أضف إلى المفضلة
الثلاثاء , 16 تشرين الأول/أكتوبر 2018
شريط الاخبار
نقابة المحامين توجه إنذارا عدليا لحكومة الرزاز حول "الباقورة والغمر" الطراونة: لدي برنامج اصلاحي وندرس تغليظ العقوبة في "الجرائم الإلكترونية" الخصاونة: سوريا استثنت الأردن من رفع رسوم "الترانزيت" المركزي يعمم على البنوك بعدم قبول الهويات القديمة مكافحة الفساد: توقيف 3 أشخاص على خلفية عطاء برج للتلفزيون عام 2015 وفد من مجلس نقابة المحامين إلى دمشق الخميس لافروف:"الخوذ البيضاء"مازالوا في الأردن ولماضيهم الاجرامي وارتباطهم بداعش والنصرة ترفضهم كندا ودول اوروبية نقيب تجار ومصدري الخضار: فتح معبر جابر - نصيب يخفض الأسعار بنسب كبيرة الرزاز يشيد بجهود الأجهزة الأمنية بالتصدي للخارجين على القانون ناشطون قرب الباقورة والغمر للمطالبة باستعادتها - صور الأمن يحقق بشكوى تعرض 3 طالبات لمحاولة خطف في إربد الاردن في مقدمة دول الشرق الأوسط وشمال افريقيا على مؤشر الديمقراطية أستراليا تكذّب نتنياهو ضمنا بشأن زعمه نيتها الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمة لاسرائيل ونقل سفارتها اليها بلدية معاذ بن جبل توفر 350 فرصة عمل لأبناء المنطقة طعيمه رئيسا والعتوم مقررا للجنة الرد على خطاب العرش
بحث
الثلاثاء , 16 تشرين الأول/أكتوبر 2018


حابس العبادي وصكوك عليان في ذكرى رحيله

بقلم : د. مهند مبيضين
13-02-2018 06:57 AM


قبل عام، وفي الثاني من شباط 2017 توفي النجم حابس العبادي عن عمر الثالثة والسبعين، وهو الذي عرفه الأردنيون في المسلسلات والأعمال الدرامية البدوية والريفية، كشخصية مثيرة، تجسد أداور الشر والحسد والمؤامرات والفتن والغدر، والتي أرخت لحياة الريف والبداوة، وجسدها الراحل العبادي في مسلسلات مثل جلوة راكان وراس غليص ووجه الزمان ووضحا وابن عجلان وغيرها.

في جلوة راكان تآمر العبادي مع داود جلاجل بأن ألقيّا صاحبهما الشيخ راكان في البئر، بعد ان أوهماه أنهما سيمسكان الحبل به حتى ياتيهما بالماء من البئر، فما أن نزل وأدركا أنه يستحيل صعوده، حتى قطع حابس الحبل ورماه بالبئر واطلق حابس العنان لخياله لكي يتولى مشيخة العشيرة عوضا عن روحي الصفدي في دور راكان، والذي انهى المسلسل بقتله لحابس بدور زعل.

تفوق حابس العبادي، كان في المواقف التي جمعته مع زهير النوباني الذي مثّل أدوارا شريرة باحتراف، وهو الذي شارك معه بطولة مسلسل وجه الزمان والذي دارت أحداثه بين عامي 1941-1948 في الأردن وفلسطين وكتبه المبدع طاهر العدوان واخرجه باقتدار سعود الفياض الخليفات.

وفي وجه الزمان، أدّى حابس العبادي دور الشيخ اسعيّد، وواجه اسعيد انقسام العرب ورحيلهم جراء عدم الثقة به، ومع أنه حاول البقاء وجيهاً محترماً، إلا أن ممارسته دور الوكيل للمرابي القادم من السلط والتاجر فيها، وهو زهير النوباني بدور عليان، جعله مكروهاً ومسؤولاً عن الواقع السيء للفلاحين، ومسؤولاً عن بث الفتنة والفرقة بين القبيلة، وكان أهل القرية يحسدون حابس على زوجته آمنة التي أدّت دورها الفنانة رفعت النجار، لأنها أخيّر منه، وفي المسلسل لعب محمود القواسمي دور عودة وهو الشايب والخال وصاحب الرأي الراجح.

وفي الحلقة الأولى يبدأ المسلسل بوصول زهير النوباني بدور عليان والذي يأتي للشيخ اسعيد، طالباً الديون المترتبة على العرب، والمقيدة في دفاتر عليان والتي باتت وجه نحس على الناس وذكروها «بصكوك عليان».

وفي وجه الزمان تجلى الشر الممزوج بالخبث والدهاء عند عليان واسعيد، وكانت المشاهد تؤرخ لحياة الفلاحين الذين جعموا بين نمط الانتاج الفلاحي والرعوي معاً، في مواجهة الديّان، وهو عليان أو زهير النوباني، وكانت العملة المتداولة الجنيه الفلسطيني آنذاك، لكن المسسلسل كان تاريخاً حقيقا لتحولات الناس، وفي الحلقة الثالثة عشرة من المسلسل تظهر عقدة المسلسل حين يقرر محمود القواسمي دعم أحد ابناء القرية لانشاء دكان للتخلص من ديون عليان وهيمنته، التي كانت مهددة بسنوات الغلال للتخلص من عليان، وهو ما كان يخشاه اسعيد وعليان، لكن عليان كان قد تحسب لتلك السنوات ومحاولات الاستقلال من هيمنته، باغراق الفلاحين بالورق وبيع الأرض ورهنها إليه.

هذا التاريخ الذي جسدته أداور حابس العبادي وزهير النوباني، هو تمثيل للتاريخ الشفهي في الحياة الأردنية، لكن الأداور التي أدّاها حابس العبادي في فلم رباح وغيره من الأعمال ظلت محل تندر وتذكر عند الناس، وما زالت حاضرة، وحابس العبادي الذي أدّى أعمالاً فريدة دون ان يدخل أكاديميات الفنون والجامعات، كان انتاجاً وطنياً أردنياً صرفاً، عاش حياة الناس وعرفها وابدع بانتمائه لها، ونقل مشاهد من واقعهم، فكان شخصية واقعية من حياتهم اليومية في الريف والبداوة. وإلى جانب حابس وزهير هناك الفنان شايش النعيمي ومحمود القواسمي وجوليت عواد وغيرهم ممن لا يمكن حصرهم وأدّوا في مسلسل وجه الزمان أدواراً رائعة.

التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012