أضف إلى المفضلة
الثلاثاء , 18 حزيران/يونيو 2019
شريط الاخبار
اجتماع طارئ لوزراء المالية العرب الاسبوع المقبل الأمم المتحدة تدعو لتحقيق مستقل بوفاة مرسي البدور يُحذر من حجم الفائض بأعداد خريجي الطب: نحو 1500 طبيب وطبيبة سنوياً بلا مقاعد تدريب!!! الذكرى 18 لوفاة الدكتور جمال الرحامنة العبادي اصابة سبعة أشخاص بتسمم غذائي في بني كنانه غنيمات: الأخبار الكاذبة تجتاح المجتمعات وتزيّف الحقيقة الأمم المتحدة تدعو لتحقيق مستقل بوفاة مرسي ارتفاع النفقات الحكومية 29.4 مليونا حتى نهاية نيسان الاستخبارات الروسية: لدينا معلومات عن خطط غربية للقيام بهجمات سيبرانية على البنية التحتية الروسية بحرينيون ينظمون أول احتجاج ضد استضافة بلادهم مؤتمرا يمهد لـ"صفقة القرن" الملك يزور مديرية الأمن العام محكمة أمن الدولة ترفض اتهام شقيق مطيع مشاريع بـ 56 مليار دولار متاحة للمقاول الأردني في العراق الصفدي عن صفقة القرن: سنقول لا لأي شيء يخالف ثوابتنا "المستهلك": اتفاق الحكومة مع مربي الدواجن جاء على حساب الأردنيين
بحث
الثلاثاء , 18 حزيران/يونيو 2019


يبدو أننا سنذهب إلى البحرين

بقلم : عمر العياصرة
13-06-2019 03:39 AM

يبدو ان الاردن اقرب الى اعلان حضوره ورشة البحرين الاقتصادية التي دعت لها الولايات المتحدة الامريكية اواخر الشهر كمقدمة لصفقة القرن وتمهيدا لها.
الشخصيات التي حضرت لقاء الملك بالامس خرجوا بانطباع بأن ثمة توجهاً للذهاب للمنامة، والمبرر مبني على ضرورة وجودنا في الغرفة فلا يفوتنا ما يحاك هناك.
بالمقابل، مبكرا، اعلنت فلسطين بكل تفصيلاتها مقاطعة الورشة وتم تخوين من يحضرها من الفلسطينيين، وبالامس ايضا قررت لبنان عدم الذهاب للمنامة بسبب مقاطعة اصحاب القضية لها.
حضور الاردن متوقع، فرغم المطالبات الواسعة شعبيا ونخبويا بمقاطعة الورشة، الا ان الدولة لا زالت تتعامل مع الولايات المتحدة بمنطق عدم الصدام «المداراة والملاعبة».
لا زلت اتمنى ان لا يذهب الاردن للورشة، لسببين؛ الاول دعما لمقاطعة الفلسطينيين «اصحاب القضية»، واللبنانيون «يشبهوننا في قضية اللاجئين».
والثاني لأن المشاركة في الورشة ستحرج «لاءات الملك الثلاث» وتجعلها عرضة للتشكيك والقيل والقال، فهذا الرصيد الوطني الذهبي المهم في هذا التوقيت سيكون في حالة عدم يقين.
مع كل ذلك، الارجح اننا سنذهب الى البحرين، فقد تحدثت وزارة الخارجية الامريكية بالامس عن حضور الاردن، والله اعلم ان الامر تم حسمه من المرجعيات.
من هنا نقول ان الحضور سيترتب عليه اضرار وكلف، لذلك من الضروري ان يكون الوفد المشارك متواضع البنية، وكل التحذير من ان نرى مستوى سياسيا من اي نوع في الورشة.
بعد ذلك لابد من خطة واستراتيجية لترميم ما سيصيب اللاءات الثلاث، تلك اللاءات تعادل ثروتنا الوطنية، فلا مناص من التمسك بها مهما عارضتها الممارسات والقرارات.
ستذهب الدولة للبحرين ضمن حسابات «الحذر والملاعبة» للأمريكي، وسيتم الاحتجاج بأهمية البقاء على الطاولة، لكن الاهم يكمن في ادارة تلك المشاركة بحيث لا تؤثر في معنوياتنا الوطنية ولا على قيمة اللاءات الثلاث.السبيل

التعليقات

1) تعليق بواسطة :
13-06-2019 08:13 PM

نعتذر

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012