كل الاردن | خالد المجالي يكتب...أعيدوا المليارات المنهوبة بدل الفتات من جيب المواطن
أضف إلى المفضلة
الخميس , 14 كانون الأول/ديسمبر 2017
الخميس , 14 كانون الأول/ديسمبر 2017


خالد المجالي يكتب...أعيدوا المليارات المنهوبة بدل الفتات من جيب المواطن

12-09-2017 08:00 PM
كل الاردن -

{هل تستطيع الحكومة ومجلس النواب استجواب رئيس الأركان ومدير المخابرات العامة والأجهزة الأمنية ومعرفة موازنة كل جهة وطرق صرف أموالها على الأقل من خلال 'لجنة خاصة في مجلس النواب ' إذا كان هناك بنود سرية مع أننا اليوم لم يعد لدينا أي سر أو محذور إلا الاقتراب من فاسد أو الخوف من سلطان أو جهة أمنية في ظل أحكام أصبحت شبه عرفية}

تنشط حكومة الملقي -لا أطال الله عمرها- منذ أيام لتعبئة الرأي العام الأردني ليتقبل مزيدا من فرض الضرائب المباشرة وغير المباشرة على المواطن الأردني، لتنظيف ما تبقى في جيوبهم من فتات وبقايا قرض أو سلفة لم تسدد دون أن تعترف بفشلها بإنجاز واحد حقيقي على المستوى السياسي أو الاقتصادي بعد أكثر من عام على توليها الولاية العامة حتى وأن كانت صورية.

الكل يعلم مقدار المليارات التي نهبت من أموال الوطن والشعب بطريقة مباشرة أو غير مباشرة، والكل يعلم مقدار التهرب الضريبي من قبل علية القوم ممن يحتكرون 90% من أموال الشعب، والطفل الأردني يعلم مقدار الهدر المالي والبذخ من قبل الحكومة وغيرها خاصة السفرات الخارجية التي تكلف الدولة مبالغ طائلة سنويا دون أي عائد على الوطن والخزينة، وكل ذلك دون حسيب أو رقيب ودون أن يتجرأ أي مسؤول أو جهة رقابية عن سؤال الحكومة عن ذلك.

الدستور يقول إن الحكومة 'صاحبة الولاية العامة' والمسؤولة عن الدولة سياسيا وماليا وأن كل عمل يرتب أي كلفة مالية على الدولة يجب أن يوافق عليه مجلس الوزراء ويخضع ذلك لمراقبة مجلس النواب والدوائر الرقابية، ولا يتوقف ذلك الأمر عن الاتفاقيات الخارجية بل حتى الزيارات التي يقوم بها أي مسؤول بمن فيهم العاملون في الديوان الملكي وزيارات جلالة الملك والعائلة المالكة إلا التي تكون خاصة وعلى حسابهم الشخصي.

هنا من حقي كمواطن تلاحقني حكومة الملقي وغيرها لنهب الفتات وثمن لقمة العيش لأبنائي أن أطرح سؤالا على حكومة الولاية العامة ومجلس النواب، هل تستطيع الحكومة أن تقدم كشفا بالزيارات الخارجية التي قام بها موظفو الحكومة والديوان الملكي وحتى زيارات جلالة الملك الخارجية بحيث تبين للشعب تواريخ تلك الزيارات ومدتها وتكلفة كل زيارة ومن الجهة التي قامت بتسديد فاتورتها؟ وما النتائج العائدة عنها سياسيا واقتصاديا وماليا حتى تقوم الحكومة ووزارة المالية بتغطية تلك السفرات؟.

هل تستطيع الحكومة أن تعلن بشكل علني من هم أصحاب التهرب الضريبي والمبالغ المستحقة عليهم خاصة وأننا نتحدث عن مبلغ يزيد عن ملياري دينار حسب بعض التصريحات الرسمية؟ أم أن الولاية العامة فقط على الموظف المسخوط والمواطن الذي يتألم على وطن ينهب ويهدد وعلى أصحاب البسطات والاكشاك في الطرق الصحراوية؟.

هل تستطيع الحكومة ومجلس النواب استجواب رئيس الأركان ومدير المخابرات العامة والأجهزة الأمنية ومعرفة موازنة كل جهة وطرق صرف أموالها على الأقل من خلال 'لجنة خاصة في مجلس النواب ' إذا كان هناك بنود سرية مع أننا اليوم لم يعد لدينا أي سر أو محذور إلا الاقتراب من فاسد أو الخوف من سلطان أو جهة أمنية في ظل أحكام أصبحت شبه عرفية.

قبل أن تتجرأ الحكومة على فرض مزيد من الضرائب وتطبيق برامج استعمارية تستهدف الوطن والشعب من خلال توصيات ما يسمى صندوق النقد الدولي، لا بد من المصارحة والمكاشفة، وإذا كان لا بد من هذه الخطوة لنبدأ من الأعلى للأسفل، وأولى تلك الخطوات وقف كل السفرات الخارجية إلا للضرورة القصوى واخضاع كل فلس يصرف للمحاسبة والإعلان عنه للشعب وسحب كل الامتيازات الخاصة والمبالغ فيها من حرس وخدم وسيارات وقصور، فهل يعقل أن يخصص سرية أو أقل بقليل من أجل حراسة 'بيت' شبه فارغ في دولة تعاني من مديونية تهدد أمنه ومستقبله؟.

لن أكتب أكثر من ذلك لأنني على ثقة أن الشعب الأردني يعلم أكثر مني ويعلم الكثير عن الهدر والتبذير والنهب من أموالهم وحقوق أبنائهم، ولكني فقط اذكر بأن لا طاعة لحكومة أو لغيرها ليتألم المواطن وينهب البعض وطنهم ويستمر بالادعاء انه يعمل من أجلهم وترديد تلك الاسطوانة المشروخة التي لم تعد تنطلي إلا على المنتفعين والسحيجة ومماسح الزفر حتى من يدعوا أنهم من علية القوم أو ممثلي العشيرة.

التعليقات

1) تعليق بواسطة :
12-09-2017 08:22 PM

كتبنا وفي هذا الموقع عشرات المرات انه لايجروء اي نائب او مسؤول سابق او حالي او اي صحفي بان يكون هناك لجنة في مجلس النواب تعنى بالشؤون الامنيه والعسكريه وتحاسب وتحاكم وتقيل وتعيين كل مدراء الاجهزة الامنيه ورئيس هيئة الاركان ومساعديهم لا احد يجروء حتى ان يتحدث بهذا حتى بينه وبين نفسه ممنوع خط احمر هكذا لجنةلجنة تحدد الميزانيات والمخصصات الخاصه ..

2) تعليق بواسطة :
12-09-2017 08:36 PM

لجنة الامن والدفاع يعرض عليها سفر المسؤولين الامنيين والعسكريين والزيارات المتبادله ومحاضر الاجتماعات والاتفاقيات والمعاهدات وهي تناقش هذا كما تفعل برلمانات العالم الغربي الذي نحب ونعشق بجلسات علنيه ومتلفزة وامام الشعب وهي توافق او ترفض ..تخيل يا رعاك الله يقوموا بجلي قوات غربيه وفتح غرفة لقيادة العصابات السوريه ...

3) تعليق بواسطة :
12-09-2017 09:00 PM

الي راح ما برجع...اهم شيء ما يتكرر
ابو احمد نحن ننفخ في قربه مخزوقه..مع تواجد
ديوان محاسبه
دائرة فساد
هيئة مكافحة فساد
ديوان شكاوي
هيئة نزاهة وشفافيه
مجلس نواب

4) تعليق بواسطة :
12-09-2017 09:12 PM

من هو الذي يتقيد ببنود الدستور ؟؟
هناك الف سؤال يطرح دون جواب او حتى لا احد يملك الجواب !!
لهذا من نسأل ومن هي الجهة صاحبة الولاية الكاملة لدولتنا الاردرنية ؟؟

5) تعليق بواسطة :
12-09-2017 09:36 PM

عندما يكون مجلس النواب بمستوى المساءله يمكن مساءله قاده الاجهزه وكل من يرى بنفسه خارج نطاق المساءله.
لجنه الامن والدفاع في الكونغرس للجنرال دانفورد رئيس الاركان نموذج يمكن الرجوع اليه .فمتى كان نوابنا بمستوى نواب تلك اللجنه ثقافه وجراه يمكن تطبيق ذلك في الاردن .
الدستور بتعديلاته الحاليه لا يسمح بذلك

6) تعليق بواسطة :
12-09-2017 10:06 PM

الا ربع ربع والا قبع قبع

هذا مرض خبيث ان لم يتم القضاء عليه نهائيا تحت اي الم لن ينفع البكاء والعويل.
لابد من انشاء محكمه شعبيه هي تتولى محاكمه كل الفاسدين وسحلهم امام الجميع وتجريدهم من جميع املاكهم وتخصيص سجن خاص بهم حتى يتسع لهم فالعدد كبير والكروش اكبر

7) تعليق بواسطة :
12-09-2017 10:12 PM

استغرب ممن لايزال يعول او يرجى من مجلس النواب عمل شيئ لصالح الوطن والمواطن لانهم يفكرون بمصالحهم الشخصية فقط ودورهم يقتصر التستر على الفاسدين وتجميل الصورة الديموقراطية الغير موجودة سوى بالاعلام الرسمي واتحدى اذا استطاعوا حجب الثقة عن اي حكومة الا باوامر من فوق او انهم يقتربو من اي فاسد كبير من خلال لجانهم الكثيرة

8) تعليق بواسطة :
12-09-2017 10:16 PM

الاجابة على اسئلتك هي :لاااااااااا والف لااااااااااااا

9) تعليق بواسطة :
12-09-2017 10:32 PM

بعض النواب عبارة عن سماسرة يقومون بالتواسط مع الحكومة لاجل عقد صفقات والا قمت بمهاجمتك ونعتك بالفساد بدعب احد النواب انه جلب مشروع بالملاببن ولكن هو كموسنسجي لشركة وهمية واخر يدعم ابنه لبيع الحكومة برنامج فاشل ويضغد على المسؤوليين ويدعي محاربة الفساد

10) تعليق بواسطة :
13-09-2017 12:19 AM

2مليار سنوياً موازنة المؤسسات المستقلة لأبناء الذوات

11) تعليق بواسطة :
13-09-2017 01:03 AM

بارك الله فيك على مقالك الرائع كالمعتاد منكم ..اصلا رواتب النواب اكبر غلطه المفروض ولا نائب يتقاضى اي راتب لانهم كلهم حيتان واصحاب مصالح ..والشعب كله لازم يوقف وقفه واحده بجميع فئاته حتى الطفل الصغير لوقف هالمهزله الا بتصير باردنا الغالي ونبعد الخوف من قلوبنا ونرجع اقوياء متل زمان ..خلص بكفى رواتبنا يلا بطعمينى خبز والسفرات كلها ما الها داعي ...................................

12) تعليق بواسطة :
13-09-2017 01:10 AM

والله يا كاتبنا الاصيل اشك بوجود عجز عنا معقول كل النهب والسرقات والسفرات والتهرب الضريبي وما في عنا فلوس معناته احنا دوله قويه الحمد لله وكل شخص استلم منصب صار مليونير بالبلد وبتحكوا عجز

13) تعليق بواسطة :
13-09-2017 08:04 AM

نعتذر

14) تعليق بواسطة :
13-09-2017 09:18 AM

نعتذر

15) تعليق بواسطة :
13-09-2017 12:14 PM

ماذا يعني ان كل باشا تقاعد واستلم مدير يبقى سائقه معه وسياره وما يترتب عليه من هدر اموال ماذا يعني ان السائق هذا يجر عرباية الست والبنت والولد في المول وهوعسكري اين نحن سائرون لماذا الحراسات على اشخاص بمنازلهم وهذا يعني انهم ظلموا مواطنين وخايفين .ماذا يعني ان الوزير والامين العام 3 والعميد واللواء 3 سيارات واحده للتسوق والثانيه لطلاب الجامعه والمدام والاخرى للباشا قدس الله سره هدر بهدر

16) تعليق بواسطة :
13-09-2017 12:40 PM

كنت باحدى القواعد الامريكيه العسكريه عندهم .الامر برتبة لواء ياتي في الصباح الباكر الساعه 7 على الدوام على ظهر بسكليت ويغادر بنفس الطريقه .في المناسبات التي تكون بعيدة المسافه ياتي بسيارته الخاصه .الرجل ليس له سائق الا خلال التمارين العسكريه .يصف اخونا على الدور بالمؤسسه العسكريه لشراء اغراضه لا مراسل له .بمكتبه لا خدم ولا حشم و لاضيافات ولا طبايخ بل مجرد سكرتير او سكريتره .شاندويشه الرجل يتبع

17) تعليق بواسطة :
13-09-2017 12:49 PM

ساندويشه الرجل وقهوته بتيرمس يحضره معه من بيته ان اراد الغداء بالقاعده يذهب للميس يدفع قيمة الغداء يتناول صينيه يضع طعامه بنفسه وعندما ينتهي يفرغ البواقي بصندوق النفيات زيضع الصحون والصينيه بالمجلى .مرتب القاعده 25 الف مجند ومجنده وكلهم يعملون كساعه رولكس متطوره .الامر وكلهم لا يميزون فلان عن علان الا بعمله العدل والعداله والانسانيه بينهم باعلى درجاتها تواضع منقطع النظير .حاولت التقرب يتبع

18) تعليق بواسطة :
13-09-2017 01:01 PM

حاولت التقرب من الرجل بدعوته على طعام .رفض وطلبني للمقابله وقال لي ما الذي تريده وعندما اعلمته دعاني الى بيته المتواضع ولا حرس عليه وتحدثنا بالسياسه ومع زوجته عن الدين وقضاياه وكل ذلك بوقته الخاص غداني قطعة همبرغر مشويه وبطاطا مسلوقه مهروسه مع بيض مسلوق ومايونيز وسلطة خس مع بندوره عليها سوس .ما سردته توضيح لما هم افضل منا .هاتولنا مسؤولين امريكان انجليز طليان وخلصونا من القرف والبؤس .

19) تعليق بواسطة :
13-09-2017 02:55 PM

جلس أعرابي على المقبرة
يبكي ويندب ويلطم ويعفر التراب على رأسه ويش ثوبه البالي
ويصرخ صراخ يقطع نياط القلب
وسمعه حفار القبور
فقال له لا حياة لمن تنادي
إذهب أيه الفتى لبيتك
وإستحم
فالصمت دواء الفقراء
وفي هذه المقبرة يا ولدي
العدل الإلهي

20) تعليق بواسطة :
13-09-2017 10:22 PM

وقبل ذلك اعيدوا للمواطن عزته وكرامته وحقوقه المسلوبه من الفاسدين وأعيدوا له احترام هويته الوطنيه وعدم المتاجره بها

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 1000 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012