أضف إلى المفضلة
الجمعة , 03 شباط/فبراير 2023
شريط الاخبار
الملك وبايدن يبحثان آليات التعاون لتعزيز الاستقرار الإقليمي وخفض التصعيد بالأراضي الفلسطينية بوتين: ردنا على التهديدات لن يقتصر على المدرعات.. يجب على الجميع فهم ذلك الملك يعقد لقاء مع نائبة الرئيس الأمريكي الشبول والسفير الألماني يشاركان بورشة حول التجربة الإعلامية في ألمانيا الملك يلتقي وزير الخارجية الأمريكي الملك يلتقي مديرة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية الملك يلقي الكلمة الرئيسة في فطور الدعاء الوطني بواشنطن السودان : اتفاق مع الاحتلال على المضي في تطبيع العلاقات بين البلدين التربية تعلن نتائج تكميلية التوجيهي - رابط أورنج الأردن تطلق التجربة الفعلية الثانية للجيل الخامس الأردن يحذر من تهجير سكان خان الأحمر ويدين الاعتداء على كنيسة حبس المسيح الخرابشة: دراسات مبشرة عن امتلاكنا للعديد من الثروات التنمية: توزع 30 ألف بطاقة غذائية لأسر عفيفة مواعيد العمل بجولات الترخيـص المتنقل البنك المركزي الأردني يرفع أسعار الفائدة 25 نقطة أساس
بحث
الجمعة , 03 شباط/فبراير 2023


احزاب البزنس ترث احزاب السلطة

19-04-2011 09:11 PM
كل الاردن -

 

 

 

يبدو اننا في الاردن نملك من الميزات والخصائص الاردنية ما لا يملكه اي شعب او اي دولة ، ولعلي اذكر الاخوة القراء كيف انتشرت ما تسمى الاحزاب الاردنية في العقد الاخير من القرن الماضي بعد انهاء حالة الطوارئ والسماح للعمل الحزبي وترخيص الاحزاب ، وتذكرون كيف اصبحنا لا نتذكر عدد واسماء تلك الاحزاب لاسباب معروفة لمعظمكم ومنها

ان الاحزاب كانت مقسمة باربعة اتجاهات ، اولها حزب جهة العمل الاسلامي وهو الحزب الذي يمثل جماعة الاخوان المسلمين في الاردن ، واحزاب كانت بديلة لاحزاب هي احزاب في معظمها احزاب فلسطينية المنشأ ، واحزاب تمثل البعد القومي وغيره البعث ووالشيوعي والناصري وغيرهم ....واخيرا احزاب السلطة ( او احزاب الاشخاص الذين كانوا في السلطة ) ووجدوا ان السبيل لبقائهم تحت الاضواء من خلال تشكيل تلك الاحزاب بأسمائهم حتى اصبح المواطن يقول حزب فلان وحزب علان .....

ما حصل على ارض الواقع هو الفشل الكامل لمعظم تلك الاحزاب واندثار بعضها واندماج البعض الاخر وانشقاقات وكلها للاسف لم تستمر بفاعلية  باستثناء حزب جبهة العمل الاسلامي وكلنا نعرف الاسباب وليس هنا المجال لمناقشتها .

المقدمة اعلاه اردتها لذكر احزاب السلطة او اشخاص السلطة التي لم تستطع الاستمرار لان ما بني على اسم سينتهي بانتهاء ذلك الاسم او الهدف الذي انشأ الحزب من اجله لصالح ذلك الشخص ، ومن بقي من تلك الاحزاب اراهن بانها لا تمثل حتى المنتسبين لها ، وهي بحكم المنتهية وتنتظر الاعلان الرسمي لوفاتها .

من هذه النتيجة والخاصية الاردنية الفريدة بدأت العدوى تؤثر على بعض الاشخاص الذين بقدرة قادر اصبحوا من اصحاب الملايين والبزنس وبعضهم شاءت الاقدار او الصدف ان يجلس على كرسي السلطة لسنة او لعدة سنوات جمع خلالها الملايين الحرام وجهز الواجهات لتشغيل تلك الاموال وجاء الوقت ليمارس ذلك الدور الفاشل لاصحاب السلطة الذين سبقوه واختاروا طريق العمل الحزبي لمحاولة العودة للاضواء والعمل العام معتقدين ان الشعب الاردني شعب بسيط ولا اريد ان اقول " تافه " باعتقادهم وانهم سيتقبلونهم لممارسة تلك اللعبة القذرة مرة ثانية ولكن من خلال الاحزاب وطبعا من خلال مجلس النواب لاحقا ، وهو المكان الذي باعتقادهم سيوفر لهم الحماية والعودة للسلطة .

وهنا من الواضح انني لم اكن مخطئ عندما قلت ان الصدفة او القدر او النسب او الصداقة هي من اوصلت بعض الاسماء للسلطة التي مكنتهم من جمع الملايين بواسطتها ، ولم يصلوا لتلك المواقع بسبب الخبرة والعلم الذي يملكوه ودليلي الاخر هو طريقة تفكيرهم بالعودة للعمل العام من خلال العمل الحزبي او البرلمان وان صرف بعض المئات من الالوف الحرام ستكون كافية لاخفاء حقيقتهم وستر عوراتهم امام الشعب .

احزاب البزنس افضل تسمية سنطلقها على بعض الاحزاب التي يشاع بانها في طريق الظهور على الساحة الوطنية ، وعليه فانني اقترح على فرسان العمل الحزبي الجدد من اصحاب البزنس ان يخصصوا رواتب شهرية لاعضاء الحزب حتى لو كان مبلغا بسيطا فمثلا 100 دينار شهري لكل عضو فهذا سيضمن لهم اعداد كبيره ستنتسب لاحزابهم ، وحتى ابسط الموضوع اكثر فلو قلنا ان الحزب بحاجة لالف عضو في مختلف المحافظات فهذ يعني انه بحاجة لمبلغ مئة الف دينار شهري او مليون ومائتا الف دينار رواتب سنوي ولنفترض ايضا مبلغ 300 الف مصاريف مكاتب وتلفونات ودعاية اذا المجموع مليون ونصف سنوي ، يعني مبلغ لا يذكر بالنسبة لمن يعمل بمئات الملايين التي جمعها بالطرق الحلال او ليعتبرها جزء من الفوائد التي تدفع له على ارصدته في الخارج مثلا ....

واختم  مقالي بالقول ما بني على باطل فهو باطل وما بني على الحرام فهو حرام وما بني على البزنس فهو بزنس ونحن اصبحنا شعب البزنس ..فاهلا باحزاب البزنس . 

التعليقات

1) تعليق بواسطة :
19-04-2011 10:09 PM

الوضع الطبيعي أن تكون الأحزاب السياسيه متعلقة بهموم ومشاكل المواطن . وتنطلق من الوطن ولا ترتبط بالخارج . أما تلك "التجمعات والشلليات والدكاكين" لا تعنينا كأردنيين من قريب او بعيد .

2) تعليق بواسطة :
20-04-2011 05:21 AM

لماذا وصل بلدنا الى هذا الحال سواء سياسيا او اقتصاديا او اجتماعيا ؟
اين الخلل ؟ كيف و لماذا وصلنا الى هذه المواصيل ؟ لماذا اصبحنا شعب تافه و جبان ؟ يبدو اننا تربينا باسلوب زرع فينا الجبن و التفاهة : نتغنى بالكرامة و الشرف و نحن صرنا ابعد الشعوب ( على الاقل العربية ) عن الكرامة و الشرف

3) تعليق بواسطة :
20-04-2011 06:36 AM

صدقت يا أخ خالد وكما علقت سابقا على مقالك السابق فقد وصل الاستهتار بعقلية الشعب الاردني المنتمي من القلب للوطن والموالي للقيادة الهاشمية بأن أصبح العديد من النواب الانضمام لحزب البزنس والتسويق للحزب في دائرتة الانتخابية على أمل أن يصبح حزب يمثل الغالبية الصمتة ويتنافس مع حزب جبهة العمل الاسلامي.
ولكن باءت جهودهم بالفشل باستثناء ضم المجموعات التي تلهث وراء المنصب.
ما زالت الحكومات لا تقوم بتشجيع قيام أحزاب وطنية تمثل الوطن وهموم الوطن وتمثل الاغلبية الصامتة بعيدا عن مصالح أصحاب البزنس والفاسدين.
حمى الله وطني الغالي من كل الفاسدين والمتربصين وحمى أبنءاها المخلصين وحمى وأعان القيادة الهاشمية المظفرة.

4) تعليق بواسطة :
20-04-2011 07:02 AM

تحليل واقعي ولكن
لا حياة ديمغراطيه دون احزاب سياسيه ولا احزاب سياسيه فاعلة دون قانون احزاب عصري ويسمح بحرية تشكيل الاحزاب بداية دون مضايقات سواء بالعدد الموسسسس او الافكار
وتاليا ايجاد قانون انتخاب يعطي الاحزاب والتكتلات الحزبيه الفرصةلدخول البرلمان ودعم الاحزاب التي تتمثل بالبرلمان ماديا واتاحة الفرصة لها عبر الاعلام الرسمي لتصل للمواطنيين مع منع تكوين حزب ناطق باسم الحكومة لمنع ما تكرر في مصر وسوريا واليمن وغيرها
بعد فترة بسيطه لا تزيد عن 5 سنزات او دوره برلمانيه واحدة اعتقد جازما ان المسيره الحزبيه ستصحح نفسها ذاتيا وذلك بالاتحاد للاحزاب المتشابهة فكريا كما يفعل اعضاء النقابات او الانحلال للاحزاب التي ما استطاعت ان ترسل اي من مرشحيها للبرلمان

5) تعليق بواسطة :
20-04-2011 07:49 AM

هل بالفعل توجد عندنا احزاب لغايات نبيلة و اهداف تخدم هذا الثرى وهذا الحمى الطيب العزيز. تشكلت اغلب الاحزاب(و هي بلا فائدة) لغاية المنفعة المادية و بسبب التمويل التي تقدمة وزارة الداخلية. لنستعرض ماذا قدمت هذة الاحزاب من تشكيلها و لغاية الان؟ هل أثرت العملية السياسية(الثراء) في اردننا العزيز, هل ساهمت بتطوير و تجهيز الشباب و الذي هو معقل الامل لخرطهم بالعملية السياسية. اين هي اهداف هذة الاحزاب؟ ام هي مجرد حراك لا يسمن و لا يغني من جوع و من باب انا اتكلم انا موجود(نظرية علم النفس). الحياة الحزبية عقيمة(بالوقت الحالي) و لن تتغير حتي يتغير القائمون عليها, و ان يضعوا المنفعة و الاجندات الشخصية جانبا و العمل لان العمل مقترن بالعبادة.

6) تعليق بواسطة :
20-04-2011 07:53 AM

خالد بيك عارف ليش هيك صار بالشعب لاننا اصبحنا نفتي في ما لا نعرف وما ليس في مجال اختصاصنا (تنظير).... ثانيا نحن شعب نتبع الي ماشي سوقه كلنا دون استثناء وابسط مثال كيف تجد في شارع لايزيد طوله عن ١٠٠متر ٤٥ محل خلويات .... ثالثا بالنسبه للاحزاب انها الديموقراطيه يا بيك من لديه القدره فلماذا لا يقود حزب.... ونحن معكم ضد احزاب البزنس ولكن اين البديل عنها .... اين الاحزاب الوطنيه؟؟؟؟؟ يكفي تنظير.... وللمحرر تحيه في حال نشر او لم ينشر التعليق....

7) تعليق بواسطة :
20-04-2011 08:16 AM

اخي خالد
زمن الرويبضة وزمن المال وزمن النفاق هذا زمنا
لا تستغرب بكره تسمع حزب عشيرة كذا او كذا ....

الحزب الذي لا ينطلق من القاعدة والهم المشترك هو حزب فاشل ولو صروفوا عليه عشرات الملايين ..........وسلامتك

8) تعليق بواسطة :
20-04-2011 09:39 AM

أخي الاستاذ خالد المجالي المحترم

الاحزاب في الدول المتقدمة تعكس مصالح فئات محددة ويكون هدفها الوصول للحكم بأغلبية الاصوات لتنفيذ إستراتيجيتها وتحقيق مصالح منتسبي الحزب.
المصلحة والحكم هما الاساس.
ما هي المصالح التي يمكن أن تكون مشتركة لفئات وازنة من الناخبين وتحصل على أغلبية نيابية بهدف الوصول الى رئاسة الوزراء في الاردن لتحقيق مصالح ناخبيها؟

البيئة (حزب الخضر)؟
القومية (حزب يعني بالشأن الداخلي الاردني كأولوية)؟
الطبقة المعدمة (أحزاب يسارية وعمالية وفلاحين)
الطبقة الوسطى (أحزاب البرجوازية الوطنية مثل الحزب الديموقراطي في أمريكا)؟
الطبقة المهيمنة (حزب النخبة، مثل حزب المحافظين في بريطانيا)؟

ولكن كيف يمكن لأدبيات أي حزب اردني أن تنافس شمولية وشعبية حزب يستند الى أحكام القرآن الكريم في دولة أغلبية سكانها مسلمون؟؟
فلا يمكن أن يكون هناك تنوع حزبي جدي وفعال، بوجود حزب شكل على أسس دينية.

هل ذلك مقصود؟! لا أدري

9) تعليق بواسطة :
20-04-2011 09:47 AM

الاخ خالد:
لقد قدمت تحليل واقعي لما يدور في صالونات السياسه وكذلك في الشارع الاردني. قانون الصوت الواحد الذي فرض على الشعب الاردني لعقدين من الزمن ورث لنا جيل من الاهثين وراء المقاعد النيابيه او المناصب التي تمنح كجوائز ترضيه للذين لا يحالفهم الحظ في الانتخابات. لقد شهدنا كيف كان للمال السياسي اليد العليا في افراز معضم النواب
-مع وجود الارضيه الملائمه للفاسدين لتشكيل تجمعات نيابيه او احزاب سياسيه اصبح هناك فوضى عارمه في هيكلة الاحزاب الاردنيه
- ان الحالة التي نشهدها وتشهدها الكثير من الدول العربيه والناتجه عن التغيرات السريعه على الساحه السياسيه لا تختلف كثير عما حدث في الدول الشرقيه بعد انهيار المعسكر الشيوعي.
فقد ظهر عندهم العديد من الاحزاب التي لا تختلف كثير في تركيبتها عن الاحزاب العربيه التي تمر في مرحلة تحول ديموقراطي.
ولكن هذه الدول استطاعت ومن خلال الوعي القومي عند شعوبها من التحول وبسرعه كبيره الى مجتمعات ديموقراطيه بوجود عدد قليل من الاحزاب الوطنيه.

10) تعليق بواسطة :
20-04-2011 10:35 AM

يعني يتخرج من الحكومة لصا ويعود لنا رئيس حزب

11) تعليق بواسطة :
20-04-2011 10:53 AM

اخي الاستاذ خالد يعطيك العافيه مقالك رائع ولكن ما اود قوله تعقيبا على المقال ان الموجود لدينا للاسف ليس احزاب بالمفهوم المتعارف عليه للعمل الحزبي الموسسي ولكن لدينا دكاكين ويافطات لا اكثر تضم مجموعات من المواطنين يوجد الكثير منهم ومن كل الاتجاهات شرفاء ولا شك بذلك ولكن القيادات هل يوجدفي التاريخ الاردني خاصه من الاحزاب التاريخيه امين عام حزب تنحى بارادته الحره كلهم صوره عن الانظمه الدكتوريه بالوطن العربي لا يتنحوا الا بالانقلابات الداخليه عندما تتحرك الاغلبيه الصامته او عندما يتدخل عزرائيل مشكورا ولان العمل الحزبي بهذا المستوى ظهرت شخصيات وطنيه محترمه وبرزت اكتر من الاحزاب مثل ليث الشبيلات وتوجان فيصل وغيرهم مع ان هذا غير صحي سياسيا لان الفرد يبقى فردا مهما كانت قدراته ولكن يا صديقي وكما قال الاستاذ الكبير محمد حسنين هيكل لقد جفت كل الينابيع لدينا واصبحت خاليه لا مجال لسباحه بها والا من ينزل تكسر رقبته ولهذا يجب ان تعود المياه بشكل صحي من خلال حركه اصلاح حقيقيه لكل اركان الدوله الاردنيه بما في ذلك الاحزاب التي تنادي بديمقراطيه وصوتها اكبر منها وهي غير صادقه والباقي لديكم

12) تعليق بواسطة :
20-04-2011 11:34 AM

السيد الد ما قلته صحيح واضيف ان الاردن في نظر الكثير هو مجمع تجاري للايجار او خندق للحرب وعندما نطالب بتحديد المالك يقولون الاردن للجميع ، ومن يريد الدخول الى المجمع واستغلاله يكفيه فقط ان يحمل صورة الملك ليقول ان من اصحاب المجمع . اننا اطالب باعادة تعريف الاردن بعيدا عن نظام الحكم وشعاراته ورموزه ليصبح لنا وطن نعرفه وليس مجمع نطرد الى القبو حتى لا نزعج الزبائن الجدد من شتى الاصول والمنابت . وشكرا لكم

13) تعليق بواسطة :
20-04-2011 03:35 PM

الاخ خالد المجالي تحية طيبة لك على هذا الموضوع الذي يكشف الكثير من الامور المخفية على المواطنين واني اشهد بأنك قد اعطيت الوصف في مكانه لانه في الفترة الاخيرة اصبحت الاحزاب ليس فقط كالدكاكين بل مثل بسطات سوق الجمعة اذا صح التعبير لان رؤساء هذه الدكاكين كانوا موظفين يتقاضون رواتب مثلهم مثل اي موظف اخر والكل يعرف ان راتب الموظف لايكفي لنصف الشهر لكن اقولها وبكل صراحة انهم سلبوا ما سلبوا ونهبوا ما نهبوا لا حسيب ولا رقيب عليهم وكانوا يحمون انفسهم بالسلطة التي كانوا قائمين عليها وعندما شعروا بمغادرة المواقع وخوفاً من ان تنتهي علاقتهم المهنية قاموا بالمصاهرة كي لا يبتعدوا عن بعضهم البعض وتنكشف الاسرار ...وبعدها فكروا بتشكيل الحزب لان الحزب قد يكون سلطة تحمي القائمين عليها وليس المنتسبين لها وبكل اسف ان البعض بحاجة الى مثل هولاء من اجل مساعدته في تعيينه او نقله من مكان الى اخر على حساب شخص اخر او ترفيعه او تسفيره او تسليمه منصب او..او..الخ من هنا تكون قناعتهم بالاشخاص ليس بالحزب كحزب ..بالله عليكو مثل هولاء المنظرون الذين لا ضرائب ولا فواتير ماء ولا كهرباء يدفعون فكيف نثق بهم وباحزابهم.؟

14) تعليق بواسطة :
20-04-2011 05:52 PM

احزاب البزنس نجحت بالاردن نجاحا منقطع النظير بشيء واحد....وهو ترسيخ اقدام الفساد والمحسوبية وذلك بتوزيع المناصب الشاغرة بالدولة على المنتفعين من اعضائهم بحكم قدرة اليد الطولى لمؤسس الحزب على التحكم بالقرارات الرسمية ..والقاء الموظفين المخلصين المؤهلين والغير فاسدين تحت مقصلة التقاعد المبكر او التقاعد او عدم تجديد العقد

15) تعليق بواسطة :
20-04-2011 06:32 PM

لا ديموقراطية ولا حياة حزبية صحيحة في الاردن دون قوننت ودسترة فك الارتباط

16) تعليق بواسطة :
20-04-2011 06:38 PM

تحياتي ،لم أذكر إسمي لكي لا أحرج نفسي وأخجل من السؤال، لماذا وضعت لنفسك خانة خاصة فهذا لا يفرحنا ولا يجوز ، فأرجو منك يا عزيزي أن تتلطف وترجع إلى قسم كتاب كل الاردن لأكي لا نشعر بأن هناك تمييز أو تعالي ، لو سمحت استاذ خالد فهذا الموقع تعبنا ونحن ندعمه فلا داعي أن نبتعد ،إعتبرني أخطأت ولكنني أقول لك ومن قلبي لا تشعرنا بأن هناك تميييز

17) تعليق بواسطة :
20-04-2011 07:45 PM

كل الاحترام اخي العزيز لاكني وجدت خلال الفتره البسيطه الماضيه بوجود قناعات جديده لم تكن موجوده على مستوى المواطن العادي اقصد من لم يهتم في الشأن العام قد تكون الى نواه الى حزب الاغلبيه الصامته المنطلقه من حاجه وهدف ملموس وتنهي تلك الاحزاب تبع الفخفخه السياسيه او الترف السياسي لانها بلاروح .......

18) تعليق بواسطة :
20-04-2011 08:37 PM

اتمنى يا ابو احمد ان تفرد مشاريع احزاب للرعاع والمطايا والسحيجه لتقوم بعمليات رفد الاحزاب بالاقزام من المطبلين وابناءهم

19) تعليق بواسطة :
20-04-2011 11:42 PM

ضحكتني يا استاذ خالد واللة قال احزاب اذكر انا وانتم جميعا كان فية حزب بالاردن افسد الاردن لخمسين عام قادمة انا كنت اقول عنهم عصابة وليس حزب اعضائة ينجحو بالتزوير بالنيابة ويبلشو بالوزارات عين وظف اشي امي لا يقراء ولا يكتب انقل ودي بعثات سح واربع طول وعرض خربو البلد وين مكافحة الفساد عن هال اشكال والمصيبة ببيعوك وطنية وانتماء بكل وقاحة ومنظرين عالى الحكومة وهم من دمر البلد اقتصاديا وحتى سياسيا والي ادهى وامر انة الحكومات بتوخذ لهم خاطر وارضونا فلان وديرو بالكو عالى فلان نجحو ورسبو هااولاء بدهم شهر كامل تحقيق معهم عن ما افسدو بالاردن

20) تعليق بواسطة :
21-04-2011 09:28 AM

تاريخك معروف يا خالد يكفي مزاوده

21) تعليق بواسطة :
21-04-2011 09:37 AM

اخذتوا اكبر من حجمكوا يا مجاليه بدو الوسط شو طالعلهم معكوا

22) تعليق بواسطة :
21-04-2011 12:02 PM

الى تعليق 20-21 الشهوان ، من انت حتى تعرف تاريخ المجاليه و هل المجالي بحاجة لأحد ان يعرف الناس بتاريخهم ، فبدو الوسط و غيرهم يعرفون تاريخ المجالي و هم من أول من قدموا و ضحوا ليحافظوا على تراب الوطن ، فعندما يذكر اسم المجالي عليك و على غيرك ان يقم ( سلام تعظيم ) كما يقال ، احتراما لتاريخ هؤلاء ... اعلق هذا و اناديك بالشهوان الاسم الذي انت وضعته ، و نحن نعلم ان ابناء عشائر الاردن المحترمة هم أناس محترمون يقدرون الناس ، و من لا يشكر الناس لا يشكر الله ، و اعتقد ان صح اسمك الذي وضعته فأنت لا تمثل من أهلك و عشيرتك أحدا .. و لن تفلح انت و غيرك من منتحلي الشخصيات في بث الفرقة في الصف الأردني الواحد الى أبد الآبدين

23) تعليق بواسطة :
21-04-2011 12:26 PM

الى من يدعو نفسه شهوان تعليق 21 اذا لم تكن تعرف حجم المجالي واذا كنت حقيقة من عشائر الاردن الحقيقية مع انني اشك في ذلك فانني اعرفك بجزء من تاريخ المجالي وحجمهم وتاريخهم ففي عام 1910 وفي ماعرف بالهية اللتي ثارت بها الكرك بقيادة قدر المجالي طيب الله ثراه على الاتراك لتحرير الاردن من حكمهم وكانت تلك الثورة قد مهدت للثورة العربية الكبري عام 1916 وكانت الشرارة الاردنية اللتي انطلقت وشارك فيها لجانبه الاحرار من ابناء الاردن على امتداد الوطن وقد مهدت تلك الانطلاقة الى رسم ملامح الطريق لدولة اردنية تحتضنك وتحتضن كل الاردنيين من اقصي الشمال الى اقصى الجنوب وتوالت تضحيات المجالى في العديد بل في كل ما واجه الوطن من تحديات واخطار فاذا كنت تجهلها فاسال عنها.. كان للمجالي تاريخ مشرق ومشرف في بناء الوطن ومازال الرجال من ابناء العائلة يواصلون المسيرة ويرفعون الراية الاردنية خفاقة يحمونها بالمهج والارواح لتبقى عصية على كل طامع وحاقد..المجال لا يتسع لان اعرفك اكثر بما قدم المجالي واللذين لم ينالوا مايستحقون بقدر تضحياتهم وعليك وعلى امثالك البحث والتقصي والسؤال عما قدم رجالات المجالي الرواد في كل شان

24) تعليق بواسطة :
21-04-2011 02:00 PM

صحيح كان للمجالي وعشائر الكرك دور نضالي لا احد ينكره عشرات الشيوخ اعدموا من اجل الحرية في حدث الهية 1910 وللهية دور في تهيئة الاجواء في الاردن للثورة العربية الكبرى ولكن لكافة الاردنيين ادوار كل في مكانه وليس فقط الكرك ولكن هية الكرك من اهم الحركات الشعبية في بداية القرن الماضي ، والمهم الان العمل في الحاضر

25) تعليق بواسطة :
21-04-2011 05:02 PM

السادة المعلقين الاكارم//22=23
لا تنساقوا بالتعقيب على من خجل من اسمة وأساء فهذا هو مرادة فلا تمنحوة النشوة
فالتاريخ والتقييم يعرفة القاصي والداني وعشائرنا الاردنية لا تقييم من مغرض.............

26) تعليق بواسطة :
22-04-2011 04:32 AM

اصبت عين الحقيقه في مقالك هذا فتجربتي في هذا المجال انني دعوت الى اجتماع لتأسيس حزب وكان الداعي امين عام الحزب قيد الانشاء وهو لا يحمل شهادة رابع ابتدائي لكن بعلاقاته مع وزير داخليه سابق فاسد حصل على ترخيص بانشاء الحزب
فعندما تم الاجتماع فاذا هو منصب نفسه امينا عاما واسند مهمة مساعد الامين العام الى سائق تكسي واعطى وابنه عين امين سر وابن اخيه في منصب كذا وانا كوني من العائله واجيد الانجليزيه قال لي انت مسؤول العلاقات الخارجيه
وبعدها لم اعد الى الحزب وما زال الحزب قائما وكان الامين العام في اجتماع رؤساء الاحزاب مع الملك فهذا مثال حي على صدق كلامك

27) تعليق بواسطة :
22-04-2011 08:16 AM

وانتم وكالة اردنية هدفها البزنس والتربح واخر همكم الاردن والاردنيون . وتغيير المواقف ودفاعكم عن فاسدين دليل على ذلك . ومهاجمتكم لجهات هدفها الابتزاز ودفع الخاوات . واخس علية من زمن اللي واحد مثل خالد المجالي بدة يصلح
==================
المحرر : ننشر تعليقك فقط من منطلق اطلاع المواطنين على بعض العينات من التعليقات التي تتهجم بدوافع معروفة لنا ونضطر لمنعها ، نرجو ان تقدروا ذلك

28) تعليق بواسطة :
22-04-2011 12:58 PM

الامر لا يحتاج الى مقال اوتحليل فالطفل فى الصف الخامس الابتدائى لوسالته عن اسم حزب اردنى لقال لك حزب فلان فالاحزاب مرتبطه بالرموز القوميه التى استفادت فى مرحلة ما من قيادتها ماليا ومعنويا.اما الاحزاب البرجوازيه الاردنيه فهى تسلية للمعالى او صاحب السعاده .الاحزاب لم ولن تقدم حلول على مدار السنين الماضيه شعارات مقرات لافتات اجتماعات لا تغنى ولا تسمن من جوع تحريض دعوات الى التفتيت .هالات اعلاميه رموز تقتات على جهل المواطن .السؤال هل استطاع حزب ان يكشف مفسدا فى البلد .القضيه الحزبيه الاردنيه كعملية تجميل لانف اوشفاه عجوز تبلغ من العمر مئة سنه .فالاحزاب الاردنيه للاسف اصابها الهرم واصبحت تحتاج الى عصا تستند عليه.

29) تعليق بواسطة :
22-04-2011 12:59 PM

الى المشقلب
كقراء نحترم الكاتب ونشعر بصدق مايكتب وانه يحمل نفس الهموم التي نحملها ويريد الاصلاح كما نريد ونتابع كتاباته ولا نقرأ مايعيب او يسبب الانتقاد له
فاننا نشعر بان تعليقك ليس مبرر او مقرون بحجه مما يقلل الاحترام لك اذا كان لك احترام والاجدى ان كل من يكتب تعليقا ان يحترم نفسه ويكون تعليقه موضوعيا
وليس الرشق بالكلام الفارغ

30) تعليق بواسطة :
22-04-2011 01:20 PM

الله يحييك يا استاذ خالد والله يحيي المجاليه كلهم رافعين راس الكرك

31) تعليق بواسطة :
22-04-2011 01:28 PM

اخي خالد يكون لدينا احزاب دكاكين افضل من لا شيى .سمعت ان احد هذه الاحزاب انقذ الحكومه الحاليه باصواته السته .اذا دكان صغير حصل للحكومه على ثقه فكيف لو اصبح لدينا سوبر ماركت او مول اكيد راح يشكل حكومه وينفذ اجندة قويه تخدم الوطن والمواطن .مقاله طيبه استمر في طرح مشروع حزب قداما المتقاعدين العسكرين وشكرا .

32) تعليق بواسطة :
22-04-2011 04:18 PM

شو لماذا محجوبة التعليقات على موضوع ابو الراغب ؟؟؟؟؟
===========================
المحرر : للاسف بعض التعليقات اصبحت فقط لمجرد الاساءة وليس النقد ونرفض ان يستمر البعض باستغلال هذا المنبر فقط للاساءه
شكرا لمتابعتك

33) تعليق بواسطة :
22-04-2011 04:20 PM

الى شهوان انت شخص معروف بانتهازيتك انا اعرفك جيدا تسعى للفرقه بين ابناء الشعب الواحد وعيب تستغل موقعك الذي لا تستحقه بدائره مهمه لهكذا اعمال .

34) تعليق بواسطة :
22-04-2011 04:45 PM

با أخي الكريم ، كلمة حق أقولها ، و ليس لي أي علاقة بهذا الموقع أكثر من التعليق أو المطالعة ، لكني وجدتهم حياديون و ينقلوا ما يصلهم سواء اتفق مع الكاتب أو اختلف معه (لكن أسلوب الرد هو الذي يفرض نفسه)، و هذ نقطة أسجلها لهم ، و كثيرا ما أختلفت وجهات النظر - تحية للموقع و القائمين عليه  

35) تعليق بواسطة :
22-04-2011 05:39 PM

جزاك الله خيراً يا اخي خالد على هذا المقال الجميل ولكن اسمحلي بالقول بان اكثر من نصف المجتمع الاردني عنده وجهة نظر سياسية وغير مرتبطة باحزاب البزنس, وما ركض وراء احزاب البزنس الا المنتفعين الرخيصين ويا حبذا ومن هذا المنبر الاعلامي الحر ان نتنادى لتاسيس حزب سياسي وطني همه مصلحة الاردن والمحافظه على ممتلكات الوطن من الوصوليون والطامعون ومحاسبة الفاسدين ولتعلم الحكومة انه يوجد حزب اردني وطني يراقب ويحاسب لردعهم من اي قرارات تسيء للوطن والمواطن .
واقول لصاحب تعليق ( 20 , 21 ) المدعو شهوان معظم ابناء بدو الوسط اخوالنا ونحن اخوالهم ونحترمهم ويحترمونا ونعرفهم جيداَ كما يعرفونا جيداً فلا تصطاد في الماء العكر فاذا كنت قد الكلام ورجل فافصح عن اسمك وشكراَ.

36) تعليق بواسطة :
22-04-2011 06:07 PM

تحية - أوافقك الرأي و أنا أحد المشجعين و المؤيدين ، بشروط ، أن يكون برنامج سياسي واضح ، و العمل للوصول للمراكز القيادية الاولى لاصلاح الحال ، اضافة الى منع التعينات و الوسطات لأي كان و أن يكون هذا من مبادئ الحزب الأساسية ، و أن تكون الفرص متاحة للجميع حسب الكفائة - على الله الاتكال

37) تعليق بواسطة :
22-04-2011 06:38 PM

انا متاكد ان غالبية الاردنيين يؤيدون حزبا وطنيا اردنيا حرا يحمل لواء الانتماء والولاء للوطن يحفظ ماحققه الاوائل من الاباء والاجداد.. يواجهون التحديات والمؤامرات اللتي تحاك من قبل اصحاب الشعارات المضللة.. حزب اردني يعمل على ما يستحقه الاردنييون من حياة كريمة شريفة ووطن قوي امن ومستقل.. حزب يحارب ويحاسب كل الفاسدين .. حزب يحقق العدل والمساواة بين الاردنيين بحيث لا يكون لاحد فضلا على احد الا بقدر ما يقدم ويخدم الوطن واهله بامانة واخلاص

38) تعليق بواسطة :
22-04-2011 07:40 PM

لاحظت ان التعليقات تنجر الى تيار الشخصنه والوطن بمختلف الوان طيفه وحدة واحده ولحمة فى الدم والمصاهرة والعلاقات المبينه على الاحترام المتبادل والخادم لوطنه يستحق الاحترام ايا كان.الطرح للكاتب لم يكن تحيزا لعشيره اوحزب بل طرح وجهة نظر عن حال الاحزاب الغير تقليديه ولعنى الشخصيه والمرتبطه بشخص يمتلك المال او القاعده الشعبيه ولم يطرح شخوصا ولكن الامر لا يحتاج الى معاناه لفهمه .ارجو ان يكون فهمنا ليس المهاجمه وانما النقد لاجل اقناع الاخرين بوجهة النظر.

39) تعليق بواسطة :
22-04-2011 08:55 PM

الاخ خالد المجالي اشكرك على هذاالمقال الذي اختصرت فيه بقلم مبدع الوصف الحقيقي للدكاكين الحزبية في الاردن واود ان اضيف ان الاحزاب يفترض ان تولد من رحم الشعوب كافراز ونتاج طبيعي لمعاناة وتطلعات لذلك ينتج الفكر الجمعي الذي يتوافق مع شخص او شخصيات قيادية كارزميه وبتوافر هذه المتطلبات الثلاثة تنشا الاحزاب التي تحمل عناصر نجاحها بذاتها.

40) تعليق بواسطة :
22-04-2011 09:05 PM

ي تصبح ثرياً و تتباهى و تقول لكل الناس : ” شايفين يا عالم انا شاطر و غني ” ، عليك اولا تقديم رشوه الى ؟؟؟؟ . من خلال الرشوه و الواسطة تحصل على منصب ما في حكومة؟؟؟
على سبيل المثال : لانك ابو علي و بتفهم بالسياسة اكثر من 6 مليون اردني يتم تعينك كوزير للمياه ، لنقول ربما مثلا اسمك الدكتور حازم الناصر . الان ما عليك الا خصخصة مياه الكرك لشركة من ابرز اصحابها زوجتك و تعيين احد الاصدقاء مثلا المهندس منير عويس مدير تنفيذي للشركة براتب خيالي 4000 دينار او ما يعادل راتب لواء في الجيش
هكذا تصبح ثريا في الاردن … و اذا بدك كمان شرح ، راجع مكتب محمود ياسين

41) تعليق بواسطة :
23-04-2011 01:32 AM

عجبني يا أستاذ خالد مصطلح أحزاب البزنس ... اؤكد لك ان هناك الكثيرين من الفاسدين أصحاب البزنس الذين استفادوا من مواقعهم ومن منصبهم الحكومي الرفيع يستطيعون إنشاء حزب يسمى حزب الفساد ويكون هدفهم وشعارهم فيه [ لننهب ما تبقى من مال الشعب ومقدرات الوطن ] وأنا على استعداد لتصديق هذا الشعار !!
شرط أن ينضم جميع أصحاب البزنس الحكومي المتمرسين والمبتدئين اليه !! ومن ثم نراقب المتنافسين على رئاسة الحزب فهم طبعا سيكونون من الخبراء الاوائل في الفساد ومن يرأس الحزب سيكون المستفيد الاكبر من اموال هذا الشعب وصاحب الثروة الأكبر لأنه لن يقبل بمن هو أقل ثروة بالامساك بالرئاسة ومن ثم نرى من سيصبح نائب الرئيس وهو صاحب الثروة الاقل ومن ثم نقيس على الامين العام واعضاء الحزب الفاسد !!
ثم نقوم بجمع ثروات رئيس الحزب الفاسد ونائبه والاعضاء ونقارنها بعجز خزينة الدوله والمديونية!! يا هيك الاحزاب يا بلاش والله السرعة بلمهم بهيك حزب اجدع من سرعة لجنة مكافحة الفساد بلمهم!!

42) تعليق بواسطة :
23-04-2011 09:30 AM

الى المحرر مع كل الاحترام والتقدير؟
التعليقات التي تسيء الى الاشخاص ممكن حذفها او تجاهلها اما ان تحذف تعلقات كامله فهنالك تساؤل خبيث بطعم البراءة ؟؟؟

43) تعليق بواسطة :
23-04-2011 10:16 AM

صدقت يا اخ خالد عندنا احزاب لاقامها اصحابها لحمايتهم فالمتامل في المؤسسين لبعض احزابنا يرى بام عينه من كان رمزا واضحا للفساد ومنذ وقت اصبح وطنيا غيورا وصاحب حزب

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012