أضف إلى المفضلة
الإثنين , 10 كانون الأول/ديسمبر 2018
شريط الاخبار
بحث
الإثنين , 10 كانون الأول/ديسمبر 2018


زعيم كوريا الشمالية يبحث مع وفد جنوبي تخفيف التوترات

06-03-2018 10:01 AM
كل الاردن -
أعلنت وكالة الانباء الكورية الشمالية الرسمية أن الزعيم كيم جونغ-اون بحث مع وفد كوري جنوبي رفيع المستوى وصل إلى بيونغ يانغ أمس الاثنين سبل تخفيف التوترات في شبه الجزيرة الكورية.

وقالت الوكالة ان كيم 'أجرى مباحثات بروح منفتحة مع وفد الجنوب تناولت المشاكل المتصلة بتحسين فعلي للعلاقات بين الشمال والجنوب والمحافظة على السلم والاستقرار في شبه الجزيرة الكورية'.

واضافت ان الزعيم الكوري الشمالي 'رحب بحرارة' بالوفد الجنوبي الذي سلمه رسالة من الرئيس مون جاي-إن، مشيرة الى ان كيم بعد ان 'استمع من المبعوث الخاص الجنوبي الى رغبة الرئيس مون جاي-إن في عقد قمة، تبادل وجهات النظر ووافق على العرض'.

كذلك فإن كيم 'تبادل وجهات النظر المعمقة في القضايا المتعلقة بتخفيف التوترات العسكرية الحادة في شبه الجزيرة الكورية وتفعيل الحوار المتعدد الجوانب والاتصال والتعاون والتبادل'، بحسب ما افادت الوكالة الكورية الشمالية.

وبدأ الوفد الكوري الجنوبي الرفيع المستوى الاثنين زيارة تاريخية الى بيونغ يانغ، موفرا بذلك دليلا جديدا على بداية تقارب في شبه الجزيرة.

ويترأس تشونغ اوي-يونغ، مستشار الامن القومي للرئيس الكوري الجنوبي، الوفد المؤلف من عشرة اعضاء، وهم ارفع مسؤولين كوريين جنوبيين يزورون الشمال منذ اكثر من عقد، بمناقشة سبل تشجيع الحوار بين بيونغ يانغ وواشنطن حول الاسلحة النووية.

وقد أتاحت الألعاب الاولمبية الشتوية التي انتهت في 25 شباط/فبراير، حصول تقارب ملحوظ بين الشمال والجنوب بعد سنتين من التوترات القوية المتصلة بالبرامج النووية والبالستية لكوريا الشمالية.

وكانت ذروة التقارب الكوري الشمالي، مجيء كيم يو جونغ الشقيقة الصغرى لكيم جونغ اون الى الجنوب، في أول زيارة لعضو من العائلة الحاكمة في بيونغ يانغ منذ نهاية الحرب الكورية في 1953.

وقد سعى مون الى الاستفادة من الالعاب الاولمبية لفتح الحوار بين الشمال وواشنطن، على امل تخفيف التوترات حول الموضوع النووي.

وسلمت كيم يو جونغ، مون، دعوة من شقيقها للمشاركة في قمة في بيونغ يانغ.

(ا ف ب)

التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012