أضف إلى المفضلة
الجمعة , 02 تشرين الأول/أكتوبر 2020
شريط الاخبار
مصر .. ضابط يُهين الأب أمام ابنه بصفعه على وجهه فيرد الإهانة دفاعًا عن أبيه فيُرديه الضابط قتيلا الملك يعود الى أرض الوطن إرادة ملكية بقبول استقالة مدير الإدارة المالية بالديوان الملكي أنباء عن سقوط طائرة استطلاع أمريكية شمال شرق سوريا البحرين: رئيس "الموساد" الإسرائيلي زار المملكة والتقى كبار المسؤولين الأمنيين إيقاف استقبال المراجعين في وزارة الخارجية إثر إصابة 16 موظفا بالكورونا دمشق تعلن وقوفها ضد أي اتفاقيات أو معاهدات مع العدو الإسرائيلي طلبات الانتقال بين الجامعات والتخصصات من مساء اليوم الخميس إلى الاثنين عبيدات: الكمامة أنجع من الإغلاقات والأعداد ستتضاعف خلال أسبوع تشكيلات جديدة في الأردنية (أسماء) إعلان قائمة قبول طلبة إساءة الإختيار للعام الجامعي 2020 / 2021 - رابط 50 مليون يورو من اسبانيا لدعم مشاريع المياه والحوكمة والحماية الاجتماعية 8 وفيات و1276 إصابة كورونا جديدة في الأردن إعادة فتح باب الاستقدام للعاملين في المنازل من الدول المعتمدة بلدية اربد : بروتوكول دفن وفيات كورونا رفع كلفة القبر ل 80 بدلا من 60
بحث
الجمعة , 02 تشرين الأول/أكتوبر 2020


نجاح مميز للدولة في ادارة ازمة كورونا والملك يديرها شخصيا -

بقلم : د . مخلد المناصير - نائب أمين عمان
29-05-2020 06:59 AM

جاءت الشهادة بنجاح الدولة الاردنية بقيادة جلالة الملك بادارة ازمة كورونا من جميع انحاء العالم عربيا واجنبيا من علماء وخبراء وإعلاميين واكاديميين بأن الدولة الأردنية حافظت على ثلاثة ابعاد ومحاور رئيسة في هذه الأزمة.

المحور الصحي وهو الأهم من خلال المحور الثاني الا وهو المحور الامني
مع المحافظة على المحور الثالث الاقتصادي فقامت الدولة بوضع نظام طبي كامل للحد من اصابات مرض كورونا.
فقد وضعت الحجر الصحي أساسًا وعملت على الكشف عن المرض من خلال لجنة التقصي
حيث تم كشف الحالات وإخضاع المرضى للعلاج الفوري ومعرفة مصدر الإصابة ومتابعة اختلاط الحالة المصابة لمعرفة الأشخاص والاماكن التى تردد عليها المصاب ،
وقامت بفرض الحظر الشامل والجزئي من خلال الطوق الامني الذي ساعد بعدم انتشار الحالات .
وفعلا نجحت بظهور كثير من المحافظات خالية من الوباء ووضعت ميزانا بين رفع عدد حالات الشفاء بالمعالجة الحثيثة وإنقاص حالات الإصابة بالوقاية .
قصة النجاح المميزة للدولة بدأت من الملك عبدالله الثاني ابن الحسين الذي ادار الازمه شخصيا بنجاح وحكمة منذ امر بتأسيس المركز الوطني لإدارة الأزمات الى هذه اللحظة.
فقد قام بتوجيه الحكومة الى الإطار الطبي بكل جوانبه من الحد من تفشي المرض الى الإسراع بالعلاج والعزل الصحي الى تأمين الدواء ومراقبة المخزون الإستراتيجي لجميع المستلزمات المتعلقة بالمرض تصنيعا ومخزونا ثم قام بتوجيه ومراقبة المخزون الغذائي تصنيعا ومخزونا واستيرادا.
و لم يغفل الملك عبدالله الثاني عن نتائج الأزمة بالنسبة لمخزون النفط ووجه الحكومة للتخزين ومراقبة المخزون مع هبوط الأسعار.

التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012