الأحد , 22 أيلول/سبتمبر 2019


(التحاور والتفاهم بين الناس)

بقلم : محمد عبدالرحمن الرحامنة العبادي
10-06-2019 12:37 AM

عندما تتكلم وتتحاور وتحاول التفاهم مع الناس من حولك تجدهم عدة أنواع (لا أُبرّئ نَفْسِي).
هناك من يفهمك بسهولة ومن دون عناء (وأحيانًا قبل أن تُنهي حديثك)، ومنهم من يحاول أن يفهمك وإذا لم يستطع يستفسر ويسأل حتى يفهم.
هناك من لا يفهمك مهما حاولت معه، وهناك من لا يفهمك ويدعي انه فاهمك حتى وقبل أن تُنهي كلامك، وهناك من لا يفهمك ولا يدري إذا كان فهمك أم لا (يهز رأسه بجميع الأحوال للتمويه).
هناك النوع الأخطر والاسوأ وهو الذي لا يفهم ولا يُريد أن يفهم مهما حاولت معه، أي كأن على عقله وقلبه قفل ضايع مفتاحه.
قال الخليل بن احمد الفراهيدي:
لَوْ كُنْتَ تَعْقِلُ مَا أَقُولُ عَذَرْتَنِي أَوْ كُنْتُ أَعْقِلُ مَا تَقُولُ عَذَلْتُكَ
لَكِـنْ جَهِلْـتَ مَقَالَتِـي فَعَذَلْتَنِــي وَعَلِمْــتُ أَنَّكَ جَاهِـلٌ فَعَذَرْتُكَ.

التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012