أضف إلى المفضلة
الجمعة , 21 أيلول/سبتمبر 2018
الجمعة , 21 أيلول/سبتمبر 2018


الغارديان: الأزمة السورية "تقوض أي زعم لأوروبا بأنها قوة أخلاقية"

28-02-2018 09:22 PM
كل الاردن -

-
Arabic
BBC Arabic تصفح

رئيسية
شرق أوسط
عالم
علوم وتكنولوجيا
صحة
اقتصاد
فنون
رياضة
مجلة
مرأة
فيديو
صحافة
صور
برامجنا
ترند
حوارات

الغارديان: الأزمة السورية 'تقوض أي زعم لأوروبا بأنها قوة أخلاقية'

28 فبراير/ شباط 2018

شارك هذه الصفحة عبر فيسبوك
شارك هذه الصفحة عبر تويتر
شارك هذه الصفحة عبر Messenger
شارك هذه الصفحة عبر البريد الالكتروني
شارك

مصدر الصورة EPA



-نقرأ في صحيفة الغارديان مقالا لنتالي نوغيريدي بعنوان 'سوريا تقوض أي زعم لأوروبا بأنها قوة أخلاقية'.

وقال الكاتب إن سوريا تعد أزمة أوروبية كما هي أزمة تعصف في منطقة الشرق الأوسط، مضيفاً أنه يمكن تصنيفها من أسوأ كوراث حقوق الإنسان منذ عقود.

وأردف أنه لا بد وأن يذكرنا أحد المؤرخين في يوم ما إلى أي درجة أضاع الغرب فرص إجبار الرئيس السوري بشار الأسد للجلوس على طاولة المفاوضات، وكيف كان لديهم الوقت الكافي والقدرة الضاغطة لإيقافه وخاصة بواسطة الضربات الهادفة.

وتابع بالقول إن هذا ما حصل مع الرئيس الصربي سلوبودان ميلوشيفيتش الذي أجُبر على توقيع اتفاقية دايتون في عام 1995 لوضع حد للأعمال الوحشية التي كانت ترتكب في البوسنة.

وأشار كاتب المقال إلى أن هناك نحو نصف مليون قتيل في سوريا وما زال العدد في ازدياد، مضيفاً أن 'سوريا ستؤرق مضاجعنا لفترة طويلة، فمنذ سقوط الرقة العام الماضي، تحولت الأزمة السورية إلى حرب عالمية يشارك فيها عدد كبير من القوى العظمى ومنها روسيا وإيران وتركيا والولايات المتحدة'.

وأوضح أنه منذ البداية كانت أزمة سوريا معقدة، مشيراً إلى أن 'الغرب مذنب وهذا أمر لا يمكن مناقشته'.

وختم بالقول إن الصراع في سوريا هو لإحكام السيطرة على حقول النفط، موضحاً أن فرض عقوبات على سوريا وإيقاف التدفق المالي قد يسهم في إنهاء هذا الصراع المستمر منذ سنوات'.
التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012