أضف إلى المفضلة
الإثنين , 15 تموز/يوليو 2019
شريط الاخبار
المصري: 480 مليون دينار موازنات البلديات وبدون عجز اتفاقية لزيادة تنافسية زيت الزيتون الأردني بالأسواق العالمية RT : الحوثيون يعلنون شن هجوم واسع على جنوب السعودية حديث الرزاز .. ليس متحمساً لتعديلات دستورية، ولا تصور نهائياً حول "الانتخاب"، والأولوية للإدارة المحلية تعديلات تمنح "التعليم العالي" مهمة وصلاحية إنشاء التخصصات وترخيصها انفجار في مستودع للصناعات العسكرية في هرتزليا أجمل تعليق إلكتروني أردني.. قضيّة التبغ والسجائر أُحيلت إلى عزرائيل اليرموك توقد شعلتها الأربعاء الفريحات يوجه بترفيع عدد من ضباط صف وأفراد القوات المسلحة أحزاب تقترح منح القائمة الوطنية 30% في مجلس النواب الصحة: صرفنا الحوافز كاملة.. والنقص في المبالغ المسلّمة سببه تطبيق قانون الضريبة عوني مطيع يخضع لعملية جراحية في المدينة الطبية المصري: انخفاض نسبة الرواتب إلى 44% من موازنة البلديات يهود الفلاشا يجددون احتجاجاتهم قبالة الكنيست الإسرائيلي وزير الخارجية الأميركي يرد على "العرض الإيراني"
بحث
الإثنين , 15 تموز/يوليو 2019


خطأ غير مقصود لاشتيوي يخفف من وطأة نتائج الاستطلاع على الرزاز وحكومته

19-06-2019 11:13 PM
كل الاردن -
حظيت المقارنة في تقييم أداء حكومة عمر الرزاز والحكومات المتعاقبة على العنوان الأبرز في نتائج الاستطلاع الذي أجراه مركز الدراسات.
ربما الخطأ غير المقصود الذي وقع فيه رئيس المركز د. موسى شتيوي وهو يعلن نتائج الاستطلاع ظهر الأربعاء، خدم رئيس الرزاز وفريقه الوزاري من حيث لا يحتسب.
فاشتيوي وهو يقرأ عن جهازه 'اللابتوب' نتائج الاستطلاع خلال مؤتمر صحفي عقده في الجامعة الأردنية، كشف عن أن المقارنة بين الرئيس الرزاز وفريقه الوزاري والرؤساء السابقين وطواقمهم طالت الحكومات منذ العام 2011، بينما حقيقة نتائج الاستطلاع وما تسلمه الصحفيون من المركز كانت تقارن حكومة الرزاز بالحكومات السابقة منذ العام 2001م.
وسلط الإعلام الضوء على هذا التقييم وانتشر الخبر على أساس أن عقد المقارنة بين الرزاز وحكومته وعدد من الحكومات التي سبقتها، بينما نتائج الاستطلاع تتعمق إلى العام 2001م.
وحصل الرزاز على ثاني أدنى تقييم في الرؤساء منذ العام 2001، بينما حظي فريقه الوزاري على أدنى تقييم بين الفرق الوزارية منذ العام 2001م، فيما حازت حكومته على ثاني أدنى تقييم.
التعليقات

1) تعليق بواسطة :
20-06-2019 12:10 AM

نعتذر

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012