الأربعاء , 19 حزيران/يونيو 2019


ارتفاع أسعار الخضار والفواكه

بقلم : نزيه القسوس
12-01-2019 04:52 AM

تشهد الأسواق الأردنية ارتفاعا في أسعار بعض الخضار والفواكه فالبندورة التي هي مادة غذائية رئيسية لجميع العائلات الأردنية خصوصا العائلات الفقيرة ارتفعت أسعارها وكذلك الزهرة والباذنجان والخيار والثوم إلى درجة أن سعر خمسة رؤوس ثوم صغيرة بلغ دينارا والبطاطا دينار، وهذا الارتفاع شمل أيضا الفواكه كالتفاح والإجاض وغيرها وهي أسعار مرتفعة قياسا على دخل بعض المواطنين فالمواطن الذي يعتبر دخله محدودا جدا لا يستطيع شراء أنواع من الفواكه خصوصا الموظفون أصحاب الرواتب المحدودة وأصحاب.
الحكومة لا تستطيع التدخل في الأسعار لأن الأردن عضو في منظمة التجارة العالمية التي تفرض قوانينها أن تكون الأسواق حرة وأسعار المواد يجب أن تخضع لمبدأ العرض والطلب لكن في المقابل فإن هناك بعض الدول الأعضاء في منظمة التجارة العالمية لم تتقيد بقوانين وأنظمة هذه المنظمة عندما تعرض اقتصادها لبعض الهزات وتدخلت بمليارات الدولارات من أجل دعم هذا الاقتصاد وبالتالي دعم مواطنيها وأفضل مثل على ما نقول هو تدخل الحكومة الأميركية عندما حدث الانهيار الاقتصادي في بعض بنوكها ومؤسساتها المالية وشركاتها العملاقة فقامت بدعم هذه البنوك والمؤسسات والشركات بمليارات الدولارات وضربت عرض الحائط بكل قوانين وأنظمة منظمة التجارة العالمية ولم يعترض أحد على ذلك.
قبل عدة سنوات عندما كانت لدينا وزارة للتموين كانت هذه الوزارة تسيطر على الأسواق وتمنع تغول بعض التجار الكبار على المواطنين فكانت هي التي تسعر الخضار والفواكه والمواد التموينية الضرورية للمواطنين وكان مراقبوها ومفتشوها ينتشرون بشكل دائم في الأسواق لمراقبة الأسعار وضبطها حسب التسعيرة الرسمية.
الآن هناك أزمة اقتصادية يمر بها معظم المواطنين نتيجة لارتفاع الأسعار وهذه الأزمة ربما ليست طبيعية بل مفتعلة ونتيجة لاحتكار بعض التجار لأن الأسواق مليئة بالخضار والفواكه والمعروض منها كميات كبيرة تزيد عن حاجة المواطنين فلماذا إذن ترتفع الأسعار بهذا الشكل الجنوني ولماذا لا تتدخل وزارة الصناعة والتجارة الوريث الشرعي لوزارة التموين لضبط الأسعار وحماية المواطنين من هذا الوضع الاقتصادي المتردي وإذا كانت عضويتنا في منظمة التجارة تقف عقبة في تدخل الحكومة من أجل حماية المواطنين فلننسحب إذن من عضوية هذه المنظمة أو نبقى فيها لكن لا يجب أن تمنعنا من حماية مواطنينا.
إن المطلوب من الحكومة ومن وزارة الصناعة والتجارة بالتحديد أن تتدخل لضبط الأسواق وأن تتخذ إجراءات فعالة من أجل ذلك.الدستور

التعليقات

1) تعليق بواسطة :
12-01-2019 10:48 AM

كلام يعبر عن مشاعر كل مواطن أردني وموضوع في غاية الأهمية يصيب كل فرد من أفراد المجتمع الاردني
المشكلة تكمن في غياب مشاعر المسؤولية باتجاه المواطن من قبل الدوله للأسف مما نتج عن تغول تجار الجملة و التجزئة للأسف المزارع والمواطن من ذوي الدخول المحدودة هم من يدفعون الثمن مضروبة×2 من الدول ومن التجار

2) تعليق بواسطة :
12-01-2019 06:03 PM

وبالاضافة لأرتفاع الاسعار ويلاحظ في المولات اختفاء كثير من اصناف الخضار الورقية البلدية وكثرة توفر الخضار الورقية المستوردة وخاصة من مصادر اسرائيلية ذات اشكال ومذاقات غريبة وغير مستساغة وايضاً الفواكة الاجنبية من ذات الاحجام الكبيرة واللامعة؟!!

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012