أضف إلى المفضلة
الخميس , 04 آذار/مارس 2021
شريط الاخبار
سائق القنصلية السعودية في اسطنبول يكشف ما قام به مسؤول أمني سعودي يوم مقتل خاشقجي الأمن يوزع آلاف الكمامات على المواطنين عقد اجتماعات اللجنة العليا الأردنية المصرية في آذار الجاري عبيدات: نعيش الآن موجة جديدة لفيروس كورونا المتحور الصحة : (40) وفاة و (5733) حالة إصابة بفيروس كورونا جديدة في المملكة بدء اعطاء القاح للعاملين في المطارات الأسبوع المقبل توقيف 3 عرسان أسبوعا لمخالفتهم أمر الدفاع الصفدي يدشن القنصلية الأردنية في الصحراء المغربية اصابتان في مشاجرة بمأدبا استثناءات الحظر الشامل الجمعة ولي العهد عبر شاشة التلفزيون الأردني الجمعة وزير الاعلام يبلغ نقابة الصحفيين تعذر عقد اجتماع هيئتها العامة وانتخابات مجلسها بسبب الحالة الوبائية تعليق عودة الدفعة الثالثة من طلبة المرحلة الأساسية لـ" التعليم الوجاهي" إلى إشعار آخر تعرف على مواعيد ومواقع محطات الترخيص المتنقلة في الاردن العقبة الخاصة" تستثني 34 منشأة من حظر الجمعة
بحث
الخميس , 04 آذار/مارس 2021


ماذا قدّم اردوغان لتركيا ؟

بقلم : سلطان كليب
23-02-2016 08:00 AM
ينكر الكثيرون فضل الرئيس التركي طيب رجب أردوغان وأثر سياسته الناجحة على الازدهار الحضاري والرخاء الاقتصادي الذي وصلت اليه تركيا ، ولا زال الكثيرون يتهمونه بالتبعية أو اقامة علاقات اقتصادية مع اسرائيل،أو الارتماء في حُضن امريكا واوروبا .

للأسف أغلبنا يأخذ الامور بمنظار سطحي دون التعمق بالخبرة السياسية الشاملة لتقييم شخصٍ أو دولة تقيّماً صحيحاً ،وأغلبنا لا توجد لدية خبرةً ولا حنكةً سياسية لمعرفة كواليس السياسة وتقاطعاتها ،وكيفية التخلص من التبعية والإرث الذي تركه من سبقه من السياسيين الذين يشكلون الدولة العميقة القادرة على الاطاحة بأي رئيس دولة ضعيف كما حصل في مصر .

اردوغان استلم دولة عسكرية ديكتاتورية قمعية ،كانت تمثل قاعدة متقدمة لأمريكا ، وتغلغل بها اليهود سياسياً واقتصادياً منذ عهد جمال اتاتورك بعد الاطاحة بالدولة العثمانية ،وأصبحت دولة علمانية عصفت بالدين ،ونهبت الإقتصاد،وأفسدت الأخلاق .

تعتبر تركيا دولة معقدة التركيب الديمغرافي،يمثل الاتراك ثلث السكان البالغ عددهم نحو 80 مليون ويعرّف الدستور التركي حسب نص المادة 66 التركي بأنه أي شخص مُرتبط بالدولة التركية من خلال رابطة المواطنة ،حيث تمثل تركيا مزيج عرقي من مختلف الجنسيات والاعراق والثقافات واللغات، الاتراك، والارمن، واليونانيين، واليهود وأبخازيين ،والبان،وعرب،واشوريين،وبوسنيين، وشركس،وبلغار ومجر،وجورجيين. ،ورغم هذا تشهد تعايشاً سلمياً ،ليس من السهل جمع هذه الفئات وتوحيدها تحت راية دولة واحدة ودستور واحد ،ورغم هذا تخطت تركيا تلك المعادلة من خلال العدالة الاجتماعية التي وفرتها للجميع ضمن حقوق المواطنة .

لم يكن أردوغان هو من نهض بتركيا انما ما وصل اليه هذا الرجل يذكرني بعماد الدين زنكي ،ونور الدين زنكي،ثم صلاح الدين الايوبي الذي حرر فلسطين، ولكن قبل التحرير كان تطهيرا بمن نخروا الدولة بذلك الزمان من الداخل والخارج، وخاض عماد الدين واولاده معاركا في تركيا، وسوريا، ومص،ر حتى نشأت بعد ذلك دولة الخلاة الاسلامية ،وارى أن اردوغان كان ذلك الفارس الذي ورث عن عدنان مندارس رئيس الوزراء الذي اعدم لتوجهه الاسلامي ،واكمل المسير 'نجم الدين اربكان ' عندما أسس حزب السلامه الوطني ،ونهج على خطاه أردوغان عندما أسس حزب العادالة والتنمية ،لتسير تركيا في سلسلة من التغييرات والاصلاحات شعبيا ورسميا .

عندما استلم اردوغان الحكم كرئيس للوزراء استلم دولة اقتصادها منهار ومديونة بمليارات الدولارات، وتعاني من حرب مع الأكراد قتل من خلالها أكثر من 40 الف انسان ،ومشاكل مع دول الجوار سوريا والعراق بسبب المياه .

استطاع بحكمته أن يتخلص من حربه مع الأكراد،وان يتفاهم مع سوريا والعراق بخصوص المياه ،وبدا يهتم بالصناعة والزراعة والتجارة والسياحة ،والاصلاح الداخلي ، والارتقاء بالاقتصاد التركي ، وجاهد للتخلص من العلاقات المبرمة مع العدو الصهيوني ، والابقاء على علاقات طيبة للإنضمام الى الاتحاد الاوروبي دول الشنغل ،وبدا رويداً رويداً يمهد لبث روح الإسلام في الشعب من جديد ،واهتم بتحفيظ القرآن وبناء المساجد ،والتخلص من أركان الدولة العميقة والانقلابات العسكرية ،وحاول ان يبني علاقات اقتصادية متينة مع الدول العربية مصر والسعودية وبقية الدول العربية، والتخلص رويداً رويداً من الاتفاقات المبرمة مع اليهود،والتخلص من هيمنة الدولة العميقة لهم المتجذرة من خلال شركائهم السابقين .

استطاع اردوغان منذ توليه رئيسا للوزراء رفع الناتج المحلي من 400 مليار الى 800 مليار دولار، واحتلت تركيا الترتيب 17 عالميا بالاقتصاد،وبلغ دخل الفرد من 4000 دولار الى 11000 دولار ،وبلغ حجم الصادرات الى الدول العربية 45 مليار والى روسيا 36 مليار،ودخل الاقتصاد السياحي بلغ 35 مليار دولار .

في عهد اردوغان توسعت الطرق من 98 الف كم2 الى 186 الف كم2 ،والمطارات ارتفع عددها من 98 الى 186 مطار، وفتح للشعب التركي 60 الف كم من الطرق السريعه وبهذا قلت الحوادث الى 50% عن السابق ، وانشأ 4000 كم من السكك الحديدية .

ويكفيه شرفاً أنّه أعاد للمرأة حجابها وسترهاالذي منعت منه في اي منصب أو وظيفه ،كما حرمت منه في المدارس والجامعات ،ويعمل الى اعادة تدريس وتعليم لغة القرآن الكريم كلغة ثانية بعد اللغة التركية ،ولا ننسى مواقفه المشرفة من القضية الفلسطينية ومن حرب غزة .

لا يمكننا بمقال أن نكتب عن كل انجازات اردوغان وحزبه وما وصلت اليه بلاده من تقدم علمي ،وصناعي ،وزراعي ،وحربي ، ورخاءٍ في الاقتصاد ومعدلات مرتفعة في النمو والدخل ،ولا زال لديه الكثير ليقدمه ،ولكن بعدما رأى العالم هذه الانجازات يتم اليوم جرّ تركيا الى الوحل السوري وبكل قوة للتخلص من كل الذين ساهموا في رفع تركيا الى مصاف الدول المتقدمة والمتحضرة للعودة الى زمن جمال اتاتورك ومن خلفه للوصول الى ما قبل عهد مدارس ونجم الدين اربكان .

التعليقات

1) تعليق بواسطة :
23-02-2016 08:40 AM

تركيا الان دوله مرشحه للانهيار اقتصادياً ازمه حاده 12% بطالة، 8% تضخم . نمو اقتصادي بطيء . 46% تراجع السياحة . سياسياً كوضع ليبيا قبل مقتل القذافي باشهر . الاكراد يطالبون باستقلال والعلويين والارمن . العلاقات مع الجيران منهارة .. اردوغان فقد حلفاءه الاوروبيين لم يبقى له اصدقاء الا اسرائيل واسماعيل هنيه ,, كنت اتمنى أن يكون دفاعك عن الانجازات الاردنية

2) تعليق بواسطة :
23-02-2016 08:50 AM

الاردن الدولة المعجزة بانجازها . واحه هادئة في محيط ملتهب، عشرة ملايين بما فيهم اللاجئين يعيشون من خيرها رغم محدودية الموارد، البلد الذي يحترم فيه الانسان ولا يهان .الدبلوماسية التي استوعبت الجميع..ونحن نقترب من الذكرى المئوية للثورة العربية الكبرى حري بنا ان نلتفت الى حجم الانجاز

3) تعليق بواسطة :
23-02-2016 09:10 AM

واشنطن بوست" في افتتاحيتهايوم امس 22 شباط تقول (أردوغان يدحرج تركيا من مأزق لآخر.. تشاجر مع الجميع بما فيهم حلفائه ويهدد بعمليات عسكرية في سورية رغم أن لا مواطنيه ولا الجيش يدعمونه في ذلك..ولذلك فهو يدفع تركيا حفرة أعمق من التي يقبع فيها

4) تعليق بواسطة :
23-02-2016 09:35 AM

ومن انجازاته عداء مع كل دول الجوار التركي بدل صفر مشالكل تعهد به لشعب تركيا، وعقوبات اقتصادية ضده من روسيا والغاء عقود ومشاريع بعشرات المليارات من الدولارات ومن انجازاته احياء الحرب الاهلية مع الاكراد الترك الذين يشكلون اكثر من (20) مليون نسمة من الشعب التركي اضافة الى دعم كل الارهابيين في الدنيا وتدريبهم وتسليحهم وادخالهم الى سوريا لتخريبها وقتل شعبا العربي وسرقة مصانعه في حلب ..وبدء الاستثمارات في الهروب من تركيا وما زال اداة طيعة بيد الامريكان يأتمر بأمرهم من خلال حلف الناتو .. والقادم اعظم

5) تعليق بواسطة :
23-02-2016 11:08 AM

الى رقم 3

يحيا الاردن وتحيا النهضه العربيه في ذكراها المئوية

6) تعليق بواسطة :
23-02-2016 03:27 PM

بعد الاطلاع على التعليقات أعلاه رغبت في ان أدلو بدلوي في هذا الموضوع المسلي، اذ كما يقول المثل " لكل حصان كبوة، ولكل فارس هفوة" وقل من هم في التاريخ من استمر في الصعود باستمرار، فأمام كل طلعة، نزلة. وكما حلق المرحوم جمال عبد الناصر في البداية ، عاد وانتكس في النهاية، وهذا هو شان العظماء الا انه ليس من الانصاف هضم حقوق هذا الرجل فقد عمل لبلده بكل جد واخلاص، وفي النهاية لا يبقى سوى وجه ربك ذو الجلال والاكرام

7) تعليق بواسطة :
23-02-2016 04:05 PM

الى رقم 6 مع الاحترام

حرام ان تقارن اردوغان بجمال عبدالناصر ..بين عدو الاستعمار وصديق اسرائيل والاستعمار المملوء قلبه حقدأ على كل ما هو عربي

8) تعليق بواسطة :
23-02-2016 07:07 PM

ارجو من الكاتب المحترم ان يعطينا اسماء واماكن هالمطارات التي انشاها اردوغان؟؟؟؟؟ يا رجل المطار مش غرفتين وبرنده تبنيهم باسبوعين..كبف ومتة واين قفز عدد المطارات من 98 الى 186؟؟ هل تعتبر القراء سذج لا يعرفون شو يعني مطار...بعدين كيف تضاعف الناتج المحلي يا عزيزي..هذه معلومه خاطئه 100 %....تركيا مدانه ب 400 مليار احصاءات البنك المركزي التركي اليوم غير اضعاف ذلك دين داخلي....حبيبي العتب ليس على من يصف الارقام صف ولكن على محرري كل الاردن اللي ما دققوا كويس بارقامك وشكرا...

9) تعليق بواسطة :
23-02-2016 07:10 PM

اتذكر مثل هذا المقال الحنكفيشي نشرته السيده الفقيه وبعد تعليقات القراء التي فندت معظم الارقام, قانت الكاتبه وكل الاردن بسحب المقال....وراجعوا ارشيف كل الاردن يا محررنا العزيز

10) تعليق بواسطة :
23-02-2016 07:14 PM

تركيل لم يكن يحكمها العسكر قبل اردوغان يا عزيزي راجع معلوماتك...اربكان طان نفس خزب اردوغان وتم تغيير الاسم بعج حضر الحزب من المحكمه....شو شايفنا بعصر العصملي ايام الباب العالي

11) تعليق بواسطة :
23-02-2016 07:31 PM

ياريت الكاتب المجترم يكتب لنا مقال بعنوان ماذا قدم اردوغان لسوريا؟؟؟ وكم ارهابي ادخل اليها وكم معمل ومصنع فكك في حلب وشحنه لتركيا...وكم مليون برميل نفط سوري اشترى من داعش بتراب المصاري؟؟؟

12) تعليق بواسطة :
23-02-2016 07:51 PM

اردوغان سمح بزواج المثليين ليسترذي الاتحاد الاوروبي واتحدى من يقول عكس ذلك والفيديو موجود عندما ساله الصحفي عن حقوق المثليين اثناء حملته الانتخابيه. وقد تمت اول حفلة زواج لامريكي من شاب تركي في اسطنبول..نانت تقول لي روح الاسلام اعادها اردوغان...

13) تعليق بواسطة :
23-02-2016 08:41 PM

المقال يذكرني ببيانات احمد سعيد 1967 واتجوع يا سمك وبالاخير انكشفت الطافه الكبرى_--الكاتب يصك ارقام وهميه من راسه---عايز افهم كيف المطارات قفزت من 98 الى 186؟ وين هالمكارات هاي وكم تكلفتها ياريت ينورنا الكاتب المحترم--اي هو المطار كلاتشية زينكو تبنيها بساعتين واكمن لو ح زينكو ومسامير عشره

14) تعليق بواسطة :
23-02-2016 09:02 PM

المقال يحسسني انه المطار عباره عن خيمه تنصبها بعشر دقايق, يارجل ارحمنا 100 مطار بناهم خليفة الاخونجيه تبعك ب 10 سنين..اي راعينا وخذ اواعينا زي ما يقولو

15) تعليق بواسطة :
23-02-2016 09:05 PM

مش عارف كيف حجم الطرق تضاعف بفتره قصيره
ياريت صاحب المقال يراجع ارقامه لانه بصراحه ثهينه كثير وتسئ لاردوغان بدل مدحه,

يعني اجا يكحلها قام اعماها

16) تعليق بواسطة :
23-02-2016 09:07 PM

ياريت كاتبنا العزيز يعطينا رقم من قتلهم ارهاب اردوغان في سوريا, ومادام انه نغرم بالارقام الفلكيه, ياريت يحسب لنا كم لتر دم سوري اراق اردوغان وارهابييه واسلحته للارهابيين في سوريا

17) تعليق بواسطة :
23-02-2016 09:13 PM

مادامك مهتم بالارقام الفلكيه ياريت تحسب لنا كم سوري اغرقه اردوغان في المتوسط بعد ان يمح لهم وشجعهم لركوب قوارب الموت من اجل الضغط على الاتحاد الاوروبي لاخذ مليارات اليوروهات وقد تم له ما ارلاد....

18) تعليق بواسطة :
23-02-2016 09:19 PM

طيب كم برميل نفط اشترى من داعش ب 8 دولار للبرميل؟؟؟ نورنا سيد كليب

19) تعليق بواسطة :
23-02-2016 09:26 PM

غي تركيا 198 مطار ؟؟؟

عام 2007 كان فيه 117 مطار وعام 2015 119 مطار .. منين جايب هارقام الله يوفقك

20) تعليق بواسطة :
23-02-2016 09:28 PM

عطوفة رئيس التحرير هل لديكم تقييم للمقالات قبل النشر!!!

رد من المحرر:
المقالات تعبر عن رأي الكاتب من خلال بحوثه....شككرا للمتابعة

21) تعليق بواسطة :
23-02-2016 09:29 PM

شو قدم؟

22) تعليق بواسطة :
23-02-2016 09:38 PM

نعم المقالات تعبر عن اراء اصحابها ولكن ليس كل شي ينشر بدون تدقيق؟؟؟ يالله عليك تقول لي سيدي المحرر كيف يبني اردوغان 100 مكار بعشر سنين؟ وكيف يتضلعف مساحة الطرق العبده في بلد متقدم مثل تركيا؟؟ يعني لو قلت مثلا مساحة الطرق تضاعفت 100 في اريتيريا او جيبوتي بيصير لانه هاي بلاد طرقها اغلبها ترابيه للدواب والحمير

رد من المحرر:
يرجى توجيه الاسئلة للكاتب لانه هو من قام بالبحث .....والحكم لهذه المقالات هو انت عزيزي القارئ ...شكرا للمتابعة

23) تعليق بواسطة :
23-02-2016 09:40 PM

ياحيف على مصداقية وحرفية كل الاردن التي نحب ونجل, ما هكذا تورد الابل يا سيدي خالد بيك المجالي, هيك مقالات لا تليق بكل الاردن ومتابعيها

24) تعليق بواسطة :
23-02-2016 09:43 PM

لاحظو معي صك الحكي!! الطرق تضاعفت من 98 الى 186 كم مربع ةكمان المطارات تضاعفت من 98 الى 186....يعني صاحبنا مش بس يبالغ وكتب معجزات, لا وكمان كوبي بيست..قص ولزق...مز فاضي حتى يغير الارقام اللي جايبها من مخيلته

25) تعليق بواسطة :
23-02-2016 09:44 PM

انا معك انه المقالات تعبر عن رأي الكاتب من خلال بحوثه..بس والله يا سيدي المحرر هيك مقالات تسئ لكل الاردن

26) تعليق بواسطة :
23-02-2016 10:06 PM

مقال باسلوب اخونجي بامتياز....الاخونجيه ينتقدون مصر بحجة الانفتاح وهم يعيشون في اسطنبول وبها اكبر عدد خمارات ....

27) تعليق بواسطة :
23-02-2016 10:22 PM

نعتذر

28) تعليق بواسطة :
23-02-2016 10:43 PM

ان سحب المقال يحفظ وجه الكاتب المحترم ويحفظ هييبة كل الاردن لانه كله مغالطات ولا يصلح للنشر في موقع محترم ككل الاردن الغاليه على قلوبنا والرجوع عن الخطا فضيله وليست منقصه لا من كل الارن ولا من السيد كليب المحترم وشكرا

29) تعليق بواسطة :
23-02-2016 10:46 PM

نعتذر

30) تعليق بواسطة :
24-02-2016 02:39 AM

انجازات اردوغان و حزبه لا تخطؤها عين
و كل من يقول عكس ذلك اما انه معارض لاي شيء يمت للاسلام او الاسلام السياسي او من جماعه السحيجة للانظمة العربيه المتألقه دوما.

31) تعليق بواسطة :
24-02-2016 06:32 AM

من المعيب والغريب ان يمذي يوم اخر ولم يتم سحب هذا المقال المغلوط سيد خالد بيك المجالي الذي نحترم

32) تعليق بواسطة :
24-02-2016 07:54 AM

شرطة أردوغان تداهم مقرين لحزب الشعوب الديمقراطي في كوجالي وأضنة

2016-02-23

داهمت قوات شرطة نظام اردوغان اليوم مقرين لحزب الشعوب الديمقراطي في مدينة داريجا التابعة لمحافظة كوجالي ومدينة جيهان التابعة لمحافظة اضنة جنوب تركيا وأوقفت رئيسي فرعي الحزب في المدينتين.

وذكرت صحيفة سوزجو التركية اليوم أن شرطة اردوغان داهمت مقر فرع حزب الشعوب الديمقراطي في مدينة داريجا وأوقفت رئيسه حكمت كوتشال واقتادته إلى مديرية أمن المدينة كما صادرت بعض الوثائق.

33) تعليق بواسطة :
24-02-2016 09:20 AM

شوه هالحكي الفاضي واحد بمجد بتركيا واخر يمجد بايران انتوا ما الكوا بلدان تحكو عنها .. شوه يعني عمل اردوغان ابلشوا بقضايا الوطن فهي الأهم

يا محرر غربل هالاشكال

34) تعليق بواسطة :
24-02-2016 05:18 PM

شكراً جزيلاً لاردوغان لقد كشفت لنا زيف الاطماع العثمانية وانهيار الحلم العثماني الذي لم يرسل للعرب الا الحقد والارهاب والكراهيه

35) تعليق بواسطة :
25-02-2016 09:41 AM

الى الأخ حسن جبر صاحب التعليق رقم ٧ ، لم يكن هناك قصد مقارنة، لا والله، ولكن كل زعيم ينظر اليه بما قدمه لبلده ، فالسيد اردوغان اخطاء عندما ترك شؤون بلده وبداء في التدخل في شؤون الدول المحيطة، اذ تغيرت لديه المهمة التي أوكلت اليه ووقع تاثيرات داخلية وخارجية وضغوطات كثيرة. ولو بقي تركيز المرحوم جمال عبد الناصر بكامل جهده على مصر دون التدخل في شؤون سوريا واليمن و دول عربية اخرى لكن ذلك أفضل لمصر والامة العربية.

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012