أضف إلى المفضلة
الإثنين , 06 تموز/يوليو 2020
شريط الاخبار
الملك يهنئ بالعيد الوطني لجمهورية القمر المتحدة البترول الكويتية تنفي توفر فرص عمل لأردنيين .. والعمل تؤكد: "قطاع خاص" الملك يدعو للتوسع في صناعات ذات قيمة مضافة واستراتيجية الملك: تطوير الصناعات الغذائية أولوية ليصبح الأردن مركزا إقليميا الحموري: السياحة العلاجية لن تشمل مصابي "كورونا" جابر: التنسيق مع الخدمات الطبية مستمر في استقبال الحالات المصابة بكورونا إنجاز 70بالمائة من مراحل مشروع تأهيل المجمع الرياضي في الطفيلة جامعة عمان الأهلية تعلن عن حاجتها لتعيين أعضاء هيئة تدريسية تضامن: متوسط النفقة الشرعية لا يتناسب والظروف المعيشية الحالية إعادة عضو مجلس بلدي بعد منع محاكمته وزير الصحة يتفقد مناطق الحجر والعزل الصحي في البحر الميت "لافارج" تتقدم بطلب لقانون الإعسار بعد عجزها الوفاء بالتزاماتها بالتفاصيل...فرص عمل للأردنيين في الكويت علامة "مقلقة" في عينيك قد تدل على نقص فيتامين B12 في جسمك! ماذا يحدث لجسمك عند الإفراط بتناول العسل؟
بحث
الإثنين , 06 تموز/يوليو 2020


الإشعاعات النووية

18-01-2012 07:37 AM
كل الاردن -

فريق ركن متقاعد موسى العدوان

أشرت في مقالات ثلاث سابقة من خلال الصحافة المحلية إلى خطورة تسرب الإشعاعات النووية من المفاعل النووي المقترح ، إذا ما كُتب له أن يرى النور وأقيم على شاطئ ( بحر الخربة السمراء ) في المملكة الأردنية الهاشمية . قد يكون سبب تسرب الإشعاعات النووية تعرض المفاعل لخلل طبيعي أو فني أو تلقيه ضربة عسكرية أو استقبال عملية تخريبية في المستقبل . وفي مقالتي هذه سأحاول إلقاء الضوء على بعض مخاطر تلك الإشعاعات على الكائنات الحية ، في حالة تعرضها للإشعاعات المتسربة من المفاعل النووي لأي سبب من الأسباب .
ولكي أقطع الطريق على المتحذلقين الذين ربما يدعوا أنني لست متخصصا في هذا المجال أقول : إننا كقادة عسكريين في القوات المسلحة ندرس وندرّس موضوع الطاقة النووية إضافة للحرب الكيماوية والبيولوجية في كلية القيادة والأركان الأردنية ، نطّلع خلالها على حيثيات هذه المواضيع ، ونجري عليها التمارين العسكرية العملية في حالتي التعرض والدفاع . وعليه أرجو أن يسمح لي علماؤنا الأجلاء بأن أسهم معهم ببعض المعلومات العامة ، بقصد توعية المواطنين بخطورة تلك الإشعاعات النووية ، وتأثيراتها على من يتعرض لها في أي مكان وزمان .
من الطبيعي أن ينجم عن التعرض للإشعاعات النووية تغييرات كيميائية في أنسجة الكائنات الحية حيث تدمرها وتهدد حياتها بالخطر . وهذه الإشعاعات تنتقل إلى جسم الإنسان والحيوان عن طريق الهواء والماء والغذاء والغبار المتساقط من الجو وملامسة الأجسام التي تعرضت للإشعاعات النووية . ولا تظهر الإصابة أو الضرر عادة على الأشخاص الذين تعرضوا للإشعاعات إلا بعد فترة من الزمن تعرف " بفترة الحضانة " . ودرجة الخطورة التي تسببها الإشعاعات النووية على الإنسان تعتمد على نوعها ، وكمية الطاقة الناتجة عنها ، ومدة التعرض لها ، وبعد الكائن الحي عن المصدر الإشعاعي .
يصاب الإنسان المتلقي للأشعة ببعض الأمراض الخطيرة مثل : سرطان الجلد والدم وتكوّن المياه البيضاء في العيون ، والتأثير على النخاع العظمي ، والجهاز العصبي ، والهضمي ، والتنفسي ، إضافة لنقص القدرة على الإنجاب والتشوهات الجنينية . كما تمتد آثار الأشعة النووية وراثيا إلى الأجيال المتعاقبة ، مسببة لهم أمراضا خطيرة وتشوهات خَلْقية بغض النظر عن الذين يموتون موتا مباشرا مهما كان عددهم قليلا . ولكن الضرر الأكبر يظهر لاحقا على المدى الطويل .
 وهناك نوع آخر من التلوث تحدثه المحطات النووية وهو التلوث الحراري ، الناتج عن استخدام المياه بكميات كبيرة لتبريد المفاعل ، ثم تلقى تلك المياه الساخنة في المصدر سواء كان بحرا أو نهرا فترفع درجة حرارته ، محدثة خللا بالنظام البيئي والتسبب بأضرار للأحياء المائية ، من حيث انخفاض نسبة الأكسجين المذاب في الماء واللازم لحياة الكائنات البحرية . هذا فضلا عن التلوث الإشعاعي الناتج عن دفن النفايات النووية في باطن الأرض وتأثيره على المياه الجوفية والنباتات الزراعية .
وفي هذا السياق فقد توترت العلاقة بين بريطانيا وأيرلندا بسبب مفاعل سيلا فيلد الذي أقامته بريطانيا على تخوم حديقة وطنية تسمى منطقة البحيرات ، ويطل على البحر الأيرلندي على مسافة 128 ميلا عن العاصمة الأيرلندية دبلن . ولكنه أغلق عام 2003 بعد عشر سنوات فقط من إنشائه على ضوء الشكوى التي تقدمت بها أيرلندا إلى مجلس الأمن ، إضافة لاكتشاف الحكومة البريطانية بأن أسماك السلمون القريبة من الموقع تلوثت بالعناصر المشعة ، فتوقفت جميع المفاعلات في تلك المنطقة وتوقف إنتاج الكهرباء تماما .
لقد شهد العالم خلال الستة وثلاثين عاما الأخيرة من القرن الماضي 414 حادثا نوويا عدا عن الحوادث التي جرى التكتم عليها . ومن بين تلك الحوادث : ما وقع في جزيرة  الأميال الثلاثة  في الولايات المتحدة الأمريكية عام 1979 ، وشيرنوبل في الإتحاد السوفيتي سابقا عام 1986 ، والبرازيل عام 1987 ، وإسبانيا عام 1990 ، وكوستاريكا عام 1996 ، وبنما عام 2000 . كما أن حادث فوكوشيما الياباني عام 2011 لا يزال ماثلا في الأذهان ولن تكتمل إجراءات الحماية لزمن طويل .
وفي  ظل  تنامي  الوعي البيئي  وانتشار ا لمنظمات  الإنسانية  التي تُعنى بالحفاظ على البيئة ، فإن العديد من المراكز العلمية تُجري دراسات معمّقة من أجل رصد هذا الموضوع بدقة ، لأنه يؤثر على العاملين في المفاعلات النووية نفسها ويطال الوجود الإنساني في المناطق القريبة عند وقوع حادثة إشعاعية طارئة.
وختاما نخلص إلى القول : أنه مهما كانت إجراءات السلامة النووية دقيقة ، فإن احتمال التسرب الإشعاعي يبقى قائما بقوة ، سواء كان المفاعل يعمل بصورة طبيعية أم تعرض لحادث ما . والسؤال المهم الذي يُطرح الآن بعد كل ما تقدم هو : هل من المعقول أن تغامر الحكومة الأردنية بإنشاء مفاعل نووي ليتربع على ( شاطئ بحر الخربة السمراء ) وفي منطقة يتجاوز عدد سكانها مليون نسمة لكي تعرضهم إلى التهلكة ؟
وإذا ما أصرت حكومتنا الرشيدة على إجازة هذا المشروع الخطير في المنطقة المقترحة أو في أي موقع آخر من المملكة ، فسيبقى الأمل معلقا على أهالي تلك المنطقة ، إن كانوا سيرفضون أو سيستقبلون عدوهم وعدو الطبيعة الحية ، والذي سيشكل في نهاية المطاف خطرا كبيرا على الأمن الوطني الأردني من كافة النواحي . . !

التعليقات

1) تعليق بواسطة :
18-01-2012 08:52 AM

Basha,thank you for keeping attention for what would be a National disaster

2) تعليق بواسطة :
18-01-2012 09:05 AM

نحيي الباشا موسى العدوان التنبيه من مخاطر المفاعل النووي المنوي انشائه ويجب اخذ هذه المحاضير بالجديه الازمه لأنها تحيط بكل مايمن ان ينتج عنه من مخاطر واضرار وكل الشكر للباشا العدوان

3) تعليق بواسطة :
18-01-2012 09:15 AM

To Al - Mugtareb
Please send me ur E- mail. My E - Mail Is : adwanjo@hotmail.com . Best regards.

4) تعليق بواسطة :
18-01-2012 09:24 AM

خلص بدي اسميك موسى النووي , زهقتنا.. هو ما حد بفهم بالنووي غيرك ؟شو اللي بدك يا مش عارفين ؟؟

5) تعليق بواسطة :
18-01-2012 10:23 AM

سيدي لا يمكن ان يناقش موضوع بهذه الخطورة في ظل غياب او تهميش لأي فكر مناهض له ..المشروع ليس ضرورة بحتة ولسنا بحاجته ابداً لأن مخزوناتنا النفطية الغير مستغلة تفي حاجتنا بالإضافة الى التعاون مع الأخوة في مصر في ضخ الغاز لحين البحث عن وسائل نظيفة دائمة..المضحك بالأمر ان نفس المنطقة المراد عمل المفاعل بها غنية بمورد الطاقة الشمسية المتجددة وناهيك ايضا عن توافر عدة مناطق لطاقة الرياح ..اما بخصوص التكلفة العالية للطاقة المتجددة النظيفة فهي لن تكون باكثر من تكلفة التخلص من النفايات النووية السامة

6) تعليق بواسطة :
18-01-2012 10:44 AM

كل الشكر لسعادة الباشا على الاهتمام في هذا الموضوع الذي يغفل الكثير عن خطورته

7) تعليق بواسطة :
18-01-2012 11:26 AM

ارجو من موسى باشا العدوان ان يسامحني على ما كتبت بحقه وانا اسف جدا والذي جعلني اطلب الاعتذار هو تذكري قول الله عز وجل اثناء صلاة الظهر {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا يَسْخَرْ قَوْمٌ مِنْ قَوْمٍ عَسَى أَنْ يَكُونُوا خَيْرًا مِنْهُمْ وَلَا نِسَاءٌ مِنْ نِسَاءٍ عَسَى أَنْ يَكُنَّ خَيْرًا مِنْهُنَّ وَلَا تَلْمِزُوا أَنْفُسَكُمْ وَلَا تَنَابَزُوا بِالْأَلْقَابِ بِئْسَ الِاسْمُ الْفُسُوقُ بَعْدَ الْإِيمَانِ وَمَنْ لَمْ يَتُبْ فَأُولَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ } فارجو المعذرة والسلام

8) تعليق بواسطة :
18-01-2012 12:41 PM

بداية نشكر الباشا على هذا المقال .. لما ذا يتم الاصرار على تنفيذ هذا المشروع الغير امن بينما لا يكلف استخراج النفط سوى التعاقد مع شركات متخصصة في التنقيب .. الا يعتبر تجربة الاردن في التعامل المستهتر في موقع النفايات النووية الموجود في الاردن مثالا على امكانية تعريض مساحات شاسعة من الاراضي الاردنية والسكان الى خطر الاشعاع ؟ ام ان المهم هو التمترس خلف اثبات فكرة دون النظر الى نتائجها على المدى الطويل

9) تعليق بواسطة :
18-01-2012 12:53 PM

إلى ابن الأردن المحترم ( تعليق 4،7 )
قال تعالى في محكم كتابه : " يا أيها الذين آمنوا إن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين" صدق الله العظيم .أخي العزيز ليس لدي مانع من استضافتك لمفاعل طوقان النووي قرب منزلك والاستمتاع بجيرته الطيبة ، وعندها أعدك بأن لا أعترض عليه . قبلت اعتذارك ولك الشكر .

10) تعليق بواسطة :
18-01-2012 01:39 PM

ابا ماجد الف تحيه على مقالك الرائع والذي يكمل سلسلة مقالات حول اظهار جوانب الفساد الاداري وشخصنة القرارات التي يتخذها بعض المسوؤلين لابل اغلبهم مدعين انهم الافهم والاجدر وانهم من غير طينة البشر لاخطئون ولا يعرف احد غيرهم اختراعاتهم التي لاتقبل حتى مجرد الشك بنجاعتها ناسين او متناسين ان ما اصلنا الى ما نحن فيه سوى جهل المتفلسفين وعلماء الاداره والاقتصاد نعم نريد بل نرجو من عطوفة الباشا ان يستمر وبلا كلل بمقالاته التي تعري المتشدقين والمتفلسفين وليس بالضرورة ان اكون عالم ذره لانتقد مشروع مثل مشروع الطقة النوويه وانا اعرف ان صاحب المشروع ليس بعالم ذره او عالم تووي بل الكل يدرك مخاطر المشروع والذي ان كان فيه فائده لكن ضرره اكثر حتى وان كان احتمال الضرر قليل جدا فلا يجب ان نخاطر بارواح الناس واذا لا بد من تنفيذ هذا المشروع فالينفذ بالصحراء وان يكون بعيدا مئات الكيلو مترات عن اقرب مجمع سكني

11) تعليق بواسطة :
18-01-2012 01:39 PM

أحسنت أبن الأردن بتصحيح الخطاً وعليك التذكر أن هناك الكثيرين ممن يودون الأستماع لكافه الأراء حول هذا الموضوع الخطير فلذلك الشكر الجزيل للكاتب .

12) تعليق بواسطة :
18-01-2012 04:03 PM

Ignoring the political implication of having a nuclear power station is a crime by itself...!!!,,,what if in the middle of the road America decides "as the same case with Iran today" that our nuclear project represents a danger to the peace in the region....!!!! and not only stop the project after loosing Billions but also put sanctions on Jordan because of not stopping the project when they asked us to...!!!!...If Al-Disi water project was delayed for thirty years just because of an Israeli and Saudi objection, what would be the case of nuclear power...!!!....Israel'suspicious silence is because they have assurance that this project will never exist and it is just a way to get Billions out of the county's pocket

13) تعليق بواسطة :
18-01-2012 04:25 PM

كلامك صحيح 100% مساحة الاردن الصغيره ستجعل اي تسرب اشعاعي بمثابة قنبله
نوويه.فما بالك اذا كانت في بؤرة تجمع سكاني؟؟؟؟؟
اشكرك على المقال الرائع وعلى اخلاقك العاليه وتسامحك
انت تستحق لقب فارس بالاضافه الى لقب باشا

14) تعليق بواسطة :
18-01-2012 07:14 PM

اقترح على الباشا تشكيل جمعية مناهضة للمشروع النووي في الاردن لما يمثله من اخطار
حقيقية اسوة بالجمعيات المناهضة للطاقة النووية في الدول الغربية

15) تعليق بواسطة :
18-01-2012 07:22 PM

كلامك صحيح 100% مساحة الاردن الصغيره ستجعل اي تسرب اشعاعي بمثابة قنبله
نوويه.فما بالك اذا كانت في بؤرة تجمع سكاني؟؟؟؟؟ مثل جامعة العلوم والتكنولوجيا والرمثا واربد والصريح وحوارة

16) تعليق بواسطة :
18-01-2012 07:38 PM

all the above is right

17) تعليق بواسطة :
19-01-2012 02:16 AM

كل الشكر لعطوفة الباشا موسى العدوان أهتمامه وتركيزه على موضوع الطاقة النووية ومخاطرها ، وهذا الاهتمام باتأكييد ليس مبعثه معارضة الحكومات و واعتباره ورقة ضغط لمطالبات أخرى كما قد يترآى للبعض ،،، فهذا الموضوع له الكثير من الأبعاد يمكن لشخص بخبرة ومكانة الباشا العدوان أن يعيها لدرجة أن يكون من واجبه التنبيه والتحذير لها ،،،
وبكل الأحوال فلن ازيد على ما تفضل به الباشا حينما جسد المخاطر الناجمة عن استخدام الطاقة النووية في المفاعلات ، وأقول اقتباسا من موضوع علمي بهذا الخصوص وهو: أن الانسان يتعرض يومياً ومنذ نشوء الحياة على الأرض إلى مختلف أنواع الإشعاعات الطبيعية التي تتصف بكونها ذات شدة ضعيفة ولا تشكل خطر على صحته ، وقد لوحظ قديماً إصابة عمال مناجم الكوبالت بسرطان الرئة ولم يكن احد يدرك حينها أن سبب ذلك يعود إلى استنشاقهم غاز الرادون المشع الذي ينتج عم وجود الراديوم في تلك المناجم .

18) تعليق بواسطة :
19-01-2012 02:19 AM

(2)
وبعد اكتشاف الأشعة السينية واكتشاف النشاط الإشعاعي الطبيعي ازداد عدد العاملين في البحوث والدراسات التي تستخدم فيها الإشعاعات النووية وقد لوحظ إن ذاك إن التعرض للأشعة السينية يسبب سقوط الشعر واحمرار الجلد وظهور انتفاخات نتيجة تجمع سوائل الجسم في مناطق معينة . كما تم بعد ذلك تشخيص عدد كبير من الإشعاعات السرطانية عند الأشخاص المتخصصين والعاملين في المجالات التي تستخدم فيها النظائر المشعة ، وكانت نسبة المصابين بكريات الدم الحمراء والبيضاء بينهم عالية لقد أتضح فيما بعد بشكل قاطع أن سبب تلك الأمراض السرطانية يعود إلى تأثيرات الإشعاع . وعلى اثر ذلك بدأ الإنسان بالتفتيش عن وسائل للوقاية من الآثار الخطرة الإشعاع النووي واهتدى إلى صنع كاشفات يستطيع بواسطتها تحديد مناطق الإشعاع وقياس كمية النشاط الإشعاعي للمواد وتجنب كل ما من شأنه أن يعرض حياته وصحته للخطر .
شكرا كل مرة للباشا ولكل من يتأكد ان هذا المشروع هو استرتيجي ولكنه ليس الوحيد او الأوحد ، فالبدائل موجودة وبذات التكلفة إن شئنا ،، لكنها ليست بذات الخطورة والنتائج كما لا نريد.

19) تعليق بواسطة :
19-01-2012 08:51 AM

[quote name="ابن الاردن"]خلص بدي اسميك موسى النووي , زهقتنا.. هو ما حد بفهم بالنووي غيرك ؟شو اللي بدك يا مش عارفين ؟؟[/quote]

اشك انك اردني والدليل جهلك بهذه الامور

حمى الله الاردن من الحهالة

20) تعليق بواسطة :
19-01-2012 09:21 AM

تحية الى الجميع
اقترح ان يكون هنال موقف من المفاعل المنوي بناءه من قبل كل من يهمه صحته بالدرجة الاولى وصحة ابناء وطنة
الذي يكتب لايساوي 1/1000000 من الخطر ونحن ليس لدينا امكانات لمد خط مياه الديسي لوحدنا ...اتركوا البلد كفى نفاق وفساد ..

21) تعليق بواسطة :
19-01-2012 11:12 AM

مقال رائع عطوفة الباشا اتمنى لك التوفيق

22) تعليق بواسطة :
19-01-2012 12:31 PM

عطوفة الباشا
سؤال ارجو الاجابة علية
وجود مفاعل نووي في الاردن ذو المساحة الصغيرة اليس فيه إضعاف للقوات المسلحة من الناحية التكتيكية وشكرا

23) تعليق بواسطة :
19-01-2012 01:38 PM

السيد م.مأمون المحترم ( تعليق 22 )
أرجو فتح صفحتي على الفيس بوك وقراءة مقالتي التي نشرت الأسبوع الماضي بعنوان " دولة الرئيس . . هل ستنتصرون للوطن ؟ " وستجد الجواب على سؤالك في إحدى فقراته. وشكرا لاهتمامك.

24) تعليق بواسطة :
19-01-2012 11:51 PM

إسرائيل لا تكترث بالأمن النووي والأردن في خطر .. اين معارضي البرنامج السلمي الاردني؟!

بدورنا نتساءل اين معارضي البرنامج النووي الاردني السلمي الذين اشبعونا شعارات وبيانات وما هو موقفهم من هذا الخطر الاسرائيلي على الاردن وما هي الاجراءات التي سيتخذونها لمحاربته ام انهم سيغمضون عيونهم ويصمون اذانهم عن الصهاينة وخطر برنامجهم الحربي كالعادة.

25) تعليق بواسطة :
19-01-2012 11:52 PM

| 17 كانون الثاني 2012
لمعلوماتك بس
كل موزه بتوكلها بتعرض جسمك لكمية من الاشعاع = 0.01 mrem
يعني كل 50 موزه بتعادل تصوير اشعاعي عند الدكتور
و كل 1000 موزة بتساوي كمية الجرعات الي رح يمتصها جسمك اذ كنت واقف على بعد 10 كم من تشيرنوبيل
يعني عدلي بالله كم موزه اكلت بحياتك لاحسبلك اذا مطول ولا قربت

26) تعليق بواسطة :
19-01-2012 11:54 PM

دخول الاردن الى النادي النووي السلمي وانشاء محطات كهرونووية للتزود بالطاقة وتحلية المياة ضرورة ملحة لا يعارضها (برايي الشخصي) الا مدعي الحفاظ على البيئة او المتخوفين من الفساد او مقاومي التغيير وجميع هؤلاء لا يبالون باحتياجات جيل المستقبل. ويمكن بالشفافية والتاني ودراسة البدائل التغلب على المشاكل والمخاوف التي تثيرهم.

27) تعليق بواسطة :
21-01-2012 06:49 PM

لاأحد قلبه على البلد إلا أبناؤه الحقيقين الله يحيي الفريق موسى العدوان

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012