أضف إلى المفضلة
الخميس , 22 شباط/فبراير 2018
شريط الاخبار
ضبط مطلوب ومشبوه ببيع المخدرات وبرفقته آخرين في السلط دمشق توجه رسالتين لمجلس الامن بشأن القذائف الصاروخية على العاصمة وتؤكد حقها في الدفاع عن أراضيها ومواطنيها واشنطن تقترح حوارا سريا مع طهران… وإيران ترد بالمطالبة بإنهاء لعبة “العصا والجزرة” حزب جبهة العمل الإسلامي: الحكومة باتت تشكل عبئاً على المواطن موسكو تدعو لانعقاد مجلس الأمن الدولي حول الغوطة "التعليم العالي": نطمح لزيادة الطلبة الوافدين إلى 70 الفاً العام 2020 لبنان يفرض توازن الرعب على إسرائيل.. فهل فَّعَّل حزب الله التاريخ وقانون الشعوب المستضعفه. استخراج 14 دودة من عين أمريكية محلل اسرائيلي لا يستبعد شن تتنياهو حربا شاملة للهروب من قضايا فساده اتفاق على استسلام الأكراد في عفرين؟ الامارات تتطلع لتصدير حليب الابل الى روسيا الحديث في إسرائيل عن انتخابات مبكرة العام الحالي راصد: 84 %من أعمال مجلس النواب الثامن عشر تشريعية موظفو امانة يعلقون اعتصامهم حتى 19-3-2018 الامير حسن يقود سيارة بدون حراسة
بحث
الخميس , 22 شباط/فبراير 2018


كيف تعامل الإعلام الأميركي مع "قرار القدس"؟

07-12-2017 10:40 AM
كل الاردن -
تعاملت وسائل الإعلام الأميركية الرئيسية في تغطيتها لقرار اعتراف الولايات المتحدة بالقدس عاصمة لدولة إسرائيل بمهنية غير معهودة في تناولها لأخبار الرئيس دونالد ترامب منذ ترشحه للرئاسة.
وبينما عمدت الصحافة الأميركية إلى انتقاد ترامب وتصيد أخطاؤه على طول الخط، وحربه معها واتهامه لها بنشر 'الأخبار الكاذبة' بشأن سياساته، إلا أنها عادت للحياد في اليومين الأخيرين في تغطيتها لموضوع القدس.
وبدا واضحا من العناوين الرئيسية للصحف الثلاث الكبرى، نيويورك تايمز وواشنطن بوست وول ستريت جورنال، اتفاقها على الخط العام لتغطية القرار أميركيا: 'رئيس يفي بوعوده الانتخابية ويضع الشرق الأوسط على حافة الانفجار'.
فالعنوان الرئيسي لصحيفة وول ستريت جورنال اليوم هو: 'خطوة ترامب تجاه إسرائيل تفتح فصلا من عدم اليقين في الشرق الأوسط'.
وفي عنوان آخر، تحمل وجهة نظر من المنطقة: 'الفلسطينيون: الولايات المتحدة تخاطر بدورها كوسيط سلام'.
أما الواشنطن بوست المعروفة بتوجهها نحو اليمين في السياسة الأميركية فجاء عنوانها الرئيسي: 'خطوة القدس، ترمب يفي بوعده الانتخابي رغم التحذيرات'.
وفي عنوان آخر تنقل رد الفعل الإسرائيلي: 'في القدس، الخطوة تثير الفرح والهلع'.
وحسب ما هو معروف عنها كصحيفة النخبة، يأتي العنوان الرئيسي للنيويورك تايمز 'ترامب يمتدح خطة القدس لكن الشرق الأوسط على حافة التوتر'
وتنشر النيويورك تايمز تقريرا موسعا عن ردود الفعل المتوقعة في المنطقة، يلتقط الحالة العامة استنادا إلى تطورات الأوضاع في السنوات الأخيرة.
ويلخص عنوان التقرير محتواه: 'في العالم العربي، ربما فقدت الدعوة للحشد من أجل القدس قوتها'.
ويفصل التقرير ردود الفعل في السنوات الأخيرة في عدد من الدول، التي كانت تعرف باسم 'دول الطوق' وغيرها من الدول العربية، ويستعرض أيضا سياسات حكومات تلك الدول إلى جانب ردود الفعل الشعبية.
التعليقات
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012