أضف إلى المفضلة
الأربعاء , 29 آذار/مارس 2017
الأربعاء , 29 آذار/مارس 2017


الحباشنة: سأنزل للشارع لاسقاط الملقي

09-01-2017 01:10 AM
كل الاردن -
رصد – أعلن النائب صداح الحباشنة الأحد، أنه سيكون أول من ينزل إلى الشارع لاسقاط حكومة هاني الملقي، في حال فشل مجلس النواب في ردع الحكومة عن رفع الأسعار.

وقال الحباشنة على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي 'فيس بوك': 'إذا ما فشل مجلس النواب في ردع الحكومة عن قراراتها برفع الأسعار فإنني سأكون أول المشاركين في مظاهرات شعبية لإسقاط الحكومة، لأن الشعب وهمومه وآماله أمانة في عنقي وأكبر من كل السلطات والمناصب والمكاسب'.

وتابع الحباشنة: 'إذا ما فشل المجلس المهيمن عليه من قبل السلطة التنفيذية في ردع الحكومة، فإنني سأكون في الشارع بين أبناء الشعب الذين حملوني أمانة تمثيلهم ولن اخذلكم بإذن الله'.

وكانت حكومة الملقي، أعلنت توجهها، خلال اجتماع مع اللجنة المالية، الأحد، إلى فرض ضريبة المبيعات على سلع معفاة، وإلغاء الدعم عن اسطوانة الغاز والذي تراجع عنه الملقي في وقت لاحق، إضافة إلى رفع رسوم جواز السفر إلى 40 دينارا.

وتسعى الحكومة، إلى تعزيز إيراداتها الضريبية خلال عام 2017، ما يدفعها إلى فرض هذه الضرائب.
وهاجم الحباشنة الحكومة في الأسابيع الماضية متهما اياها بالتقصير الأمني والإعلامي على خلفية اعتداءات الكرك والتي استشهد فيها 14 شخصا.
التعليقات

1) تعليق بواسطة :
09-01-2017 02:10 AM

يا ريت لو في 10 نواب مثلك
بشعر بالمواطن المسحوق

2) تعليق بواسطة :
09-01-2017 02:32 AM

_

لن يتم رفع أسعار الغاز و لا المحروقات .

--

مناوره هدفها التدخل في الوقت المناسب للإيعاز بعدم الرفع

_

.

3) تعليق بواسطة :
09-01-2017 02:40 AM

اتوكل على الله

4) تعليق بواسطة :
09-01-2017 05:18 AM

احييك ايها النائب الاردني الاصيل وارجو من كل السادة النوابرفض اي زيادة او ضرائب تطال الاردنيين ورب الكعبة اننا غيورين على مصلحة الوطن اكثر من السادة رئيس الوزراء والوزراء وعلى استعداد ان نحثو التراب ليبقى عذا الحمى عزيزا كريما لكن اوجه سؤال للسيد رئيس الوزراء المحترم ووزرائه الكرام بالله عليكم هل يدفع واحد فيكم اثمان شراء اسطوانات الغاز المنزلي وبطاقات الهاتف حتى يحسوا بظلم جعل ضريبة المبيعات 16%.

5) تعليق بواسطة :
09-01-2017 05:27 AM

وماهي تكلفة طباعة جواز السفر الاردني حتى تصبح رسوم اصداره 40 اربعون دينارا؟ فهل سيكون مكتوب بماء الذهب ولست بعرض المقارنة لان الاجابة موجودة فورالكن ارجو من المسؤلين ان يفيدونا كم تكلفة جواز السفر بدوا افقر من الاردن بكثير اما الدول الغنيه القادر مواطنوهاعلى دفع اضعاف اضعاف الرسوم عندنا فيدفعون اقل من خمسة دنانير اردنيه وفي بعض الدول الجواز ساري المفعول لعشر سنوات وليس خمس!اما نحن المغتربين يتبع..

6) تعليق بواسطة :
09-01-2017 05:36 AM

تابع...فندفع للسفارةمايعادل تسعة وسبعون دينارا اردنيا بحجة ان سعر صرف الدينار لايزال هو المطبق مثلما الحال قبل انخفاض قيمته بالثمانينات من القرن الماضي وفي دول الشنجن تتقاضى سفاراتنا مايزيد على 90 تسعين دينارا لذا فان مبدا العداله يجب ان يطبق على كافة الاردنيين سواء كانوا على ارض الوطن او مقيمين على سطح القمر لاني بصراحة كمغترب اشعر بالغبن ففي كل شهر احول لوطني مبلغا كبيرا يذهب رسوم للجامعات.يتبع

7) تعليق بواسطة :
09-01-2017 05:53 AM

تابع... وبالمقابل ماذا قدمت لي الحكومة الموقره فالاعفاءات الجمركيه يستفيد منها من لديه معرفه وواسطه لدى الجهات الجمركيه ولا اقول كلامي اعتباطا بل الذي حصل معي شخصيا والله يشهد واما جمارك السياره ف بحاجة لعدة مقالات ومن اجل رفع العتب تمت تسمية وزارة الخارجيه بتكبير اسمها لتصبح وزارة الخارجيه وشؤؤن المغتربين! فماذا عملت للمغتربين؟ ارجو من المسؤلين فيها اخبرونا حتى لانظلمهم اونبخسهم عملا؟!

8) تعليق بواسطة :
09-01-2017 06:33 AM

نريد وصفي جديد

9) تعليق بواسطة :
09-01-2017 07:44 AM

عاش بيان العسكر

10) تعليق بواسطة :
09-01-2017 07:44 AM

نائب اصيل !

الناس بتعرف وين بتنصرف المصاري ، لكن الحكي بهذا الموضوع ممنوع .

لا معنى لحرية الرأي بوجود حصانه وخطوط حمراء اوجدوها ليتستر وراءها الفاسدون .

الحكومه تدفع بالشعب للشارع ، وربما العصيان المدني .

11) تعليق بواسطة :
09-01-2017 07:54 AM

لا تعليق لدي

12) تعليق بواسطة :
09-01-2017 08:54 AM

والشعب كله خلفك يا ابن الاصول بدنا ناس احرار بكفي وين المللك ما يشوف الي بصير بشعبه بدنا سيدنا معنى

13) تعليق بواسطة :
09-01-2017 10:24 AM

الوزيره السابقه مها الخطيب تدعوا الوزراء الذين يجمعون راتبين ان يقوموا بالتنازل عن راتب (في هذه الأوقات الاقتصادية العصيبة، ولتجنب إلحاق مزيداً من الاعباء على الطبقة الأقل دخلاً من خلال رفع الدعم ورفع الأسعار، اقترح على الزملاء الوزراء السابقين (وانا منهم) ورؤساء الوزارات السابقين الأحياء ما يلي:
1. من كان منكم لا يزال يعمل في القطاع الخاص ويتقاضى رواتب او مكافآت ( وهي طبعاً ليست رواتب بسيطة)

14) تعليق بواسطة :
09-01-2017 10:26 AM

الفلوس التي في جيب المواطن إن وجدة فهي أصلا موجوده في يد الدوله وإذا كان المطلوب دعم الخزينه وألاقتصاد الوطني فالمفروض أن ندعم كل ماهو ممكن ان يدخل فلوس على البلد من دعم الزراعه في ألأردن والصناعه الزراعيه لأن الأردن أصلا هو بلد زراعي أذكر في أوائل السبعينات كان إنتاج محافظة الكرك من الحبوب قمح وعدس وحمص حوالي 300000 الف طن سنويا أما ألآن فأعتقد أن ألأردن كله لاينتج 20% منها يجب علينا وعلى الحكو

15) تعليق بواسطة :
09-01-2017 10:28 AM

وليس فقط الوزراء 99% من النواب والاعيان لا يسئلو بالراتب وكلهم رجال اعمال واصحاب شركات ان فعلا تستحقون هذه الكراسي ولديكم انتماء لهذه البلد تنازلوا عن رواتبكم

16) تعليق بواسطة :
09-01-2017 10:32 AM

يجب علينا وعلى الحكومه أن تشجع الزراعه وخاصة الحبوب لأنها الغذاء ألإستراتيجي الخاص في ألأردن والعالمي أيضا
هذه الخطوه ألأولى التي يجب تبينها في تشجيع ألإستثمار لدعم ألإقتصاد وتخفيف البطاله لأنه ألأقل في التكاليف حبة القمح تعطيك سبع حبات وأكثر بإذن الله حمى الله الأردن وأهله

17) تعليق بواسطة :
09-01-2017 10:53 AM

العمل العام ليس له راتب

18) تعليق بواسطة :
09-01-2017 11:32 AM

قاطعوا كل شيء مرشح للرفع من الآن وليكن يوم للكهرباء واسبوع للبنزين واسبوع للدواجن وهكذا حتى تقوم الحكومة بإيجاد بدائل لسد العجز بدلا من فرض الضرائب والكل يقوم بمقاطعة كل سلعة تفرض عليها ضرائب من اجل افشال مخطط رفع الضرائب ورفع الاسعار ...ما حك جلدك مثل ظفرك

19) تعليق بواسطة :
09-01-2017 02:30 PM

ارحممممممممممممممم

20) تعليق بواسطة :
09-01-2017 02:46 PM

حتى أنت يا بروتس

21) تعليق بواسطة :
09-01-2017 06:07 PM

الراي الراجح هو راي ابو جهل الزرقاوي. ،
مسرحيه

22) تعليق بواسطة :
09-01-2017 06:56 PM

فقاعات صابون

23) تعليق بواسطة :
09-01-2017 06:59 PM

مش المهم أنك تنزل على الشارع المهم أنك تعرف كيف تطلع منه

24) تعليق بواسطة :
09-01-2017 07:09 PM

طالما أن الشعب كله أمانة في عنقك لذلك رايحين نحط أيدينا و رجلينا بمية باردة و نستريح .بس المشكلة ياريت لو المية ساخنة

25) تعليق بواسطة :
09-01-2017 10:18 PM

نعتذر

26) تعليق بواسطة :
10-01-2017 05:15 AM

واحد اثنين ثلاتة

27) تعليق بواسطة :
10-01-2017 09:23 AM

المواطن الاردني لم يعد يحتمل الضغوط والاوضاع المزرية التي دمرت حياته. وابتي سببتها له الحكومات المتعاقبة التي تسير على مبدأ استنزاف طاقات المواطن الغلبان من أجل تغطية مصاريف علية القوم الباهضة ومحاولة سد العجز بارقامه الخيالية. ليجعل بلدنا الطيب المقدس يطبق قانون الاستبداد الذي يجبر المواطن على على دفع ديون وعجز الموازنة اي مايعني بالعامية ( الشعب يصرف على الحكومة وعلية القوم) من فرض ضرائب باهضة

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 400 حرف


جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012