أضف إلى المفضلة
الجمعة , 23 تشرين الأول/أكتوبر 2020
شريط الاخبار
حمد بن جاسم:لا توجد لدينا بالمنطقة خطط وسياسات للمرحلة القادمة لأنها تبنى على من سيكون في البيت الأبيض مقتل 14 بينهم 6 قياديين من جبهة النصرة في قصف لطائرة مسيرة شمال غرب سوريا اغتيال مفتي دمشق بعبوة استهدفت سيارته ترامب ينسحب من مقابلة تلفزيونية اعتراضا على "تحيز" محاورته بدء حظر التجول الشامل ولمدة 24 ساعة الحكومة: 199 وفاة و13432 اصابة كورونا خلال أسبوع تسمية الحريري لتشكيل الحكومة المقبلة بـ65 صوتا بومبيو يعلن أن سوريا رفضت طلبا قدمته الولايات المتحدة خلال "زيارة سرية" لمسؤول أمريكي إلى دمشق 38 وفاة و2821 إصابة كورونا جديدة في الأردن تقارير إعلامية إسرائيلية : إسرائيل شغلت ممثلية سرية لها في البحرين على مدى 11 عاما موسكو تتهم واشنطن بتشجيع الأكراد على الانفصال عن سوريا "الأمن" يعلن سيطرته على معظم فارضي الإتاوات ويتوعّد تجار المخدرات ومروجيها أمرا الدفاع 19 و20: تشديد عقوبات المخالفين .. 500 دينار للمواطنين و2000 للمنشآت و6 آلاف للمطاعم مسؤول ملف كورونا يبرر سبب العودة عن قرار إغلاق الحضانات وزير الأوقاف: ساعة لاداء صلاة الجمعة خلال الحظر الشامل (تفاصيل)
بحث
الجمعة , 23 تشرين الأول/أكتوبر 2020


النفط يهوي والحكومة أمنت نفسها من بدري!

بقلم : عبدالله المجالي
11-03-2020 05:02 AM

أخبار مفرحة للمواطن الأردني تلك التي تُحدِّث عن تراجع أسعار النفط بشكل كبير.

لا ينظر المواطن الأردني إلى أسباب ذلك التراجع، ولا يبحث عنها، فكل ما يهمه أن تعترف الحكومة بذلك التراجع، وتعكسه على أسعار المشتقات النفطية في نهاية الشهر المقبل.

لكن التوقعات تشير إلى أن المواطن لن يستفيد كثيرا من هذا الانخفاض العالمي؛ فالحكومة كانت قد أمّنت نفسها، وجعلت الضريبة على المحروقات مقطوعة بغض النظر عن ارتفاع او انخفاض الأسعار عالميا.

الحكومة تتقاضى 37 قرشا عن كل لتر بنزين 90، فإذا كان سعر لتر بنزين 90 اليوم هو 74.5 قرشا، فهذا يعني أن نسبة الانخفاض ستكون على 37.5 قرشا، ولو فرضنا أن نسبة انخفاض الأسعار عالميا وصلت إلى الثلث، فستنخفض الأسعار محليا بقيمة 12.5 قرشا فقط، وذلك مع افتراض ثوابت العوامل الأخرى وهذا ما لا يحصل دائما، وليس بقيمة 25 قرشا. وهذا ينطبق على باقي المشتقات النفطية.

بمعنى آخر؛ فرحة المواطن الأردني ناقصة! بينما الحكومة صاحبة الحظ السعيد أمّنت إيرادات الخزينة بشكل مسبق، وستنام وهي مطمئنة البال.

من المؤسف أن نتحدث بلغة أن أيَّ مكسب لخزينة الدولة هو خسارة للمواطن، لكن غياب الشفافية، والعدالة، وتكافؤ الفرص، وسوء البنية التحتية والمرافق الصحية والتعليمية، والفساد، والمحسوبيات، وسياسة محمد يرث ومحمد لا يرث، والبذخ الذي نراه في بعض المؤسسات والأجهزة، وتنعّم فئة قليلة من كبار الموظفين في الأجهزة المختلفة بامتيازات كبيرة، يجعلنا نتحدث بهذه اللغة! السبيل

التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012