أضف إلى المفضلة
الأربعاء , 24 نيسان/أبريل 2019
شريط الاخبار
الحكومة تبحث تشغيل خريجي العلوم السياسية بتدريس التربية الوطنية "توفير البريد" سيخاطب المؤسسات لتأجيل تحويل الاقساط عن الشهر القادم خالد المجالي يكتب : ماذا تعني " حكومة انقاذ وطني " صرف دعم الخبز للمتقاعدين الخميس رئيس غرفة تجارة عمان يطالب الحكومة بالتراجع عن حظر استيراد السلع السورية وبعدم تهميش القطاع التجاري رئيس الأركان الروسي: دعمنا العسكري لدمشق عام 2015 جنب الدولة السورية الانهيار تحت ضربات الإرهابيين الجيش الروسي: نشر الدرع الصاروخية قرب حدودنا يهدف لتوجيه ضربة نووية مباغتة لروسيا الامن يفجر قنبلة قديمة عثر عليها في اربد عقوبات بديلة عن الحبس في قضايا العنف الاسري الحكومة تعوض المزارعين المتضررين من إسالة مياه سد الملك طلال المصري يدعو لقراءة تصريح غرينبلات بـ"حسن نية"، ويقول : "إسرائيل لا يعنيها هذا الكلام" العايد : تلقينا وعداً من جامعة 6 أكتوبر بخصم لطلبتنا مقداره 25 ٪ الملك من المفرق: الفقر والبطالة هو التحدي الأكبر "المستهلك" تطالب بفتح ملف تسعير الأدوية "المواصفات والمقاييس" تضبط 450 منتجا مقلدا - تفاصيل
بحث
الأربعاء , 24 نيسان/أبريل 2019


العين الساكت يخرج عن صمته

09-04-2019 10:18 AM
كل الاردن -
خرج عضو اللجنة القانونية في مجلس الأعيان مازن الساكت عن صمته، معبراً عن غضبه وحزنه من 'اجتماع الجلسة المشتركة' بين النواب والأعيان للبت في قانون الأحوال الشخصية.
وقال الساكت في تعليق له على صفحته الشخصية على 'فيس بوك': 'ان قانون الأحوال الشخصية في بلادنا يستند إلى الشريعه الاسلاميه .والتقاليد..وحركه تطور المجتمعات ..ومن ضمنها نضال المرأه من أجل حقوقها'.

وأضاف: 'القضيتان المطروحتان على جدول أعمال الجلسة المشتركه تخضع لهذه العوامل وهي قضايا اجتهاديه لا نصوص تمنع من الاجتهاد فيها، لقد كان اجتماع الجلسه المشتركه محزنا وله دلالات عميقه لواقع الثقافه والفكر ولدور المؤسسات الرسميه والشعبيه... فهل يعقل أن يستخدم التمويل الأجنبي والطروحات المشبوهة شماعه للهجوم على الموقف الذي عبرت عنه اللجنه القانونيه في مجلس الأعيان'.

وتابع العين الساكت: 'وهل يجوز لمؤسسه دينيه محترمه مقدارها ونجلها تقوم بمهمه الافتاء في ما يهم أحكام الدين وقضايا الناس ان تتهم هذا الرأي يقضيه اجتهاديه مخالفه بأنه خروج عن الشرع..(وجزائهم النار ..خالدين فيها ).'.

وبدأ الساكت بشرح تفاصيل القرارات المتخذة من اللجنة القانونية لمجلس الأعيان، وقال: 'أولا.. أن الاستثناء الذي منح القضاه الشرعيين صلاحيه السماح بزواج البنت أو الولد قبل سن الثامنه عشر ..في سن ١٦و١٧فان ما يطرح من مبررات لهذا الاستثناء ينطبق على سن ١٥ و١٤ وحتى ١٣، غير أن المشكله الكبرى هي في عقليه التعامل مع هذه الاعمار بموقف اجتماعي وبغطاء ديني يجيز الزواج فيها ....والدلاله على ذلك الأرقام والحقائق التي تشير إلى حدوث ٥٣٥٠٠حاله سماح بزواج دون سن ١٨ سنه خلال أعوام ٢٠١٣-٢٠١٧.....وان من ضمن ١٠٥٠٠ حاله زواج عام ٢٠١٧ هناك ٢١%منها لسن ١٥ عام التي يمنعها القانون '.

وختم حديثه: 'الوصيه الواجبه التي هي قضيه اجتهاديه نناقشها ابن حزم والبصري وعدد من علماء المسلمين ....واقرها الأزهر عام١٩٤٦...( وقبل أن يتأثر بالمتغيرات السياسيه ) الأخذ بها المغرب وتونس وسوريا والكويت والإمارات....ويتقدم القانون العراقي على كل تلك الاجتهادات ...فالبنت الوحيده تحجب، ان إبقاء أبناء البنت خارج التوصيه الواجبه هو اجحاف بحق المراه وتمييز ضدها فابناء المرأه المتوفاه يرثون فقط من ابيهم أو جدهم لابيهم ...بينما أبناء الابن يرثون من جدهم ومن امهم التي ترث من والدها'.

التعليقات

1) تعليق بواسطة :
09-04-2019 11:18 AM

.
— معالي مازن الساكت بارك الله بجهودكم لحمايه نسائنا من التعسف الاجتماعي بغلاف ديني

— الأرقام المذكوره لزواج القاصرين مروعه والتبريرات التي طرحت لا يقبلها منصف

— حرمان ابناء البنت المتوفاه فيه ظلم كبير وسبقتنا دول اسلاميه ا بإصلاحه

.

2) تعليق بواسطة :
09-04-2019 11:48 AM

معك سعادة العين كل حق
واذا هاجمنا مواقف منظمات المجتمع المدني في مواقف
فان موقفها في هاتين القضيتين يحسب لها بانسانيته
شعرت بان المجلس بغرفتيه وهو يقر ما اقره وما فيه من غمط صارخ لحقوق المراة وفي قضايا اجتهادية صرف
انه انما وبكل صراحة يجامل هن من يسمون انفسهم بمحافظين
!

3) تعليق بواسطة :
09-04-2019 11:52 AM


لو اتصل الامر بهؤلاء ومن حرضهم على موقفهم هذا
كأن يزوجوا طفلة لهم من عمر 16 لرفضوا ذلك جملة وتفصيلا بينما هم يبيحون ذلك لطفلات الاخرين
وكذلك الامر بالنسبة لحرمان ابناء الابنة المتوفاة من الوصية الواجبة

4) تعليق بواسطة :
09-04-2019 12:00 PM

يتبع لفطا 3:
ويبقى هناك امل لدى رافضي هذين التشريعين مع كوننا في العام 2019، كما في:
1. ان يعيده صاحب الامر فلا يمنحه ارادته السامية
2. تحريك الدعاوى امام الدستورية حول دستورية هذين التشريعين سواء من وجهة نظر الدستور او التعاهدات الدولية الموقع عليها المملكة

5) تعليق بواسطة :
09-04-2019 12:02 PM

هل لم يتبق
لهم ليفكروا فيه غير ال 15 وال 18

امه تستورد

وامه مهزومه امام الامم

الا استتتتتتتتتتفيقوا ايها العرب

6) تعليق بواسطة :
09-04-2019 06:44 PM

تحية لمعالي الساكت:
في سورة النساء الآيتان(11 و12)تتكرر بعد كل تقسيم للورثة:(من بعد وصية يوصى بها او دين).
وبما اني اعرف اللغة العربية جيدا فان المعنى لا لبس فيه بأن حصص الورثة تقسّم بعد وصية المتوفى اولا ثم بعد سداد الدين الذي عليه.
وبموجب هذه الآيات سأوصي بتقسيم الورثة بين بناتي وابنائي بالتساوي.

7) تعليق بواسطة :
09-04-2019 07:00 PM

طوال عمري اكره الذين يتفاخرون باكل الخراف الصغيرة التي
لا تزيد اعمارها شهرا واحدا,وهم انفسهم يصرّون على الزواج
من البنت الطفلة.
أتذكر نفسي في عمر ال15 او ال18 او حتى ال 20و22 واقول كيف لي ان اتحمّل مسئولية الاسرة والحياة؟
أي تخلّف نعيش فيه ومتى نتخلّص منه؟

8) تعليق بواسطة :
09-04-2019 08:05 PM

احسنت
حتى سن 18 لا تستطيع ان تفتح بيت
احبذ رفعه الى 20 حمايه للطفوله

9) تعليق بواسطة :
10-04-2019 12:35 PM

دول اخرى ليست قدوة لنا في مسألة المواريث والامور الشرعية، في تونس خالفوا اية قرآنية واضحة لاتحتاج الى اجتهاد وتفسير، الآية القرآنية، تنص بالحرف في مسألة الارث( للذكر مثل حظ الأنثيين) فجعلوا في قوانينهم للذكر مثل حظ الأنثى؟! وهناك تساؤل في أذهان معظم الناس عن عدم اعتماد المذهب

10) تعليق بواسطة :
10-04-2019 12:38 PM

الشافعي في الأمور الشرعية وهو المذهب الغالب في بلاد الاردن، ويعتمد المذهب الحنفي، مع ان الامام الحنفي كان من تلامذة الامام الشافعي؟!!

11) تعليق بواسطة :
12-04-2019 01:13 PM

الى تعليق(ابو حميد 9+10):
(للذكر مثل حظ الأنثيين)عندما لا تكون هناك وصية للمتوفي,أما في حال وجود وصية فيتم تنفيذ وصية المتوفى مصداقا للآية(من بعد وصية يوصى بها او دين).
الامام ابو حنيفة ولد عام 80 وتوفي عام 150 هجرية,بينما
الامام الشافعي ولد 150 وتوفي 204 هجرية.
عليك التأكد من المعلومة قبل كتابتها.

12) تعليق بواسطة :
14-04-2019 05:35 PM

الامام ابو حنيفة النعمان تتلمذ على يد الامام جعفر الصادق، لمدة سنتين، اعتبرهما المكونين لعلمه وفقهه، وهو يقول (لولا السنتان لهلك النعمان)
في الفقه الجعفري ،البنت تحجب الجميع بالميراث، ولذا نجد عدداً من رؤساء وزراء لبنان من أهل السنة، ممن لم ينجبوا سوى البنات اعتمدوا المذهب الجعفري لهم بهذا المجال،

13) تعليق بواسطة :
15-04-2019 11:21 PM

احترامي عزيزي ، لكن لا علاقة للوصية بفرض (للذكر مثل حظ الانثيين)،فسواء كان هناك وصية ام لم تكن فالفرض للذكر مثل حظ الانثيين بعد خصم الوصية او الدين من اصل التركة

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012