أضف إلى المفضلة
الإثنين , 09 كانون الأول/ديسمبر 2019
الإثنين , 09 كانون الأول/ديسمبر 2019


خالد المجالي يكتب : لماذا نتجاهل المطلوب ونقفز للمجهول؟

14-11-2019 10:50 AM
كل الاردن -

المتابع للشان العام الاردني يدرك تماما ان هناك غض نظر عن البدء بخطوات سياسية اصلاحية تنطلق من الدستور وتنتهي باستقلال القضاء بشكل كامل ومرورا بمنظومة التشريعات الخاصة بقانون الانتخاب والاحزاب والحريات العامة وان اي محاولة لتجاهل ذلك قد تزيد المخاطر على الوطن .

عندما نكرر ان المطلوب كخطوة اولى هو الاصلاح السياسي فذلك ليس ترفا ولكنه لتجنب ' المجهول ' الذي قد ينتظر الاردن بعد ان وصل المواطن الى حالة فقدان الثقة باي قرار حكومي ، بغض النظر عن ما ينشره الاعلام الحكومي .

قبل ايام اطلقت الحكومة ' حزم التحفيز' وبدات ب'التحفيز للاقتصاد' من تخفيضات ضريبة او تسهيلات استثمارية ووعدت بمزيد من الحزم فيما يتعلق بالتعليم والخدمات وغيره ، وكم كنت اتمنى لو ان الحكومة قبل كل ذلك ادركت ان القضية في الاردن ليست اقتصادية و خدماتية فحسب بل ' سياسية وادارية ورقابية ' وهذا لا يتحقق بهذه الطريقة التي جربت وادت الى هروب استثمارات وتراجع بالدخل العام وعدم ثقة بمعظم مؤسسات الحكومة للاسف حتى طال ذلك مؤسسة مهمتها رقابة اداء الحكومات .

قبل ايام القى جلالة الملك خطاب العرش وابرز ما ورد فيه هو الاعلان رسميا عن استعادة الارض الاردنية من الكيان الصهيوني وفرض كامل السيادة الاردنية عليها بغض النظر اذا كان هناك من يملك قطع ارض ممن يحملون الجنسية الاسرائيلية فهذا لا يتعارض مع فرض السيادة الاردنية طبعا ، واتمنى توجيها للحكومة للبدء بخطوات اصلاح سياسي وان تنهي ذلك قبل انتهاء الدورة العادية الاخيرة لمجلس النواب الثامن عشر .

ساختم مقالي بتكرار قناعتي الشخصية بعدم ثقتي بحكومة الرزاز لا بل واجد مخاطر من استمرارها ، وقد عزز قناعتي التعديل الرابع عليها في غضون ثمانية عشر شهرا دون اي مساءلة لرئيس الحكومة عن مجانبته الصواب في اختيار بعض الوزراء او تحميلهم مسؤولية التراجع وزيادة المديونية وافتعال الازمات كما حصل مع مطالب المعلمين وازدياد الاعتقالات لشباب الحراك .
التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012