ينفذ في هذه الاثناء، المهندسون العاملون في القطاع العام، إضرابهم عن العمل لليوم الخامس، من الساعة التاسعة وحتى الحادية عشرة صباحا، وذلك التزاما بقرار مجلس نقابة المهندسين أمس بتقديم موعد الإضراب إلى التاسعة صباحا.

وقال نقيب المهندسين الأردنيين المهندس أحمد سمارة الزعبي، إن التفاف الزميلات والزملاء المهندسين العاملين في القطاع العام حول قرارات مجلس نقابتهم فيما يخص الإضراب، يؤكد مشروعية مطالبهم المتعلقة برفع العلاوة الفنية لهم، مثمنا الجهود التي يبذلها المهندسون في الميدان لتحصيل تلك المطالب.

وأشار إلى أن استمرار التعبير السلمي المتمسك بمطالب مهندسي القطاع العام العادلة، من شأنه أن يرسل رسائل واضحة لصناع القرار بأن مجلس النقابة يطلب الحق ولا يرضى بتعطيل مصالح المواطنين.

ودعا المهندس سمارة المهندسين الى متابعة ما سيصرح به مجلس النقابة مساء اليوم الثلاثاء حول آخر المستجدات.