أضف إلى المفضلة
الأربعاء , 19 شباط/فبراير 2020
شريط الاخبار
السقاف تنفي وجود تدخل حكومي في قرارات صندوق استثمار أموال الضمان نواب يضغطون لتمرير السماح ببيع أراضي البترا.. والعبادي يُحذر لافروف يؤكد دعم بلاده للجيش السوري : تركيا لم تنفذ التزاماتها بشأن إدلب ولا عودة إلى الوضع القائم سابقا مسيرة شبابية حاشدة في العقبة تأييدا لمواقف الملك تجاه القدس والمقدسات الاسكان تفتح باب الاستفادة من أراض في اربد Orange الأردن تخرّج الفوج الأول من أكاديميتها للبرمجة جمعية المستشفيات الخاصة توضح حقيقة استقبال المرضى اليمنيين ضبط سائق قام بالاستهتار بحياة الطلاب اثناء نقلهم الشحاحدة: فرق الاستطلاع والمكافحة على أهبة الاستعداد لمواجهة الجراد اعتداء على شبكات الصرف الصحي في الرمثا اهم القرارات الصادرة عن جلسة مجلس هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي الرواشدة: اعادة ضخ الغاز الطبيعي المصري الجمارك الاردنية تحبط تهريب (3626) كروز دخان إلقاء القبض على شخص قام بالنصب والاحتيال على مستثمرين في المنطقة الحرة مزارعون يعتصمون أمام ساحة الصادرات احتجاجا على "الجباية"
بحث
الأربعاء , 19 شباط/فبراير 2020


وزارة الرزاز تفقد“فرصتها”في دخول” العام الثالث”وصمود تسريبات تؤكد بان“الحكومة والنواب يرحلان معا
د . خالد كلالدة

11-01-2020 06:12 AM
كل الاردن -

إجتهد مسئولون كبار في الدولة الاردنية طوال الاسبوع الماضي في التأكيد على ان “حياة ومسيرة” البرلمان والحكومة سينتهي بالتزامن وبأجندة زمنية واحدة وبعد نهاية الدورة العادية الحالية للبرلمان في الوقت الذي تقلصت فيه مساحات المناورة أمام رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز لتحقيق أمله في الاشراف على الانتخابات المقبلة المقررة نهاية عام 2020 بالحد الاعلى.
ويبدو ان الهيئة المستقلة لإدارة الانتخابات تسببت بجدل كبير عندما نقل سياسيون وإعلاميون عن رئيسها الدكتور خالد كلالده بأن الهيئة إستكملت خطوات الجاهزية لإجراء أي انتخابات عامة في البلاد وفي أي وقت .
ومن المرجح ان جاهزية الهيئة مؤشر على سيناريو تحدث عن إنتخابات مبكرة.
في الوقت نفسه نقل اعضاء في مجلس الاعيان القول بان الحكومة ومجلس النواب سيرحلان معا بصورة مرجحة مع الاشارة إلى ان تلك القاعدة التي اعلنها الملك عبدالله الثاني مرتين في الماضي اصلا لا يوجد مؤشرات على تعديل او تغيير فيها.
ويتسرب من جهة الاعيان تحديدا ما يوحي بان الدورة العادية الاخيرة الحالية للنواب قد تنتهي بمنتصف شهر اذار المقبل ؟
ويعني ذلك ان الدورة لن تكمل تماما فترتها الدستورية لكن يمكن للمجلس الرحيل بمجرد الانتهاء من تشريعات مهمة بين يديه ليس من بينها قانون جديد للانتخاب خصوصا وان الملك كان قد صرح بان قانون الانتخاب الحالي إصلاحي وجيد وسبق ان توافق عليه الجميع معتبرا ان المرحلة أولويتها الاصلاح السياسي.
وتوافقت مصالح اطراف في الحكومة واخرى في النواب على دعم وتوسيع نطاق سيناريو يقضي بتمديد ولاية البرلمان الحالي بدلا من مغادرته في وقته الدستوري او بصورة ابكر قليلا.
وتتصور الحكومة بانها تستطيع الاشراف على الانتخابات المقبلة فيما يتصور النواب انهم يستطيعون الحصول على سنة مجانية وإضافية في حال تمديد ولاية البرلمان.
لكن استنادا إلى مصادر سياسية وسيادية لا يوجد عند القصر الملكي مؤشرات تدعم خيار التمديد حتى اللحظة او توحي ضمنيا بان قاعدة رحيل الحكومة والبرلمان معا تغيرت أو في طريقها للتعديل او التغيير.
وبصرف النظر عن تقاطع وتعاكس الاجندات تزدحم التصورات بخصوص موعد وتوقيت الانتخابات المقبلة خصوصا وانه سيكون اساسيا في ترحيل الحكومة مع نمو الانطباع بأن وزارة الرزاز تفقد فرصتها في دخول العام الثالث على ابعد تقدير.'عمان- راي اليوم- خاص'
التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012