أضف إلى المفضلة
الخميس , 05 كانون الأول/ديسمبر 2019
شريط الاخبار
لقاء يجمع نواب بوزير العدل في سياق الجهود الرامية لإلغاء حبس المدين السماح للأردنيين المغتربين بجلب أمتعتهم وأثاثهم عند رغبتهم الاستقرار بالمملكة العضايلة يؤكد دعم الحكومة لمؤسسة الإذاعة والتلفزيون افتتاح مشاريع مياه عين الباشا وديرعلا بقيمة (32.6) مليون دولار تنفيذ 20 مشروعا للتربية بكلفة 5 ملايين دينار بالمفرق الازايدة يسأل عن منح اراض لمستثمرين في مأدبا اتحاد السلة يعاقب ناديي الأهلي والوحدات روسيا: الناتو يسعى للهيمنة في الشرق الأوسط ولدينا خيارات للرد على كل التهديدات الغذاء والدواء تصدر بيانا حول دواء ميتفورمن الحباشنة: زيارتنا لسوريا خلال الشهر الحالي بهدف اعادة العلاقات بين البلدين لسابق عهدها لان مصيرنا واحد احباط تهريب 40 الف حبة مخدرة وضبط 9 مروجين - صور لا صحة لما يتم تداوله حول الإفراج عن عوني مطيع مقابل 3 مليون دينار توقيف مالك و سائق تكسي حقيبة المليون على ذمة التحقيق بتهمة الاحتيال اغلاق بوابات الجامعة الأردنية وتواجد أمني كثيف بمحيطها مالية النواب تمهل ضريبة الدخل 60 يوما لتحصيل 7 ملايين دينار من “شركات تنموية”
بحث
الخميس , 05 كانون الأول/ديسمبر 2019


المعايطة: نحتاج التعددية الحزبية

18-11-2019 04:49 PM
كل الاردن -
قال وزير الشؤون السياسية والبرلمانية المهندس موسى المعايطة إن نجاح التنمية السياسية يتطلب وجود ثقافة مدنية تعتمد على التعددية الحزبية وتسهم في تطوير الديمقراطية.
وأضاف في محاضرة له اليوم الاثنين في كلية الدفاع الوطني الملكية الأردنية، أن التنمية السياسية هي عملية تستهدف تطوير قدرة النظام السياسي على التكيف مع كافة المتغيرات الداخلية والخارجية، كما أنها تصور مستقبلي لشكل النظام السياسي والعلاقة بين الدولة ومكونات المجتمع.

وبين المعايطة في المحاضرة التي عقدت للدارسين في دورة الدفاع 17 بحضور آمر الكلية العميد الركن علي المقابلة، أهمية ودور القيادة الهاشمية كقيادة موحدة وضامنة لبقاء كافة مؤسسات الدولة مستقلة ومحايدة لتحقيق ديمقراطية أساسها صندوق الاقتراع، مشيرا إلى أن مرتكزات الأمن الوطني الأردني هي النظام السياسي والقيادة الهاشمية والوحدة الوطنية وما أنجزت الدولة من تنمية وإصلاحات، والحرص على وحدة المجتمع والدولة من خلال تعزيز المشاركة السياسية.

ولفت المعايطة إلى الورقة النقاشية السادسة لجلالة الملك 'سيادة القانون أساس الدولة المدنية'، قائلا: إن سيادة القانون هي الأساس الحقيقي الذي تبنى عليه الديمقراطيات والاقتصادات المزدهرة والمجتمعات المنتجة والضامنة للحقوق العامة والكفيل بتوفر الاطار الفاعل للإدارة العامة والباني لمجتمع آمن وعادل.

وفي نهاية المحاضرة التي حضرها رئيس وأعضاء هيئة التوجيه في الكلية أجاب الوزير المعايطة على أسئلة واستفسارات الدارسين.

التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012