أضف إلى المفضلة
الجمعة , 24 آذار/مارس 2017
الجمعة , 24 آذار/مارس 2017


شركات تعتزم شراء ‘‘كريدور عبدون‘‘

10-01-2017 11:45 PM
كل الاردن -
تعتزم شركات وطنية شراء وتملك قطع أراض في شريط عمان الاستثماري لغايات إقامة مشاريع عليها بملايين الدنانير، قال عنها مصدر مطلع بأمانة عمان الكبرى إن أموال تلك الأراضي التي سيتم بيعها سـ'تضخ في موازنة المؤسسة التي أقرت مؤخرا بـ496 مليون دينار'.

وقال المصدر، الذي طلب عدم نشر اسمه إن تلك المشاريع سـ'تكون عبارة عن مقار لشركات وطنية كبرى، ومشاريع استثمارية وحيوية، ستوفر فرص عمل جديدة، إضافة إلى إنعاش المنطقة اقتصاديا وتنمويا'.

ويأتي ذلك في أعقاب موافقة الحكومة لـ'الأمانة' على بيع الأراضي بعد تغيير 'صفة المنفعة' لها شريطة مصادقة رئيس الوزراء على 'البيع'، والذي يعد الوزير المسؤول عن 'الأمانة'.

وتبلغ حصة 'الأمانة' من أراضي 'كريدور عبدون' أكثر من 300 قطعة تزيد قيمتها على 150 مليون دينار كانت استملكتها لغايات إقامة مبان حكومية ضمن مشروع لرئيس وزراء لبنان السابق نجيب ميقاتي لم ير النور في حينه.

ويقسم 'كريدور عبدون' - الشريط الاستثماري، إلى ثلاث مناطق وتجمعات رئيسة، الأول سكني وهو أقرب إلى منطقة عبدون السكنية، ويبدأ ارتفاع البناء فيه بأربعة طوابق ويسمح فيه بإقامة مشاريع استثمارية كالمكاتب والشقق الفندقية.

والثاني هو التجمع التجاري ويقع وسط الشريط بموقع محوري ويصل ارتفاع البناء فيه لـ12 طابقا، ويسمح فيه ببناء 6 طوابق لإقامة مشاريع استثمارية (مستشفيات، مدارس، مكاتب، وشقق فندقية)، فيما يشمل الثالث شق عدد من الطرق الخدمية وتهيئة البنية التحتية للخدمات المختلفة لتكون جاهزة للربط والتوصيل حال إنجاز أي مبنى أو مرفق خدمي.
التعليقات

1) تعليق بواسطة :
10-01-2017 11:47 PM

قمتم باستملاك الاراضي بتراب المصاري من المالكين لنفع العام والان صار بدكم تبيعوهم هالسواليف شغل عصابات ومافيات .

2) تعليق بواسطة :
11-01-2017 12:07 AM

.
-- مخالفة قانوية صريحة ترتكبها الدولة كما تفضل كاتب التعليق الأول وتمثل إنتهاكا وسطوا بغطاء رسمي وهي تكرار لهدم ابنية إدارة شركة طلال ابو غزالة لصالح مشروع الحريري .!!

-- اعيدوا الأراضي لأصحابها وليتفاوضوا هم مع المستثمرين

-- السوآل الأهم ما هو دور "بشر جردانة" عضو مجلس الامانة وممثل "المجموعة إياها" بالموضوع

.

3) تعليق بواسطة :
11-01-2017 05:28 AM

افتت المحكمة العليا قبل بضعة شهور ان علاقة المالك بأرضه تنتهي بمجرد ان يقبض ثمن الاستملاك وانه يجوز للحكومة تغيير صفة الغرض التي تم من اجله الاستملاك والتصرف كما تشاء .
تفسير المحكمة صدر مع بروز قضية بيع أراضي مصنع الاسمنت التي كانت استملكت للمنفعة العامة ببضعة دنانير وهي اليوم تباع للمنفعة الخاصة بالمليارات .
اعتقد ان الظلم وقع في الحالتين على أصحاب الأراضي ولكن لمن الشكوى والقاضي هو الغريم .

4) تعليق بواسطة :
11-01-2017 07:06 AM

تم استملاك هذه الاراضي لغايات النفع العام وبالتالي لايجوز بيعها ،، ومن حق اصحابها الاحتجاج و رفع دعاوي على الامانة ،،، وللتذكير كان النية تتجه لاقامة ابنية حكومية يبنيها الميقاتي و يرجرها بصورة مضمونة للحكومة ،، وكانت انذاك زوجة كبير متنفذي الامانة تتحفز لتصميم تلك الابنية في مكتبها الهندسي لكن ارادة الله سبقت و تم القضاء على عهد الفساد و سؤ الادارة وتوقف العمل بالمشروع

5) تعليق بواسطة :
11-01-2017 07:30 AM

استملاك النفع العام والتحايل على المالكين وبيعها بالملايين للتجاره
اي عصابه هذه الني تدير
هذا انتهاك كبير ومفضوح للقانون اعيدوها لا صحابها ايها الشرفاء???!!!

6) تعليق بواسطة :
11-01-2017 09:53 AM

نحن الاردنيون لا نردي استثمارات نحن نريد مساحات فاضيه بلاش تكون خضراء المهم مكان يستطيع الانسان يتنفس فيه من التلوث والصخب وتلاصق البناء

7) تعليق بواسطة :
11-01-2017 10:31 AM

بذكر كان في احد العسكريين ممن يخدموا معي استملكوا ارضه وهي 28 دونم في منطقة دابوق وعووضوه 13 الف دينار وكان يلطم ليل نهار انهم كيف شلحوه ارضه ومثله مثايل والان دابوق انتوا بتعرفوا من يتملكها .

8) تعليق بواسطة :
11-01-2017 11:00 AM

تعليق السيد المغترب واضح و صادق و صريح ويبدو ان الهوامير هم المستفيدين ،،،مرة اخرى يثبت المغترب انه حاضرا و مطلعا شكرا

9) تعليق بواسطة :
11-01-2017 02:50 PM

طالما ان المحكمة افتت بجواز ذلك فلا حول و لاقوة الا بالله العلي العظيم و الشكوى لغير الله تعالى مذلة . فلا تتعبوا انفسكم بالتعليق على موضوع عرف صانعوه انه يجوز ذلك .آ انا شخصيا احد ضحايا قصة مشابهة . فالقوات المسلحة تملكت منا نحن ورثة والدي رحمه الله تعالى 40 دونما من ارضنا في عجلون لغايات بناء الرادار المعروف هناك . الرادار اصبح في خبر كان لعدم الحاجة له . سمعنا مؤخرا بأن الارض ستباع للحريري و ..

10) تعليق بواسطة :
11-01-2017 02:55 PM

فاختيار الارض كان لانها اكثر منطقة مرتفعة في جبال عجلون الرائعة الجمال . ال 40 دونما استملكت بما قيمته 30 دينارا للدونم . اي ان ثمن المتر كان 30 قرشا . فأيهما ابدى بالارض جيرانها ام الحريري ؟؟ملاكها أم الحريري ؟؟؟ . الاجابة معروفة . فانا اشكر من اجابني على سؤالي في مداخلته حول فتوى المحكمة . منطقيا اعتقد بأن المحكمة على حق في فتواها . ارض استملكت و قبضنا ثمنها لم تعد لنا لنطالب بها . تحياتي للجميع

11) تعليق بواسطة :
11-01-2017 03:10 PM

منطقة تالا بيه في العقبة أعطيت الى ثلاث شباب مغامرين بابخس الأسعار ، وباعوها بملايين الدنانير، مثلها مثل ما كانت الدولة تملكه من مصانع وشركات بيعت كذلك بأسعار تثير الشك لدى اي مسوءول، لكن المسؤول همه عدم اثارة المشاكل لنفسه فتمت الموافقة والاموال التي جنيت قد تحولت الى البنوك في الخارج، وبما انه لم يعد هناك من يهمه الامر فستتم بيع أراضي كورديرو عبدون باقل من قيمتها لنخلق بذلك مليونيرا جديدا اسمه ؟

12) تعليق بواسطة :
11-01-2017 10:15 PM

بعد كتابة التعليق أعلاه خطرت ببالي خاطرة ولربما تكون نافعة ان لقت صدى لدى أمانة العاصمة. ما تفتقر اليه عمان هو اللون الأخضر اكثر منها من الأبنية الحجرية الباهتة الألوان، فبدل بيع قطع الاراضي لشركات العقار التي ستزيد في تشوهات عمان كالبرجين المهملين، انسب إقامة حداءق في الاراضي التي تملكها الأمانة في كوريدور عبدون وزراعتها بالاشجار داءمة الخضرة اذ ستسهم في تنقية هواء عمان ومتنفسا يستفيد منه الناس .

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 400 حرف


جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012