أضف إلى المفضلة
الإثنين , 24 تموز/يوليو 2017
الإثنين , 24 تموز/يوليو 2017


قاتلا سائق تكسي نحرا بالزرقاء يواجهان الإعدام - تفاصيل

21-04-2017 11:35 AM
كل الاردن -
وجه مدعي عام الجنايات الكبرى القاضي عمار حنيفات جناية القتل تمهيدا لجناية السرقة ٢/٣٢٨ من قانون العقوبات، لقاتلي سائق تاكسي عمومي ثلاثيني وهو 'اب لطفلين صغيرين بنت وولد ' نحرا في منطقة بيرين بالزرقاء من اجل سرقته.

وقرر القاضي حنيفات توقيف القاتل العشريني ١٥يوما على ذمة القضية في مركز اصلاح وتاهيل ماركا فيما اصدر قرارا بالتعميم على شريك القاتل الفار من وجه العدالة بإلقاء القبض عليه .

وقال مصدر مقرب من التحقيق ان القاتلين صعدا مع سائق التاكسي العمومي المغدور يوم الخميس الماضي من منطقة الجامعة،وكانا متناولان للمشروبات الكحولية، وطلبا ايصالهما الى منطقة شفا بدران وخلال ذلك الوقت وأثناء وصولهما خطر ببالهما سرقة المركبة.

وأضاف المصدر ان القاتلين عادا وطلبا من المغدور ايصالهما الى مكان آخر وطلبا منه الدخول لطريق ترابي بمنطقة مهجورة، وبعد توقف المركبة اعتديا عليه بالضرب من اجل سرقة المركبة، ولم يتمكنا ثم نزلا من المركبة واعتديا على السائق بالضرب حيث قام احدهما بمسكه وقام الاخر بطعنه في ظهره عدة طعنات ثم طعنه بخاصرته حتى سقط على الارض .

وقال المصدر بعدها قام القاتلان بتثبيته على الأرض وقام احدهما بنحره من رقبته حتى فارق الحياة، ثم قاما بتركه وغادرا في صباح ذات اليوم الذي عثرت الشرطة على جثة المغدور.

وأشار المصدر الى ان فريق من بحث جنائي شرطة الزرقاء تمكنوا في زمن قياسي من فك لغز الجريمة والتعرف على هوية القاتلين الذين القي على احدهما فيما يجري البحث عن الاخر.

وبين النصدر ان القاتل اعترف خلال استجوابه من قبل المدعي العام القاضي حنيفات بارتكابه جريمة القتل .

ويواجه القاتلان عقوبة الاعدام شنقا حتى الموت في حال ثبوت التهمة المسنده لهما وهي جناية القتل تمهيدا لسرقه.
التعليقات

1) تعليق بواسطة :
21-04-2017 12:26 PM

والله لازم إعدام على الملأ وامام الجميع لماذا لا يتم الإعدام في ساحة الجامع الحسيني حتى يكون هؤلاء عبرة لغيرهم
اللهم ارحم المتوفى وألهم أهله الصبر والسلوان

2) تعليق بواسطة :
21-04-2017 12:28 PM

واثناء وصولهما خطر ببالهما سرقة المركبة"
وكانا ثملين..الخ..
تخريجات محامين للافلات من الحق وهو الاعدام لكليهما
وسنوات قليلة في السجن ومن ثم ليخرجا ويلتحقان بحملة هذا النائب الانتخابية او ذاك
ان كل من يحتك بالواقع..
يعني أن يمر بباب مدرسة اناث ثانوية عن نهاية الدوام..وكيف الزُعر فركة كعب ويقتحمون المدرسة..
كما حصل بالنسبة لي بالامس يدرك ان البلد ليست بوارد مواجهة فسيلة ارهابية

3) تعليق بواسطة :
21-04-2017 02:22 PM

كانا مخمورين ! ليجرم مجلس النواب الخمرة .

4) تعليق بواسطة :
22-04-2017 12:21 AM

فلت و فلتان و جرائم بدعم القانون

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 400 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012