أضف إلى المفضلة
الإثنين , 14 تشرين الأول/أكتوبر 2019
شريط الاخبار
إخماد حريق في "هنجر" للإسفنج ومواد التنظيف بالموقر التلفزيون الرسمي التونسي يعلن فوز قيس سعيد برئاسة تونس بنسبة 75% أ ف ب: اتفاق بين الأكراد والحكومة السورية يسمح بنشر الجيش السوري على الحدود مع تركيا التلهوني: إجراءات سريعة لحل قضايا النزاعات البسيطة أمام المحاكم قريباً الطراونة يؤكد خلو الجامعات والكليات والمدارس من ظاهرة المخدرات عبيدات: لجنة فنية لجمع الملاحظات حول كتابي الرياضيات والعلوم للصفين الأول والرابع الناصر: النقابات المهنيّة ستسلّم ملاحظاتها حول تعديل "الخدمة المدنية" يوم الإثنين خالد المجالي يكتب من تركيا : لا سياسة ولا حضور 28 مهنة مغلقة ومقيده أمام العمالة الوافدة الملك: تحقيق النمو يتطلب العمل بإيمان وإيجابية حماية وحرية الصحفيين: 6 مقالات تضمنت خطاب كراهية وتحريضا مباشرا على المعلمين الصحة تطلب من المدينة الطبية تقارير الغنميين لتقييم امكانية زراعة رئة له الرزاز: الأردن يقدر دور بلغاريا ومواقفها تجاه دعم التوجهات التي تفضي إلى حلول للأزمات في المنطقة اصابة اردني تدهورت مركبته في السعودية الملك يلتقي ممثلين عن القطاع الخاص في قصر الحسينية
بحث
الإثنين , 14 تشرين الأول/أكتوبر 2019


ابراهيم قبيلات يكتب : وزير الصحة يكافئ طبيباً متهماً بسرقة أبحاث علمية ويعينه رئيساً لجراحة الدماغ والأعصاب

بقلم : ابراهيم قبيلات
14-09-2019 12:20 PM

في سابقة خطيرة من نوعها ووزنها قرر وزير الصحة الدكتور سعد جابر مكافأة طبيب اتهم بسرقة ابحاث علمية قبل عدة سنوات بتعيينه رئيساً لجراحة الدماغ والأعصاب في الوزارة، في مشهد يختصر أزمة الحكومة مع مواطنيها.

وكأن الفريق الحكومي يصر على زراعة قنابل وتفجيرها في حضن رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز المنهمك حتى أخمص قدميه في أزمة إضراب المهنيين من معلمين وأطباء ومهندسين.....الخ.

اليوم، يستقيظ الرزاز على سقطة جديدة لوزير الصحة وسط شارع مخنوق ويريد شيئاً من العدالة الاجتماعية، يريد تجفيف منابع وأذرع المحسوبية والشللية و اللصوصية في مؤسسات الدولة.

في التفاصيل، أصدر وزير الصحة الأسبق، علي الحياصات كتابا، عام 2014، يقضي بإعفاء رئيس اختصاص جراحة الدماغ والأعصاب الطبيب ح، ح، من وظيفته، بعد تورطه بسرقة أبحاث علمية؛ بهدف الترقية الوظيفية، في استجابة لتوصية لجنة التحقيق المشكلة للموظف 'الجراح'، لكن يبدو أن لدى الوزير الحالي سعد جابر دوافع وأسباباً وظروفاً و ربما مغريات أخرى دفعته لإعادة تعيين الطبيب في المنصب ذاته، مغريات ربما لا ندرك نحن البسطاء كنهها، لكننا نرى نتائجها وتعييناتها.

'نتائج' وكتب رسمية يقرر بها الوزير جابر إعادة تعيين الطبيب ح، ح، رئيساً للاختصاص، في مخالفة ترتقي لمستوى الفساد الإداري، وإلا ما مبرر إعادة تعيين طبيب جراح فشل عشر مرات وأكمل ثلاثا اخرى في الحصول على شهادة الاختصاص، فاستغرق اثنتي عشرة سنة للحصول على الاختصاص الذي لم يتطلب من آخرين سوى اربع سنوات فقط، حسبما يتوفر لدى صحيفة نيسان من وثائق.

في الحقيقة، انقلبت الوزارة على نفسها، وتفوقت على ذاتها، في استعداء الشارع الأردني الغاضب أصلا من حكومة الدكتور عمر الرزاز.

لا نعرف أهو الاستقواء على أهل الكفاءة والعلم والخبرات بغيرهم من أصحاب الحظوة والسطوة ولصوص الأبحاث أم أنه أمر دبر بليل؟.

نبشنا في صحيفة نيسان حول موجبات قرار الوزير حياصات في كف يد د. ح، ح، عن الاختصاص؛ فجاء الجواب من مصادر متطابقة داخل وزارة الصحة بأن الدكتور ح، ح، تورط في سرقة أبحاث علمية؛ وهو ما دفع الوزير إلى تشكيل لجنة تحقيق مع الطبيب الذي فضل التنحي عن منصبه قبل سنوات بدلاً من الذهاب بعيداً في مجريات الأزمة.

سألت صحيفة نيسان الوزير صاحب الإمضاءة في أسفل القرار، الدكتور علي حياصات، عن حيثيات قراره ودوافعه، لكنه فضل عدم الخوض في تفاصيل القرار، متعذرا بمرور وقت طويل على القرار يصل لنحو خمس سنوات.

من جهته قال أمين عام وزارة الصحة الدكتور حكمت أبو الفول لـ'صحيفة نيسان' بأنه تم تعيين الطبيب رئيساً للاختصاص بعد تنسيب من إدارة المستشفى بناء على كفاءته وخبرته.

في حين أن لوائح التشريعات الناظمة تفيد بأن تنسيب رئيس الاختصاص ليس من صلاحيات إدارة المستشفى وإنما بناء على تنسيب من الأمين العام المبني على توصية من مدير الاختصاصات الطبية أو من مساعدي الأمين.

نحن هنا نتساءل عن قدرة هذا الطبيب وكفاءته في إدارة شؤون الاختصاص من النواحي العملية والمهنية والعلمية والإئتمان على مجريات العملية التعليمية الطبية برمتها.

بقي أن نطرح تساؤلنا التالي على طاولة رئيس حكومة: هل هذه الكفاءات والخبرات التي أتت بها نهضتكم لإصلاح وزارة الصحة؟؟

حماكم الله وقدس سركم.

' صحيفة نيسان ' نيسان ـ نشر في: 2019-09-13

التعليقات

1) تعليق بواسطة :
14-09-2019 12:35 PM

نعتذر

2) تعليق بواسطة :
14-09-2019 01:38 PM

من المسؤول الدكتور أم الادارة ام الوزير اذا كان ما قيل صحيحا ؟

3) تعليق بواسطة :
14-09-2019 01:42 PM

الغريب انك تجد في هذا البلد من يدافع عن الخطأ

4) تعليق بواسطة :
14-09-2019 04:40 PM

نعتذر

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012