أضف إلى المفضلة
السبت , 26 أيلول/سبتمبر 2020
شريط الاخبار
بلدية اربد تخصص جزء من المقابر الاسلامية لدفن وفيات كورونا تسجيل اصابتين جديدتين بفيروس كورونا في مادبا وزير التربية: تعديل أمر الدفاع 7 يمكّن الوزارة من العمل بمضمونه للعام الدراسي الحالي أورانج الأردن ترعى مسابقة صناعة الأفلام على الموبايل مصفاة البترول تُحذر الأردنيين من إعلانات وهمية تحمل إسم الشركة و شعارها الحبس 3 أشهر لقاتل شقيقه في طبربور "الزراعة" تسمح بإستيراد الجزر بعد بعد أن وصل سعر الكيلو الى 2.5 دينار العثور على جثة فتى يبلغ من العمر 13 سنة في اربد فتح حدود جابر أمام الشاحنات الاحد ايقاف العمل بالاسوار الالكترونية والاكتفاء بالحجر المنزلي بتعهد خطي لجميع القادمين - وثيقة إغلاق بلدية كفرنجة بعد تسجيل إصابات فيها إغلاق قرابة 50 شركة يوميا بسبب كورونا في المملكة المعاني: العزل المنزلي كان يجب ان يتخذ منذ أشهر "المستقلة": 205 مخالفات انتخابية أكثر من 30 منها متعلقة بالمال الأسود أجواء خريفية معتدلة الحرارة في أغلب مناطق المملكة اليوم
بحث
السبت , 26 أيلول/سبتمبر 2020


طهبوب: لو كان الثمن رحيل المجلس … فليرحل !!

22-01-2020 11:28 AM
كل الاردن -
أكدت النائب ديما طهبوب بأن مجلس النواب ما زال يحاول التصدي للغاز المسروق رغم تمسك الحكومة بموقفها من الاتفاقية ومماطلتها في هذا الموضوع حيث أن مشروع القانون الذي قُدّم من اللجنة القانونية في مجلس النواب كان واضحا ودقيقا لكن الحكومة كالعادة ماطلت في هذا الأمر جاء ذلك ردا على سؤالنا حول دور مجلس النواب القادم في مشروع اتفاقية الغاز.

وقالت النائب طهبوب :- لقد بدأ مجلس النواب في جلسة النقاش العام العام المنصرم وتحديدا في 26 /3 / 2019 اعلان رفضه التام والواضح والصريح لهذه الاتفاقية لكن الحكومة ماطلت واخرجت الموضوع من دائرة القرار عن طريق المحكمة الدستورية وعاد مجلس النواب بتقديم مشروع قانون اتفاقية الغاز ونتذكر تصريحات رئيس مجلس النواب حينما ذكّر بأن الحكومة ما لم تتعامل بجدية لن يفقد مجلس النواب الأمل وسيستمر بطرقه الرقابية وهنا أقول بأن مذكرة حجب الثقة جاهزة في حال اصرار الحكومة على موقفها.

وحول ما إذا كان ثمن رحيل مجلس النواب لتسمسكه بموقفه قالت النائب ديما طهبوب :- إن كتلة الاصلاح النيابية والتي أنا جزء منها لا تنظر للمصلحة الشخصية ابدا بل تنظر الى المصلحة العامة فإذا كان ثمن موقفنا من اتفاقية الغاز هو رحيل المجلس فليرحل حينها سيعرف الشارع الاردني من هو صاحب الموقف الحقيقي والمبدئي من غيره.
التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012