أضف إلى المفضلة
الجمعة , 10 تموز/يوليو 2020
شريط الاخبار
ماذا وراء الاتفاق العسكري السوري الإيراني؟ بيونغ يانغ: لا يمكننا أن نتخلص من النووي النفط يهبط دولارا للبرميل وسط قلق حيال الطلب الأمريكي بفعل تنامي إصابات كوفيد-19 وسائل إعلام إيرانية: سماع دوي انفجار غرب العاصمة طهران استشهاد شاب فلسطيني برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلية في الضفة الغربية الأتراك يكتشفون "كنوزا ضائعة" هائلة في ليبيا! اثر تعرضه لوعكة صحية : نقل د . أحمد عويدي العبادي الى المستشفى وصول أولى حافلات الأردنيين العائدين من السعودية إلى معبر "الحديثة/ العمري" الملك يبحث هاتفياً مع وزير الخارجية الأميركي جهود احتواء "كورونا" الملك يبحث هاتفياً مع وزير الخارجية الأميركي جهود احتواء "كورونا" تعديل أسس عمل لجنة ايقاف العمل في المؤسسات والمنشآت الكاظمي لأرملة هشام الهاشمي: دمه برقبتي العثور على جثة رئيس بلدية سيئول بعد اختفائه في ظروف غامضة روسيا تحذر إسرائيل من تبعات ضم الأراضي الفلسطينية ترفيع قضاة الى الدرجة العليا (اسماء)
بحث
الجمعة , 10 تموز/يوليو 2020


الخارجية الامريكية ترفض انتقادات دمشق لزيارة سفيرها الى حماة وتصفها بالـ"هراء"

08-07-2011 11:10 PM
كل الاردن -

 

 

اعلنت وزارة الخارجية الأمريكية عن رفضها الانتقادات التي وجهتها السلطات السورية للسفير الامريكي في دمشق روبرت فورد، بسبب زيارته لمدينة حماة التي تشهد واحدة من أضخم المظاهرات المنادية بسقوط الرئيس بشار الأسد، وأكدت أن دمشق كانت على علم مسبق بالزيارة وان موكب الدبلوماسي الامريكي مر عبر الحواجز العسكرية بعد إخطار وزارة الدفاع السورية، واعتبرت اتهام دمشق للسفير بتشجيع المظاهرات بأنه 'هراء'.

ونقل موقع شبكة 'سي ان ان' عن فيكتوريا نولاند الناطقة باسم الخارجية الأمريكية يوم الجمعة 8 يوليو/تموز تأكيدها إن السفير فورد وصل حماة الخميس، حيث أجرى لقاءات مع 'مواطنين عاديين' في الشارع.

وقالت نولاند: 'لقد قام السفير الجمعة بالمرور في الشوارع للقاء السكان، وكان الناس مجتمعين في إحدى الساحات وسرعان ما أحاطت بسيارته مجموعة من المتظاهرين الودودين الذين قاموا بوضع الزهور وأغصان الزيتون على السيارة، وهتفوا بسقوط النظام'.

وأشارت نولاند  إلى أن فورد قرر مغادرة المكان وعدم الترجل من السيارة كي لا يصبح التركيز على هذا الحدث لأن الزيارة تهدف إلى 'التأكيد بأن الأمر لا يتعلق بنا، بل بحقوق المواطنين السوريين'.

واضافت الناطقة باسم الخارجية الأمريكية بأن موكب فورد خرج من حماة 'بمواكب ودودة من شبان كانوا على دراجاتهم النارية'.

هذا ونددت نولاند بالمواقف التي أعربت من خلالها السلطات السورية عن استيائها من الزيارة، وأكدت أن السفير فورد 'أعلم السلطات السورية مسبقاً ومر عبر القنوات الحكومية'.

وتابعت: 'لقد قامت السفارة الأمريكية بإعلام وزارة الدفاع السورية بالزيارة قبل حصولها، وقد مرت السيارة عبر الحواجز الأمنية'، كما اعترفت بأن زيارة السفير الى حماة كانت 'جريئة' ولكنها اعتبرت أن اتهامات السلطات السورية له بإذكاء نار المظاهرات 'مجرد هراء'.

وكانت السلطات السورية قد اتهمت فورد بتحريض من وصفتهم بـ'المخربين' على العنف والتظاهر ورفض الحوار مع الحكومة، كما اعتبرت أن زيارته لمدينة 'حماة'، تعد دليلا على تورط الولايات المتحدة بالأحداث الجارية في سورية.

وقالت وزارة الخارجية السورية إن 'وجود السفير الأمريكي في مدينة حماة، دون الحصول على الإذن المسبق من وزارة الخارجية، وفق التعليمات المعممة مرارا على جميع السفارات، دليل واضح على تورط الولايات المتحدة بالأحداث الجارية في سورية، ومحاولتها التحريض على تصعيد الأوضاع التي تخل بأمن واستقرار سورية'.

وجاء في بيان صدر عن الوزارة الجمعة إن 'سورية إذ تنبه إلى خطورة مثل هذه التصرفات اللا مسؤولة، تؤكد، وبصرف النظر عن هذه التصرفات، تصميمها على مواصلة اتخاذ كل الإجراءات الكفيلة باستعادة الأمن والاستقرار في البلاد'.

كما أصدرت وزارة الداخلية السورية بيانا بشأن الزيارة ذاتها، جاء فيه أنها 'تراقب عن كثب أعمال الشغب والعنف التي تقوم بها بعض المجموعات التخريبية في مدينة حماة، وتعمل على معالجتها، وقد استغربت وصول السفير الأمريكي إلى مدينة حماة، بشكل يتعارض مع الأعراف الدبلوماسية'.

وأشارت الداخلية السورية إلى أن السفير فورد تمكن من الوصول إلى حماة 'رغم وجود الحواجز التي يسيطر عليها المخربون، وقطع الطرقات، ومنع المواطنين من الوصول إلى أعمالهم ووظائفهموتابعت أن 'السفير الأمريكي التقى في حماة، ببعض هؤلاء المخربين، وحضهم على التظاهر والعنف ورفض الحوار'.

واعتبر البيان أن زيارة فورد لحماة تشكل 'تحريضا على استمرار العنف، وعدم الاستقرار، ومحاولة لتخريب الحوار الوطني الجاري بين القوى الوطنية الشريفة، وتعميقا للشقاق والفتنة بين أبناء الشعب السوري الواحد، الذي يرفض رفضا قاطعا مثل هذا التحريض الأجنبي، ويستنكره بشدة'.

(روسيا اليوم)

التعليقات

1) تعليق بواسطة :
09-07-2011 03:37 AM

America is embarrassed becouse they pushed thier Syrian rebels to confrontation and could not deliver the promised support,,in spite of all the pressure,America failed to create a liberated ground first in Dar3a at the Jordanian borders,then in Baniyas at the sea,and lately at the Turkish borders,,,,the Ambassador's visit is symbolic and will reflect badly on the moral of the pro America rebels when they will realise that Americans could not delever what they promised and the rebels will be left to be crushed By Assad as the She3ah in south Iraq when they were encouraged to rebel against Saddam then left to be crushed by the republican guards after golf war

2) تعليق بواسطة :
09-07-2011 08:03 AM

to number 1, what on earth are you saying, man the people there are suffering from oppression and lack of self realisation. its one of the few police states in the world. come on man, dont blame america or the rebels blame the injustice and oppression that you are defending shame on you and shame on every person who supports injustice!

3) تعليق بواسطة :
09-07-2011 08:04 AM

بما ان سوريا دولة الصمود و الحصن المنيع و دولة ذات سيادة واميركا دولة ارهابية قامت باخراج بس نص مليون مخرب بحماة لحالها خليها تطرد السفير بس الكذب عبق و طبعا ما في زلام الى المغترب خلي تحليلاتك الجهبذية ايلك لان بخبرتك وقربك من مركز صنع القرار فوق مستوى استيعبنا

4) تعليق بواسطة :
09-07-2011 10:21 AM

Sir,I apologize for you and American Administration the defender of freedom for Syrian people as they are defending till now the freedom for the Iraqis,,,by the way maybe it will help that you remind Americans about defending the freedom of Palestinians as well,,,By the way(another one) where did you read in my comment that I support the brutal totalitarian regime in Syria..??...o

5) تعليق بواسطة :
09-07-2011 03:02 PM

خبر زيارة السفير الامريكي الى حماه تقراء من اتجاهين متعاكسين ومن افتراضين متعاكسين وهي بكل الاحوال تخدم الدوله السوريه باعطاء انطباع للاغلبيه المتردده بان الحراك الشعبي مدفوع امريكيا ولان رصيد امريكا عند الشعوب العربيه ما شاء الله في الحظيظ نتيجة سياساتها الداعمه للكيان الصهيوني فكل الاغلبيه المتردده ستقف مع الدوله ونظامها ضد الحراك الشعبي هذا اذا لم يكن ذلك بعلم الدوله السوريه اما اذا كان بعلم الدوله وبالاتفاق معها فعلينانسال ما هو الثمن الذي ستدفعه مقابل الخدمه التي قدمتها امريكا بالزياره هل هو على صعيد بقاء القوات الامريكيه في العراق وذلك بالاتفاق مع ايران التي تسبت حتى الانتهاء من صنع النووي ام على مستوى التسويه اقصد التصفيه السلميه للقضيه الفلسطينيه والايام قادمه ستكشف كل شيء

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012