أضف إلى المفضلة
الخميس , 27 شباط/فبراير 2020
الخميس , 27 شباط/فبراير 2020


دمشق تدين بشدة تدخل انقرة لنجدة ارهابيي النصرة المهزومين في خان شيخون وتؤكد : جيشنا سيحرر كامل التراب السوري

19-08-2019 02:53 PM
كل الاردن -

أدانت سورية بشدة قيام آليات تركية محملة بالذخائر والأسلحة والوسائط المادية باجتياز الحدود السورية التركية والدخول إلى مدينة سراقب في طريقها إلى خان شيخون لنجدة الإرهابيين المهزومين من “جبهة النصرة” مشددة على أن ذلك يؤكد مجددا استمرار الدعم اللامحدود الذي يقدمه النظام التركي للمجموعات الإرهابية.

وقال مصدر رسمي في وزارة الخارجية والمغتربين في تصريح لـ سانا: قامت آليات تركية محملة بالذخائر والأسلحة والوسائط المادية باجتياز الحدود السورية التركية صباح اليوم والدخول إلى مدينة سراقب في طريقها إلى خان شيخون لنجدة الإرهابيين المهزومين من “جبهة النصرة” المدرجة على قوائم مجلس الأمن كمنظمة إرهابية الأمر الذي يؤكد مجددا استمرار الدعم اللامحدود الذي يقدمه النظام التركي للمجموعات الإرهابية.

وأضاف المصدر إن الجمهورية العربية السورية تدين بشدة هذا التدخل التركي السافر وتحمل النظام التركي المسؤولية الكاملة عن تداعيات هذا الانتهاك الفاضح لسيادة ووحدة وسلامة أراضي الجمهورية العربية السورية الأمر الذي يشكل انتهاكا سافرا لأحكام القانون الدولي.

وختم المصدر تصريحه بالقول إن سورية تؤكد أن هذا السلوك العدواني للنظام التركي لن يؤثر بأي شكل على عزيمة وإصرار الجيش العربي السوري على الاستمرار في مطاردة فلول الإرهابيين في خان شيخون وغيرها حتى تطهير كامل التراب السوري من الوجود الإرهابي.' سانا '
التعليقات

1) تعليق بواسطة :
19-08-2019 04:39 PM

يجب ان يتم دحر هؤلاء المحتلين العثمانيين داعمي الارهابيين ونطالب الجيش العربي السوري بالحاق الهزية بهذا العدوان العثماني

2) تعليق بواسطة :
19-08-2019 11:35 PM

ما تفعله تركيا هو تمزيق ومحاوله تدمير لسوريا مع سبق الاصرار والترصد, نعلم ان هنالك من يدعم بالخفاء الارهابيين المرتزقه في سوريا لكن ان يبلغ الامر ارسال مسانده للارهابيين فهذا قمه العدوان والتبجح نتمنى من الجيش العربي السوري ان يقصف كل من يقف في طريق تطهير سوريا من المرتزقه الارهابيين.

3) تعليق بواسطة :
20-08-2019 12:53 AM

لقد اقتربت نهاية السلطان اردوغان,فها هي القوات السورية والطيران الروسي يحاصر القوات العثمانية جنوب ادلب.وسلاح
الطيران الليبي يقصف القاعدة العثمانية في مصراطة ويدمر مصنع الطائرات المسيرة.
بوتين يزور اليوم ماكرون ليتفقوا على تلقين السلطان العثماني
درسا يجعله يعرف حجمه الحقيقي ويتوقف عن الفصحنة.

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012