أضف إلى المفضلة
الخميس , 18 تموز/يوليو 2019
شريط الاخبار
مركز لوجستي لدعم الجيش في الرويشد بتمويل اوروبي احالة عدد من ضباط دائرة الجمارك الى التقاعد - اسماء القبض على 5 اشخاص من المطلوبين الخطرين في عمان والكرك - صور الجيطان: تأجيل أعلان نتائج دراسة كلف صناعة الالبان للاسبوع المقبل %70 انخفاض التخليص على مركبات الهايبرد والبنزين خلال الشهرين الماضيين مادبا .. تجار سوق الجمعة يعتصمون احتجاجا على نقلهم الى موقع اخر خريجو تخصص معلم الصف يعلنون اعتصاما مفتوحا امام الديوان الملكي ردا على تأنيث تخصصهم الرزاز يببحث مع وفد صيني فرص الاستثمار في الاردن "العقبة الخاصة" تشغل 1226 شابا وشابة خلال النصف الاول من العام النقابات الصحية تمهل الحكومة شهرا التربية: استمرار استخراج نتائج التوجيهي وستعلن في موعدها توقيف ثمانية أشخاص بالجويدة تورطوا بجرائم تزوير بأوراق رسمية شغب في إربد عمان .. العثور على جثة ثلاثيني داخل سيارة بأم أذينة الاوقاف: لا اضرار بالجانب التاريخي والديني اثر حريق المسجد الحسيني - صور
بحث
الخميس , 18 تموز/يوليو 2019


اختبار الألبان ومقاطعتها

بقلم : عمر العياصرة
11-07-2019 04:59 AM

الحكومة اتفقت مع شركات الألبان على رفع الاسعار، بالمقابل اعلن ناشطون اردنيون بداية حملة مقاطعة لمنتجات الألبان، وبتقديري ان نجاح الحملة ليس بالامر الصعب.
اللبن، ومنتجاته، سلعة رئيسية على مائدة الاردنيين، صباحا ومساء، وهذه المائدة مرهقة اصلا بفعل الظروف الاقتصادية الخانقة وملحقاتها من الضرائب.
لذلك، يشعر الناس بالغضب من استخفاف الحكومة والشركات بمائدتهم، ولا يعنيهم تسويق غرفة الصناعة لأسباب الرفع، لذلك ارى ان حملة المقاطعة يجب ان تنجح وان ترسل رسائل الوعي للحكومة وللمنتجين.
الشركات تقول ان الحكومة الحالية رفعت ضريبة المبيعات من 4% الى 10%، فاجتمعت الحكومة مع الشركات وتم تغييب المواطن، وتقرر لأجل ذلك رفع الاسعار.
كان الاجدر بشركات الالبان ان تنحاز للمواطن، وتشركه في خطوات تصعيدية لمواجهة قرار الحكومة، لكنها للاسف اختارت التفاهمات مع الدوار الرابع، وعليها ان تتحمل اعباء المقاطعة.
الالبان، بطبيعتها، ذات صلاحية استعمال قصيرة المدى، لا تتجاوز الاسبوع، ومقاطعة المواطنين لها سيكلف الشركات خسائر كبيرة وسريعة وخاطفة.
لذلك ادعو الشركات للانضمام للمواطنين، من خلال اعادة الاسعار لما كانت عليه، ومن ثم الدخول في صراع آخر مع الحكومة لغايات تخفيض الضريبة التي تم رفعها.
قصة الالبان، واجتماع الشركات والحكومة على المواطن، تثبت مرة اخرى ان ثمة تحالفا قاسيا للسلطة مع المال هدفه تطويع الاردني وجعله متكيفا ومتحملا وحيدا لخسائر الاقتصاد.
من جهة اخرى، اتساءل عن جمعية حماية المستهلك، اين هي من حملة المقاطعة، يجب ان تكون في صدارة المشهد تتابع وتقرر وتراقب ما يجري.
ايضا، هناك اقاويل عن عزم الشركات ابقاء الاسعار على ما كانت عليه بمقابل تخفيض الاوزان، او التلاعب بها، وهنا دعوة اخرى للمراقبة والحذر من تلك الرقصات البالية.
ختاما، لابد من الاستماع لصوت الناس الصادر عن معاناتهم الاقتصادية، لا يعقل ان تستمر عملية جعلهم الضحية ودافع الكلفة الوحيد.السبيل

التعليقات

1) تعليق بواسطة :
11-07-2019 01:15 PM

اخي الكريم كاتب المقال ليس كل ما يقال صحيح يجب أن نضع النقاط على الحروف .. الحكومه خفضت الضريبة على مشتقات الألبان ولكن هناك بعض التجار الجشعين هم وراء هذا الرفع وليس الحكومه وشكرا

2) تعليق بواسطة :
12-07-2019 11:08 PM

هل هي حملة لتدمير قطاع الزراعة بما فيه انتاج الحليب
والضغط على وزراة الزراعة لفتح باب استيراد الابقار الحلوب
وعلى وزارة الصناعة للسماح باستخدام الحليب المجفف في صناعة الالبان؟؟؟

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012