أضف إلى المفضلة
الجمعة , 24 شباط/فبراير 2017
الجمعة , 24 شباط/فبراير 2017


رونالدو: حملات كثيرة ضدي من داخل عالم كرة القدم وخارجه

10-01-2017 08:38 PM
كل الاردن -
انتقد لاعب ريال مدريد الإسباني النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، 'حملات إعلامية' وجهت ضده على خلفية الاتهامات بالتهرب الضريبي، وذلك في تصريحات الثلاثاء غداة نيله جائزة الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) لأفضل لاعب في العالم.
وقدم رونالدو موسما إستثنائيا في 2016، فقاد ناديه إلى لقب دوري أبطال أوروبا وكأس العالم للأندية، ومنتخب بلاده لأول لقب في كأس أوروبا.

وهيمن النجم البرتغالي على الجوائز الفردية كذلك، بنيله الكرة الذهبية التي تمنحها مجلة فرانس فوتبول الفرنسية، وجائزة الأفضل من الاتحاد الدولي، والتي تسلمها في الحفل السنوي الاثنين في زوريخ.

إلا أن رونالدو كان من أبرز الأسماء في 'فوتبول ليكس'، وهو الأسم الذي عرفت به سلسلة وثائق كشفتها مجموعة من الصحف الاوروبية، وتتعلق بعمليات تهرب ضريبي على نطاق واسع في كرة القدم، شملت العديد من اللاعبين والمدربين في أوروبا.
وتطرق اللاعب (31 عاما) الى هذه الاتهامات الثلاثاء، في تصريحات إلى إذاعة 'كوبي' الإسبانية.

وقال: 'كان ثمة شكوك كبيرة، حملات كثيرة ضدي، من داخل عالم كرة القدم وخارجه'، مضيفا 'كانوا يريدون ايذائي من كل الجهات، والحقيقة ان الافضل كان الافضل، ألا وهو انا، وأنا سعيد جدا'.

اضاف :'ارادوا ان اشعر بالسوء، الا انني كررت +من لا يخفي شيئا، لا يخشى شيئا+. وكما دائما، اخرست بعض الاصوات مجددا'.
وتعهدت سلطات الضرائب الإسبانية التدقيق في الوثائق التي نشرتها الصحف الاوروبية، والتي شملت اضافة الى رونالدو، لاعبين آخرين حاليين او سابقين في اسبانيا، كمهاجم برشلونة البرازيلي نيمار، ولاعب وسط ريال مدريد السابق الالماني مسعود اوزيل.
ونفى رونالدو مرارا قيامه بعمليات تهرب ضريبي، ونشر في كانون الأول (ديسمبر) الماضي، كشوفات مالية بقيمة 225 مليون يورو.
وأعرب المهاجم الذي يحمل لقب الافضل في العالم اربع مرات، عن ايمانه بان الأمور ستسير لصالحه.

وقال: 'ا لأمر مزعج لقد ساعدت العديد من الاشخاص، وقمت بالكثير من الامور الجيدة، الا ان الناس يريدون التصويب عليك للتغطية على الامور السيئة التي يقوم بها الآخرون'.
أضاف 'الأمر ازعجني ولا يزال يزعجني، الا ان العدالة تحقق دائما في نهاية المطاف، وعلينا الانتظار لنرى ماذا سيحصل'.
إن العدالة تحقق دائما في نهاية المطاف، وعلينا الانتظار لنرى ماذا سيحصل'.

(أ ف ب)
التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 400 حرف


جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012