أضف إلى المفضلة
الجمعة , 21 أيلول/سبتمبر 2018
شريط الاخبار
توقيف شخصين اعتديا على مركبة في المفرق "التنمية" توضح حقيقة فيديو الاساءة لفتاة استنجدت بالملك لانقاذها جمال محمود يعلن استقالته من تدريب الوحدات بعد الجولة القادمة مادبا ...اصابتان بتدهور دراجتين ناريتين في نزول حمامات ماعين بالصور .. 4 إصابات بتدهور مركبه في صبحا البادية الشمالية الشرقية الملك يلتقي عددا من ممثلي المنظمات اليهودية الدولية والأمريكية ضبط 5ر1طن من الأرز منتهي الصلاحية في أحد مولات مأدبا الرزاز: لا نختبئ خلف صندوق النقد ولا يوجد جهة تملي على الأردن قراراته ضبط شخصين وفرار ثالث حاولوا الاحتيال على عربي ببيعه "مليون دولار" مزورة الخرطوم : تحطم طائرة تدريب عسكرية ومقتل طاقمها المكون من ضابطين خلال لقائه مع ماكرون.. عباس: مستعدون لبدء مفاوضات سرية أو علنية مع إسرائيل بوساطة دولية الملك يلتقي رئيس المنتدى الاقتصادي العالمي انفجارات تهز حيا سكنيا في حلب بصواريخ مجهولة المصدر عجلون: مطالب بتشديد العقوبات على مطلقي العيارات النارية مطالب بالحفاظ على نظافة الأماكن السياحية ومواقع التنزه في عجلون
بحث
الجمعة , 21 أيلول/سبتمبر 2018


الاردن يسلم أمين عام وزارة الدفاع العراقية الأسبق لبغداد

15-04-2018 11:27 PM
كل الاردن -


-قالت بغداد، الأحد، إنها تسلمت من الأردن الأمين العام الأسبق لوزارة الدفاع العراقية زياد القطان، المدان باختلاس مليار دولار من عقود صفقات سلاح أجرتها الوزارة.


وأوضح المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، في بيان تلقت الأناضول نسخة منه، أن 'القطان أحد أكبر المتهمين بالفساد، وجُلب إلى العراق لمحاسبته عن القضايا المتهم بها”.


وبين المكتب أن 'المدعو زياد القطان متهم بصفقات سلاح فيها فساد كبير بملايين الدولارات، وتمت متابعته في الدولة التي يقيم فيها بالتعاون مع الإنتربول، وحاليا في يد الأجهزة الامنية العراقية حيث سينال جزاءه العادل”.
واعتقلت السلطات الأردنية القطان في فبراير/ شباط 2017، بناءً على مذكرة اعتقال دولية صادرة من الإنتربول.
وشغل القطان منصب الأمين العام لوزارة الدفاع العراقية في عهد الوزير حازم الشعلان في حكومة إياد علاوي عام 2004، وهو محكوم غيابيا مدة 7 سنوات إثر إدانته باختلاس نحو مليار دولار من عقود في وزارة الدفاع.


وأوضح مصدر في وزارة الداخلية العراقية للأناضول، طلب عدم ذكر اسمه لأنه غير مخول بالتصريح لوسائل الإعلام، أن 'وزارة الداخلية العراقية تسلمت القطان من الجانب الأردني ونقلته جوا إلى العاصمة بغداد”.


وأضاف: 'الداخلية سلمت القطان إلى السلطات المختصة في هيئة النزاهة تمهيدا لإعادة محاكمته على التهم الموجهة إليه”.
ووفق هيئة النزاهة العراقية (المعنية بملاحقة المتهمين بالفساد)، فإن عددا من الوزراء السابقين مطلوبين للقضاء بتهم فساد، لكنهم فروا خارج البلاد وهم وزير الكهرباء أيهم السامرائي (سُني)، والدفاع حازم الشعلان (سُني)، والنقل لؤي العرس (شيعي).


وهذا ثاني مسؤول كبير ينجح العراق في استعادته من الخارج، بعد تسلمه في يناير/ كانون الثاني الماضي وزير التجارة الأسبق عبد الفلاح السوداني.


والعراق من بين أكثر دول العالم فسادا، بموجب مؤشر منظمة الشفافية الدولية على مدى السنوات الماضية وهو ما يثير استياء السكان الذي يحتجون منذ سنوات طويلة على نقص الخدمات العامة من قبيل الكهرباء والصحة والتعليم وغيرها.


الأناضول:

التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012