أضف إلى المفضلة
الأربعاء , 27 كانون الثاني/يناير 2021
الأربعاء , 27 كانون الثاني/يناير 2021


خرق للتهدئة:استشهاد مقاومين اثنين في غارة اسرائيلية شرق خانيونس
31-10-2011 08:18 AM
كل الاردن -


alt
اعلنت مصادر طبية فلسطينية استشهاد اثنين من المقاومين الفلسطينيين في منطقة معن شرق مخافظة خانيونس جنوب قطاع غزة اثر قيام الطائرات الاسرائيلية باطلاق صواريخها تجاههم بعد منتصف الليل.

وقالت المصادر الطبية ان الشهيدين هما يوسف روحي محمود ابو عبدو وعلي عبد الله حسين العقاد من سكان خان يونس اللذين تمكنت سيارات الاسعاف من نقل جثامينهما الى مشفى ناصر غرب المدينة.

ويعد هذا الخرق الاول بعد تجديد الاتفاق على التهدئة في الساعة العاشرة بوساطة مصرية.

من جهتها اعلنت كتائب الانصار الجناح العسكري لحركة الاحرار في بيان وصل"معا" نسخة عنه ان الشهيدين من ابنائها متوعدة بالانتقام.

واكدت الكتائب أن دماء الشهداء لن تذهب هدراً، وأن التوافق الوطني والميداني حول التهدئة لن يمنعها من الانتقام والرد على هذه "الجرائم" المتواصلة.

وباستشهاد المقاومين يرتفع عدد الشهداء خلال موجة التصعيد الاخيرة الى 12 شهيدا، حيث استشهد مقاوم من كتائب المقاومة الوطنية الجناح العسكري للجبهة الديمقراطية في غارة شرق رفح مساء امس الاحد.

كما نفذت طائرات الاحتلال فجر الاثنين غارة على مدينة خان يونس بعد اعلان التلفزيون الاسرائيلي "القناة العاشرة" عن تهدئة جديدة بين اسرائيل والفصائل الفلسطينية برعاية مصرية والتي تبدأ من الساعة العاشرة من مساء امس.

وافاد مراسلنا ان طائرات الاحتلال اغارت على ارض خالية قرب الجامعة الإسلامية شرق مدينة خان يونس جنوب قطاع غزة.

( معا )

التعليقات

1) تعليق بواسطة :
31-10-2011 12:46 PM

لماذا ما زالت قوات المقاومة في قطاع غزة تتصرف بشكل مكشوف امام العدو الصهيوني وهم يدركون بان طائرات الأستطلاع بدون طيار الصهيونية موجودة دائما في اجواء غزة . وتترصد جميع تحركاتهم . ولماذا ما زالو يدربون كوادرهم هاكذا في العراء وبشكل مكشوف لنيران العدو .فيجعلون من انفسهم اهداف سهلة لنيرانه الم يتعلمو بعد من دروس الغدر الصهيونية. الماضية الم يدركو بعد . ان اهم عناصر الانتصار على عدوك هو التعرف تماما اسلوب عمله و على مصادر قوته ونقاط ضعفه وعلى طريقة تفكيره. يحب على قوات المقاومة الفلسطينية في غزة ان يكونو مرأة للصهاينة في جميع تصرفاتهم اي ان يتصرفو مثلما يتصرفو سواء بالاعتداءات او بالاعلام او بالغدر او بالتحفظ على عدد الخساءر الخ لقد ان الاوان لأنتهاج استراتيجية مختلفة عن الماضي مع هاذا العدو البربري الجبان .

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012