أضف إلى المفضلة
الخميس , 20 حزيران/يونيو 2019
شريط الاخبار
"المعلمين" : "الصحة" عاجزة عن تقديم خدمات تليق بالمعلمين (بيان) كناكرية: المالية حوّلت قيمة السندات الدولية المستحقة بقيمة مليار دولار الملك يحضر مأدبة عشاء رسمية أقامتها رئيسة سنغافورة تكريما لجلالته ترامب عن الرد الأمريكي على إيران: ستعرفون قريبا انطلاق فعاليات التمرين العسكري الأردني الأماراتي المشترك "الثوابت القوية" مجلس الشيوخ الأميركي يرفض مبيعات الأسلحة للسعودية في تحد لترامب تعيين 100 عامل بالبلديات على نظام القرعة المعايطة: الأردن والمغرب متفقان على الوصاية الهاشمية ورفضهما صفقة القرن الرزاز: الاردن قام بواجبه الانساني باستقبال اللاجئين ومنذ تأسيسه الملك: عدم التوصل إلى حل للقضية الفلسطينية سيقود إلى مزيد من التطرف جرش افتتاح مصنع مربيات بقيمة 5 ملايين دينار في الكتة الحكومة تطلق مشروع النقل المدرسي تجريبيا "لجنة دراسة حلول المنازعات الصغيرة" توصي باعطائها صفة الاستعجال الوزير البطاينة يقدّم رواية مرتبكة لحادثة اليرموك ويناقض تصريح ناطقه الرسمي انقاذ طفل بعد غرقه داخل مسبح في احد الفنادق في العقبة
بحث
الخميس , 20 حزيران/يونيو 2019


إسرائيل احتلت أمريكا بشكل كامل

بقلم : د . ناصر اللحام
12-09-2018 11:39 PM

منذ مئة عام تحاول الحركة الصهيونية إحتلال فلسطين دون جدوى. قاومت فلسطين بكل الأشكال والسبل. حتى يأس الاحتلال من إخضاع هذا الشعب العربي العنيد. ونجحت في تحقيق دولة تحت الاحتلال.

وقد إستثمرت الحركة الصهيونية كل أدوات الترهيب والترغيب ولكنها لم تنجح في فرض ما تريد فتكسرّت ادواتها وظلت فلسطين حاضرة بقوة في العنوان الاول للصحافة العالمية طوال قرن من الزمان.

وما يلفت انتباهي اليوم هو سهولة احتلال الحركة الصهيونية للولايات المتحدة ألامريكية. حتى يبدو أنه أسهل احتلال في العالم. الدول الفقيرة والدول الصغيرة قاومت وهزمت كل احتلال. أما الشعب الامريكي فقد استسلم فورا وسلم روحه قبل جسده لهذا الاغتصاب القبيح والمتواصل. ويمكن اليوم القول ان امريكا دولة تحت الاحتلال ولكن بطريقة أسوأ بكثير من الوضع الفلسطيني.

خلال جولات التفاوض في كامب ديفيد. أراد الرئيس الامريكي أن يصلي في الكنيسة يوم الاحد. واتضح أن جميع أفراد الطاقم الاداري للبيت الابيض والطاقم التفاوضي الامريكي، جميعهم من اليهود. ولم يجد كلينتون مسيحيا واحدا سوى الفلسطيني نبيل ابو ردينة ليذهب معه الى الكنيسة.

تستطيعون الان أن تتخيلوا الطاقم الاداري للبيت الابيض في زمن ترامب. جميعهم يهود وجميعهم من مؤيدي الاحتلال ومؤيدي الجرائم ضد البشرية.

فلسطين قاومت، وتقاوم. بينما أمريكا استسلمت وتستسلم لهذا الإغتصاب الجماعي الذي تقوم به المنظمات الصهيونية للرجل الأبيض.

أمريكا في فترة ترامب تحمل في أحشائها ابن الخطيئة. هي حبلى الان بإبن الحرام الذي أثمره سفاح اليهود بترامب في سرير البيت الأبيض.

رئيس تحرير وكالة ' معا ' الفلسطينية د. ناصر اللحام

التعليقات

1) تعليق بواسطة :
14-09-2018 03:49 PM

والعرب من أطلس للخليج العربي
اليسوا تحت الاحتلال؟
الم تسمع عن مؤتمر للناتو العربي العبري الغربي ؟
خليها على الله يا مواطن عربي

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012