أضف إلى المفضلة
الثلاثاء , 19 كانون الثاني/يناير 2021
شريط الاخبار
بحث
الثلاثاء , 19 كانون الثاني/يناير 2021


رئيس اللجنة العربية: اللقاء مع الاسد كان طويلا وصريحا ووديا
27-10-2011 08:00 AM
كل الاردن -
الشيخ حمد بن جاسم: اللقاء مع الاسد كان طويلا وصريحا ووديا

التقى الرئيس السوري بشار الاسد الاربعاء 26 اكتوبر/تشرين الاول اللجنة العربية الوزارية التي تزور دمشق للوساطة لبدء حوار بين النظام السوري والمعارضة.

ووصف الشيخ حمد بن جاسم رئيس اللجنة، وزير الخارجية القطري في تصريح صحفي مشترك مع وزير الخارجية والمغتربين السوري وليد المعلم عقب اجتماع اللجنة مع الاسد ان لقاء اللجنة مع الرئيس السوري بانه 'كان طويلا وصريحا وجرى فى جو ودي'.

وقال: 'تحدثنا في جميع النقاط التي وردت في المبادرة العربية بكل ايجابية وصراحة ووجدنا حرصا للتوصل مع اللجنة العربية من قبل الحكومة السورية لحل هذا الموضوع، ولذلك اتفقنا على ان نواصل الاجتماع في 30 من الشهر الجاري.. وهناك اجتماعا آخر بين اللجنة العربية والحكومة السورية سواء في دمشق أو على هامش مؤتمر لجنة مبادرة السلام في الدوحة'.

واضاف: 'هناك نقاط اتفق عليها واخرى تحتاج الى نقاش.. نريد أن نصل الى نتائج ومن أجل ذلك اتفقنا على أن هذا الموضوع يبقى طي الكتمان الى ان نتفق او لا نتفق وان شاء الله فسنتفق على حل يكون عمليا انطلاقا من جدية اللقاء واننا لا نريد الخروج ببيان شفاف لا يأتي بنتيجة لا تهم السوريين والعرب'.

وتابع الشيخ بن جاسم: 'هناك أمور يريد الجانب السوري أن يدرسها أكثر، وطرح علينا أفكارا نريد دراستها وسنلتقي ولكن هناك بعض النقاط اتفق عليها بالخط العريض وهناك نقاط أخرى طلب الجانب السوري ان يدرسها في مؤسساته السورية خلال يوم او يومين، ونحن أيضا كلجنة عربية نريد ان نتشاور فيما بيننا ونجتمع مع الاخوة في سورية ونخرج بشيء واضح.. يهمنا وقف الاقتتال ووقف العنف والا نرى قتلى من اي طرف'.

ونوه بأن 'الارهاب منبوذ في أي دولة وفي أي مكان وأي زمان لكن نحن الان في ظل أزمة وخلال الازمة قد يكون هناك أناس كثيرون يستغلونها من أي طرف والمهم عندنا كيف نستطيع بالحكمة وبالعقل أن نوقف الاقتتال والا يكون هناك ضحايا من أي طرف في سورية ويبدأ الحوار بين الاشقاء السوريين مع بعضهم البعض، بحيث يتوصلون الى نتائج تلبي رغبات الشعب في الاصلاح'.

واكد الوزير القطري ان 'الاصلاح مطلوب اليوم لحل الازمة ليس فى سورية فقط فهناك حراك جرى في دول عربية ويجري في دول عربية أخرى وقد يستمر هذا الحراك لأننا الان في فترة نحتاج فيها الى ان نقوم باصلاح جذري وليس اصلاحا شكليا والمهم ان يلمس المواطن في قطر وفي سورية وفي أي مكان أن هناك نية صادقة للتقدم باصلاحات وتنفيذ وليس بوعود وأن يكون هناك تنفيذ لهذه الاصلاحات ولكن من المهم أيضا وقف العنف من أي مصدر ووقف القتال ووقف المظاهر المسلحة'.

وكان الوفد الوزاري العربي قد وصل ظهر الاربعاء دمشق قادما من الدوحة لبدء وساطة بين النظام السوري والمعارضة، كما اعلن ذلك الامين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي لوكالة 'فرانس برس'.

ودعا وزراء خارجية الدول العربية بتاريخ 16 اكتوبر/تشرين الاول الجاري عقب اجتماع طارىء في القاهرة الى عقد مؤتمر حوار وطني تحت رعاية الجامعة العربية بمشاركة الحكومة السورية والمعارضة بجميع اطيافها خلال 15 يوما.

وقرر الوزراء تشكيل لجنة عربية وزارية برئاسة وزير خارجية قطر وعضوية وزراء خارجية كل من الجزائر والسودان وسلطنة عمان ومصر والامين العام للجامعة العربية واوكلوا لها زيارة دمشق لاطلاعها على قرار الجامعة.

وحددوا مهمة اللجنة بأنها 'الاتصال بالقيادة السورية لوقف كافة اعمال العنف والاقتتال ورفع كافة المظاهر العسكرية وبدء الحوار بين الحكومة السورية واطراف المعارضة لتنفيذ الاصلاحات السياسية التي تلبي طموحات الشعب السوري'.

مسيرات مؤيدة للرئيس الاسد في دمشق والحسكة

وتزامنا مع وصول اللجنة الوزارية العربية تجمع حوالي مليوني مواطن( حسب التقديرات الرسمية) في ساحة الأمويين بدمشق والشوارع المتفرعة عنها رفضا لأي شكل من أشكال التدخل الخارجي في شؤون سورية وليعربوا عن دعمهم لبرنامج الإصلاح الشامل بقيادة الرئيس بشار الأسد.

وافادت وكالة 'سانا' السورية بأنه ستتخلل مسيرة التضامن حفللات غنائية، وتوجيه الشكر للدول التي وقفت إلى جانب سورية.

واشارت كذلك الى 'تجمع حشود غفيرة في الحسكة من أبناء المحافظة في ساحة السيد الرئيس دعما للقرار الوطني المستقل ورفضا للتدخل الخارجي وتقديرا لمواقف روسيا والصين الداعمة لسورية في مواجهة المؤامرة التي تتعرض لها'.

(روسيا اليوم)

التعليقات

1) تعليق بواسطة :
27-10-2011 10:27 AM

النظام الدكتاتوري لا يعترف اصلا بشيء اسمه معارضه فهو يرى ان ما على الشعب الا السمع والطاعه ومن فتح فمه يوما مطالبا بابسط حقوقه فهو عدو وارهابي وضد نظام نذر نفسه للمانعه والتصدي والتحرير حقيقه ولكن ليس ضد العدو الصهيوني الرابض في الجولان بل ضد المواطن الذي طالب بالحريه والكرامه والعداله لان بنظرهم سوريا العروبه باتت مزرعه كبيره لعائله الاسد
وعليه فان جامعه الدول العربيه تمنح النظام مزيدا من الوقت ليتسنى له سفك مزيدا من الدماء الزكيه الا يكفي ثمانيه شهور من حرب داميه اعلنها الطاغيه بشار وازلامه وشبيحته اللصوص المجرمين استعمل بها كافه الاسلحه من دبابات وطائرات قتل الاف البشر ودمر الارياف والمدن متعمدا اماكن العباده والمدارس والمشافي
لن يرحل هذا النظام المتحالف مع الصفويين .. الا بانشقاق المزيد من ابطال الجيش السوري ومزيدا من الاضرابات وحتي يصل المطاف الى عصيان مدني شامل ولا نشك ابدا بانتصار الشعب السوري البطل والقضاء على الطغمه المجرمه الفاسده وبدون السماح بتدخل اجنبي وباي حال من الاحوال لان هدف النظام دوام السلطه اوالدمار لا سمح الله

2) تعليق بواسطة :
27-10-2011 10:49 AM

منذ عام 1970 اي منذ الحركة التصحيحية واستلام الرئيس الراحل خافظ الاسد قيادة القطر الشقيق ، وحتى رحيله عام 2000 والاتهامات تكال له ، وتشمل التشكيك بمواقف سورية ، لكنه رحل بعد 30 عاما دون ان يتنازل عن ذرة واحدة من الحق العربي ، وليس السوري فقط ، وكان بامكانه ان يحرر الجولان ويفك ارتباطه مع العربان ، ويحقق الرخاء اكثر لشعبه ، لكنه اختار الطريق الصعب ، وها هو الرئيس بشارالاسد يتعرض لنفس الاتهامات ، من التشكيك بالممانعة والمقاومة ، يكفي سوريا فخرا انها ابقت شعلة الكفاح والمقاومة متقدة ، اما انها لم تحرر الجولان حتى الان ، فهي مسؤولية عربية ، لا يمكن لسوريا ان تنجز ما عجز عنه العرب جميعا ، وهي تنتظر الوقت المناسب ، ان تاخر مئة سنة افضل من فرض واقع الاستسلام والهوان على الامة العربية ، وها هي تدفع ثمن مواقفها القومية ، مؤامرة غربية وعربية بادوات داخلية ، لكن الحق سينتصر وينهزم المتآمرون .

3) تعليق بواسطة :
27-10-2011 12:28 PM

الله يلعن ها الجوز

4) تعليق بواسطة :
27-10-2011 07:50 PM

الى مالك نصراوين, اتقي اللة يا اخي الكريم ماذا ترى بهذا النظام البالي المتغطرس المتعطش لاراقة الدماء لكي تستميت بالدفاع عنة, و عن اي مقاومة و كفاح تتحدث يا سيدي الكريم, لقد اشبعنا هذا النظام الساقط دروسا بالكذب و العهر السياسي و البطولات الكذابة و التي لم و لن تنطلي علينا او على اي احد. انا و اللة لا ألومك كوني اعتقد بأنك بعثيا و آمل ان لا تكون كذلك.....مثل هذة الانظمة اخي الكريم لمزابل التاريخ و قذارتة.....و شكرا

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012