أضف إلى المفضلة
الأحد , 25 شباط/فبراير 2018
شريط الاخبار
النائب الشياب: سنقود حراكا في الشمال ليتم انصافنا السعود: منذ عام ونصف لم يناقش لي سؤال .. و جلسة النواب "كاذبة" وزير العدل: امن الدولة اعادت 88% من مبالغ متضرري البورصة رقمان أردنيان جديدان للور وبقلة في البطولة الشتوية للسباحة الملك يؤكد على ضرورة تقديم مدينة عمّان منظومة نموذجية للنقل الدباس مديراً لمكتب الملك والعسعس مستشاراً للشؤون الاقتصادية البنك الدولي: قرض التنمية الأول للاردن لم يحقق أهدافه الكاملة إرادة ملكية بالموافقة على إجراء تعديل على حكومة الملقي - صور العراق: الإعدام لـ 15 امرأة تركية بتهمة الانتماء لداعش تضامن: 394 ألف امرأة أردنية يعشن في المناطق الريفية مجلس الامن يحمل مسؤولية مساعدات الركبان لسوريا .. والاردن يرحب (96.1%) ترفض قيام دولة فلسطينية دون ان تكون القدس عاصمة لها الطراونة يلتقي صاحب محل المشاتل بعد خلافه مه نائب - صور اعتقال القيادي الكردي البارز صالح مسلم في براغ بطلب من أنقرة طلبة التوجيهي التركي يحتجون على جسر عبدون للمطالبة بمعادلة شهاداتهم
بحث
الأحد , 25 شباط/فبراير 2018


اختبار جديد للكشف المبكر عن مرض التوحد

08-02-2018 11:23 AM
كل الاردن -
نشرت صحيفة 'ميرور' البريطانية خبرا عن تطوير العلماء اختبارا يستطيعون من خلاله الكشف عن مرض التوحد عند الأطفال دون خمسة أعوام، وهو ما كان يعجز الأهل الكشف عنه قبل بلوغ الطفل هذا السن.

وتم وضع استبيان التنمية النفسية 'PDQ-1' من قبل جامعة 'روتجرز' الأمريكية، ويقول الباحثون إنه يمكن اكتشاف التوحد بنسبة 88 في المئة.

ويطلب الاختبار من الآباء أن يلاحظوا في ما إذا كان الأطفال يقومون بعمل الإيماءات، أو الإشارة لإظهار الاهتمام بشيء ما، والاستجابة لأسمائهم، واستمتاعهم بلعبة 'بيكا بو'، والتحدث بعبارات، والتواصل مع الآخرين.

وتأتي نتيجة الاختبار منخفضة عندما تكون إجابات النفي أكثر من الإيجاب، وهناك احتمال أن من يحصل على علامة PDQ-1 منخفضة معرض للتوحد، ويحال للتقييم في تلك الحالة.

وفحصت الدراسة 1959 طفلا تتراوح أعمارهم بين 18 و36 شهرا، ويعتقد أن جميعهم لا يعانون من أي مشاكل في النمو حسب ما نقل موقع عربي 21.

وقال المؤلف الرئيسي 'والتر زاهورودني'، أستاذ في طب الأطفال في الجامعة، بشأن ذلك: 'إن توافر اختبارات صالحة وفعالة، مثل PDQ -1، قد يعزز من قدرتنا على الكشف عن التوحد في سن مبكر، وتوسيع عدد الشباب الذين يتلقون العلاج المبكر'.

وأضاف مستدركا: 'ولكن تشخيص التوحد لا يمكن أن يتحقق إلا من خلال تقييم شامل من قبل محترف'.

وتابع: 'الاختبار الفعال هو الخطوة الأولى نحو التشخيص، وإذا أردنا تحسين نسبة الكشف المبكر، فإن اختبارات فحص التوحد يجب أن تكون سهلة الاستخدام وموثوقة، ومستخدمة على نطاق واسع'.

يُذكر أن مرض التوحد يُعرف بأنه أحد الاضطرابات التابعة لمجموعة من اضطرابات التطور، المسماة باللغة الطبية 'اضطرابات في الطيف الذاتويّ'، وتظهر في سن الرضاعة، قبل بلوغ الطفل ثلاث سنوات على الأغلب.

ويصاب طفل من كل 160 بمرض التوحد، بحسب منظمة الصحة العالمية، ويكون لدى المصابين فيه صعوبات في التفاعل مع المجتمع والتواصل معه، ومحدودية وتكرار خزين الاهتمامات والأنشطة التي لديه.

وعلى الرغم من معاناة مرضى التوحد في العلاقات الاجتماعية، إلا أن ذلك لم يمنع بعضهم من الإبداع والتميز، فالإصابة بهذا المرض لا تعني الغباء، ومن الأمثلة على من يعانون منه لكنهم مبدعون، الفنان المعماري البريطاني 'ستيفن ويلتشير'.

التعليقات
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012