أضف إلى المفضلة
الأحد , 18 آب/أغسطس 2019
الأحد , 18 آب/أغسطس 2019


كوميرسانت: أنقرة لا يسعدها انتصار الجيش العربي السوري

15-08-2019 06:25 AM
كل الاردن -

كتبت ماريانا بيلينكايا، في “كوميرسانت”، حول احتجاج أنقرة لدى موسكو على أول نصر كبير تحققه دمشق في إدلب، وإصرار الجيش العربي السوري على السيطرة على الطريق المؤدي إلى حلب.

وجاء في المقال: حذرت وزارة الدفاع التركية، أمس، الزملاء الروس من الممارسات “غير الأخلاقية والوحشية” للقوات الخاضعة لسيطرة الرئيس السوري بشار الأسد. جاء ذلك على خلفية أول انتصار كبير يحققه الجيش السوري، خلال أربعة أشهر من العملية العسكرية في محيط إدلب.
ففي نهاية الأسبوع الماضي، تم تحرير بلدتي الهبيط وسكيك، الواقعتين على مسافة حوالي 10 كيلومترات من الطريق السريع M5 ومدينة خان شيخون، جنوبي محافظة إدلب. ووفقا لمصادر سورية رسمية، قام الجيش بقطع خطوط إمداد المسلحين. هذا هو أول نجاح كبير للجيش السوري منذ نهاية أبريل. فلقد كانت المناطق التي استعادها الجيش خارج سيطرة دمشق منذ سبع سنوات.
ووفقا لمصادر “كوميرسانت” القريبة من الجيش السوري، سوف يستمر الجيش في عملياته حتى يسيطر على الطريق السريع M5، الذي يمر جزء كبير منه عبر إدلب.
إلا أن السؤال هو ما إذا كانت تركيا ستغض النظر عن هذا الانتهاك الكبير لحدود منطقة خفض التصعيد. ومن ناحية أخرى، فقد توافق موسكو على أن تخضع هذه المنطقة لسيطرة المعارضة السورية المدعومة من تركيا، والتي ستكون قادرة على ضمان حرية الحركة على M5، على النحو المنصوص عليه في مذكرة تفاهم سوتشي.
وهكذا، فليس من قبيل الصدفة أن موسكو عرضت على المعارضة السورية المشاركة في المعارك ضد هيئة تحرير الشام. قد يناسب هذا الخيار أنقرة، بشرط ألا تؤثر العمليات العسكرية على مواقع المراقبين الأتراك، الذين وجدوا أنفسهم عمليا على خط النار. علما بأن حدود منطقة خفض التصعيد مع هجوم الجيش السوري سوف تتغير بوضوح. (روسيا اليوم)
التعليقات

1) تعليق بواسطة :
15-08-2019 12:47 PM

ومتى اسعدها أو يسعدها أي انتصار يخص العرب حتى لو كان على مستوى لعبة القدم
تركيا تحلم في مجد الإمبراطورية العثمانية ولكن على النمط القومي التركي وهذا يبقى أحلام يقظة
لن يبقى بعد ما حل بالعرب من سقوط إلا النهوض أن شاءالله

2) تعليق بواسطة :
15-08-2019 05:08 PM

رد من المحرر:
غير صحيح .ولست قيما على الموقع ..اكتب على صفحتك كما تريد .. كل الاردن ليس للردح والشتم .لك الاحترام .للعلم ادارة الموقع سمحت بالتعليقات ونحن الموقع ربما الوحيد الذي يسمح ..

3) تعليق بواسطة :
15-08-2019 05:36 PM

ادلب البادي انها مختلفة عن حلب في الاستراتيجية التركية
لدرجة ان المرء يتجه لتصديق رؤى لاهوتية عن مواجهة
ضارية ستشهدها تلك المنطقة
رغم تصور تراجعها عن اجندة الاهتمام العالمي وبخاصة العرباني

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012