أضف إلى المفضلة
الإثنين , 10 كانون الأول/ديسمبر 2018
شريط الاخبار
غنيمات: نسعى لجلب عوني مطيع "والذي أكبر منه" كناكرية: مشاريع كبيرة في موازنة 2019 ستساهم بتعزيز النمو الاقتصادي أجواء مستقرة واستمرار البرودة وفيات الاثنين 10-12-2018 مأساة بسبب سماعات هاتف.. ورسالة لكل الآباء والأمهات الاحتلال يغلق الطرق المؤدية إلى رام الله والبيرة اغتيال أحد قادة فصائل المصالحة السورية في درعا الدوار الرابع.. حراك تحت المطر بسبب فقدان الثقة بين الحكومة وشعبها! سناتور أمريكي: تحالفنا مع السعودية سيجرنا يوما ما للحرب مصادر في مطار دمشق: لا يوجد عدوان على المطار والحركة فيه طبيعية إصابة 6 مستوطنين في إطلاق نار من سيارة مسرعة قرب مستوطنة عوفرا شمال شرق رام الله الأشغال" تحيل عطاءات لصيانتها : طريق البحر الميت: انهيارات ترابية وتصدع جسور "ريحة" الأمطار كفيلة بتعطيل المدارس : بعد فاجعة البحر الميت: مسؤولون يعانون "فوبيا القرار" نظام يلزم ممارسي المهن الصحية الإشتراك بصندوق "المسؤولية الطبية" 249 مليون دينار قيمة قروض ومنح صندوق دعم الطالب حتى نهاية 2017
بحث
الإثنين , 10 كانون الأول/ديسمبر 2018


ما علاقة النعاس المتواصل بمرض الزهايمر؟

13-03-2018 11:02 AM
كل الاردن -
يعتبر النعاس مؤشراً طبيعياً على النوم لدى البشر، ولكن هناك من يشعر بالنعاس بشكل متواصل.. فما السبب؟

يؤكد خبراء في أميركا أن النعاس الدائم قد يكون أحد أعراض مرض الزهايمر الخطير، لذلك فإنهم أدرجوا جميع الذين يعانون من هذه الحالة في قائمة المحتمل إصابتهم بالمرض.

جاءت هذه النتائج بعد مجموعة من الدراسات، التي شارك فيها مئات الأشخاص تتراوح أعمارهم بين 62-66 سنة كان عليهم حمل أجهزة إلكترونية لمتابعة لياقتهم البدنية، حيث بمساعدة هذه الأجهزة تمكن الباحثون من رصد التغيرات في الإيقاع البيولوجي لكل منهم كما نقلت العربية نت.

وفي نهاية التجربة خضع الجميع للتصوير بالرنين المغناطيسي للدماغ الذي بين وجود بروتين بيتا أميلويد، الذي يساهم في تطور مرض الزهايمر.

واتضح للخبراء بعد دراسة المعلومات التي حصلوا عليها، أن محبي النوم في فترة النهار والسهر ليلا هم أكثر عرضة للإصابة بأمراض الأعصاب مقارنة بالذين يراعون نمط حياة طبيعيا.

وبحسب رأي الخبراء، فإن النعاس نهاراً قد تكون أول أعراض بداية تطور مرض الزهايمر. لذلك عند ظهور هذه الأعراض بعد تجاوز الخمسين من العمر من الضروري مراجعة الطبيب.

وتظهر هذه الأعراض لدى النساء أكثر مما لدى الرجال. كما يشمل هذا الأشخاص الذين يعانون من تلف في الجمجمة والدماغ، نتيجة عيشهم في مناطق مسمومة أو يعملون في مصانع المنتجات الكيميائية، والأشخاص ذوي الذكاء المحدود أو يعانون من تشوهات خلقية.

كما لا يستبعد الخبراء العامل الوراثي.

هذا ويمكن كبح تطور مرض الزهايمر والخرف، إذا تم تشخيص المرض في مرحلته الأولية، ولكن علاجه غير ممكن.

التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012