أضف إلى المفضلة
الخميس , 13 آب/أغسطس 2020
شريط الاخبار
بلاغ باختطاف أردني في مصر .. والخارجية تتابع "نيويورك تايمز": حماس نجحت في وقاية غزة من كورونا "أمناء اليرموك" يقرر إعفاء الخصاونة ويقبل استقالة العجلوني الرئيس السوري: الولايات المتحدة وتركيا حولتا المبادرات السياسية إلى "خزعبلات سياسية" قتلى وجرحى جراء انحراف قطار عن مساره في اسكتلندا مجلس التعليم العالي ينسب بتعيين عوجان رئيسا لجامعة مؤتة 16 اصابة كورونا محلية جديدة في الأردن و4 من الخارج وزير الداخلية يقرر اغلاق حدود جابر من صباح غد ولمدة اسبوع بسبب الوضع الوبائي محافظ العاصمة: لا تهاون مع أي شخص لا يطبق أمر الدفاع 11 بدء إعادة الانتشار الأمني أمام المنشآت التجارية والعامة - صور المياه : حملة امنية تضبط (6) اعتداءات على خطوط رئيسية في الموقر - صور اهم القرارات الصادرة عن جلسة مجلس هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي ضبط مقالع ومحاجر مخالفة وضبط اشخاص مطلوبين يعملون داخلها بالبادية الجنوبية و الشمالية وزير الاعلام يوضح حول مخالفة مَن لا يرتدي الكمامة داخل المركبة الشرطة حمت المسيء:قتلى وجرحى في مدينة هندية عقب منشور مسيء للرسول الكريم صلى الله عليه وسلم
بحث
الخميس , 13 آب/أغسطس 2020


إلى وصفي التل: ستبقى فخرا لكل اردني

بقلم : خالدة العساف
30-11-2019 05:41 AM

'انا اردني اعتز وافتخر بأني عربي اردني
انا اعتقد ان أهل الاردن من احسن العرب
القيم قيمي والبلاد بلادي والدم اردني
لامكان للفساد ولا مكان للرشوة ولا مكان لتلون وجوه الميدان فقط للصابرين الصادقين ذوي الرأي الجريء الصريح'
من أقوال شهيد الاردن المرحوم وصفي التل ، أحيا الاردنيون يوم الثامن والعشرين من تشرين الثاني الذكرى الثامنة والأربعين لاستشهاد
رئيس الوزراء الأسبق، والذي ولد عام ١٩١٩ وهو ابن شاعر الاردن مصطفى وهبي التل الذي قرأنا أشعاره منذ نعومة اظفارنا في كتبنا المدرسية
انهى دراسته الثانوية في مدرسة السلط الثانوية عام ١٩٣٧، والتحق بكلية العلوم الطبيعية في الجامعة الأمريكية_ بيروت
استلم منصب رئيس وزراء في الأعوام ١٩٦٢ وعام ١٩٦٥، و١٩٧٠ بالإضافة إلى مناصب كثيرة تولاها مسبقا ، واغتيل امام فندق الشيراتون في القاهرة في ٢٨ تشرين الثاني من عام ١٩٧١ برصاصات قتلت جسده.
انشا دائرة الإعلام بالإضافة إلى دائرة المطبوعات والنشر ، المدينة الرياضية، انشا جريدة الراي، مشروع سد الملك طلال، شركة الفوسفات والبوتاس، الاذاعة والتلفزيون الاردني ، الجامعة الاردنية، الخط الصحراوي، البريد الاردني، معسكرات الحسين للبناء، والكثير الكثير من الإنجازات .
كان يهتم بارضه يحرثها بيده ، ويقلم اشجاره، ويرشها بالمبيدات الحشرية
تاريخ وانجازات قد يعجز البعض عن استيعابها، بصمات في بلدنا معالم واضحة نراها منذ صغرنا ، ويعيشها الاردن يوميا ، يااااه.... نعم قد قلتها بالعامية ما هذه العملقة ياوصفي، انك شخصية عظيمة وطنية فكرية ، مواقف تاريخية مشرفة ، النزاهة الاستقامة الحكمة نعجز عن وصفك، اسمك مقرون بأنفسنا بكل معان الشجاعة والاخلاص والوفاء حي في روحنا ولو غبت جسدا .
تم إنشاء غابة ومدرج في الجامعة الاردنية وعدة شوارع تكريما له، ولن نفيك حق التكريم ، كتب له العديد من الشعراء وغنى له المطربين وكتب الشاعر حيدر محمود :
يادار وصفي التل أوشك أن أرى وصفي يعود
فزيني الساحات وعرار بين يدي قصيدته على مهرين
من وجد وطهر صلاة خذ ياعرار فمي
وياوصفي دمي واسترجع الزمن القديم
متحف الشهيد وصفي وسعدية التل فقد حولت زوجتها بيتها إلى متحف فيه المطبخ السياسي للقرارات مقتنياتهم وذكرياتهم وتاريخهم ..
عباراتك وكلماتك وذكراك نسيم ورائحة عطرة، تفوح حولنا، ستبقى نسماتك تهب فخرا وعزا على جميع الأردنيين
ويامهدبات الهدب غنن على وصفي
رحمك الله ورحم الله جميع شهدائنا الأبرار.

التعليقات

1) تعليق بواسطة :
30-11-2019 10:04 PM

يسعد كل حرف من كلماتك اخت خالده العساف.

2) تعليق بواسطة :
05-12-2019 06:55 PM

كلمات خالدة لرجل خالد في قلوب وضمائر الاردنيين، وصفي رحمه الله ايقونة الانتماء المخلص الصادق لتراب الاردن الغالي ومن هذا المنطلق والايمان بوطنه ورجاله عمل ابو مصطفى باخلاص منقطع النظير لانه ايقن ان الاردن يجب يعتمد على على نفسه وامكاناته

3) تعليق بواسطة :
05-12-2019 07:04 PM

تابع1... ان لم نحصل على مساعدة الاشقاء فهذا الوطن قادرعلى ان ينتج الاكتفاء الذاتي فالاغوار هي سلة الغذاء الاردني كان يطلق على حوران باهراء روما اي المخازن التي تزود العالم الغربي باحتياجاته من الحبوب ومختلف المواد الغذائية. فالرجال من امثال وصفي هم القادرون على صنع الفرق واحداث التغيير نحو الافضل.

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012