أضف إلى المفضلة
السبت , 04 تموز/يوليو 2020
شريط الاخبار
حمادة يدعو إلى تشكيل مجلس أعلى للأمن الغذائي خالد المجالي يكتب : اولويات الحكومة في ظل ازمة كورونا لا اصابات كورونا محلية جديدة في الأردن و3 من الخارج الإفتاء: مشاركة المصاب بكورونا او المشتبه بإصابته في صلاة الجماعة حرام شرعا المفرق: دراسة لجدوى مشروع بسترة حليب الإبل لجنة الأوبئة: بدء استخدام الإسوارة الإلكترونية في الحجر المنزلي جرش...الاشتباه بتسمم 5 اطفال ووالدتهم وإغلاق مطعم احترازيا اصابتان اثر اندلاع مشاجرة جماعية مسلحة في الزرقاء بيونغ يانغ: لا داعي للجلوس مع واشنطن.. ووضعنا جدولا استراتيجيا لمواجهة تهديداتها ملك إسبانيا يعتزم زيارة مدينتي سبتة ومليلية المغربيتين المحتلتين ما قد يثير حفيظة المغرب ضبط شخص ارتدى ملابس نسائية لتأدية امتحان توجيهي طبيب أردني الأول عالميا بامتحان مزاولة الطب الامريكي تحذير للسائقين بالأردن بعد حوادث احتراق المركبات التربية: ارتياح عام لدى طلبة التوجيهي من امتحان اللغة الانجليزية شراكة بين أورانج الأردن و (أﭬايا) لتوفير حلول العمل عن بُعد Avaya Spaces
بحث
السبت , 04 تموز/يوليو 2020


الطيراوي يهاجم المالكي : لا للقاءات مع الإسرائيليين وحان وقت ذهابك إلى المنزل للقاء نفسك.. وكلّ الفصائل تُندِّد

06-06-2020 03:53 AM
كل الاردن -

وجّه اللواء توفيق الطيراوي عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، تحذيرًا شديد اللهجة للدكتور رياض المالكي وزير الخارجية تعقيبًا على تصريحه يوم أمس، والذي تضمن إعلان الأخير استعداد فلسطين للقاء مع إسرائيل في موسكو عبر الفيديو.
وقال الطيراوي، على صفحته الشخصيّة في موقع التواصل الاجتماعيّ (فيسبوك) إنّ وزير الخارجية غرد في تصريحه الأخير خارج السرب الوطني الجامع والموحد ضد إجراءات الاحتلال وعدوانه وتهديداته بضم الأغوار وضم الضفة الغربية، الأمر الذي اعتبره الطيراوي بمثابة إعلان حرب شاملة على كل مكونات الشعب الفلسطيني مجتمعة، وهو ما يستدعي استنهاض كل القوى الوطنية والفعاليات الشعبية للتصدي لعدوان الاحتلال وتهديداته، وليس للقائه في اية عاصمة من عواصم الكون.
ووجه الطيراوي كلامه للمالكي في معرض ردّه على تصريحات الأخير قائلاً: حان وقت ذهابك إلى لمنزل لمقابلة نفسك، لأنك لم تعد قادراً على التعبير عن الحد الأدنى الدبلوماسي، لطموحات الشعب الذي تمثله في الدبلوماسية العالمية كوزير خارجية، ولذي فإن الأمر يستدعي بشكل عاجل دولة رئيس الوزراء لاستبدالك على الفور، في تغيير حكومي مستعجل وسريع وضروري تحتاجه المرحلة الدقيقة التي نمر بها كشعب وقضية ومنظمة وسلطة ودولة تحت الاحتلال.
واستهجن الطيراوي تمنيات المالكي بألّا تقوم إسرائيل بتخريب عقد اللقاء المزعوم في موسكو عبر الفيديو، وكأنه يستجدي لقاء الإسرائيلي، الأمر الذي يتعارض مع توجهات القيادة في اجتماعها الأخير والذي تضمن وقف العمل بالاتفاقات المبرمة مع الجانب الإسرائيلي بما فيها التنسيق الأمني بشكل كامل وقطعي، وهو ما يستدعي مساءلة المالكي حول تصريحاته من قبل دولة رئيس الوزراء ومجلس الوزراء، واتخاذ الإجراء المناسب بإعفائه من منصبه كوزير للخارجية على الفور.
وطالب الطيراوي كل الفعاليات الوطنية وقطاعات الشعب الفلسطيني المختلفة بضرورة الالتفاف حول الموقف الوطني الواحد و الموحد بقيادة السيد الرئيس، ضد الضم وضد الاحتلال والاستيطان، والذي يجمع عليه الموقف الرسمي والشعبي والأهلي معًا.
من ناحيتها أكّدت حركة الجهاد الإسلاميّ في فلسطين، أنّ التصريحات الصادرة عن وزير الخارجية رياض المالكي، تكشف حجم التخبط والارتباك في أداء السلطة. وقالت الحركة في بيان صحفي إنّ هناك تناقض أدوار في أداء المسؤولين الذين اعتادوا المفاوضات وبرمجت عقولهم وإيقاع سلوكهم على اللقاءات مع العدو، والسعي وراء توجيه رسائل تحرص على عودة المفاوضات أكثر من حرصها على تحقيق مصالح الإجماع الوطنيّ، على حدّ تعبيرها.
في السياق عينه، أكدت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أنها تنظر بعين الخطورة إلى التصريحات المنسوبة لوزير خارجية السلطة الفلسطينية رياض المالكي، حول استعداد السلطة لعقد لقاءات مع قادة الاحتلال، التي تعكس في جوهرها استمرار التمسك بأوهام المفاوضات، والتغاضي عن دلالات تصعيد العدو الصهيوني إجراءاته، وخطط الضم المعلنة التي تتأسس على أن كل الأراضي الفلسطينية هي أراضٍ إسرائيلية ولا مفاوضات عليها.
واعتبرت الجبهة، في بيانٍ رسميٍّ، تلقّت (رأي اليوم) نُسخةً منه، اعتبرت أنّ هذه التصريحات من حيث الشكل والمضمون، تعكس توجها ينقلب على الإجماع الفصائلي الوطني والشعبي بضرورة مواجهة الإجراءات الصهيونية، بالوحدة الوطنية وبخيار المواجهة مع العدو، داعية إلى محاسبة المالكي وعزل كل من يتبنى هذه التصريحات.
كما حذرت الجبهة من استمرار رهانات السلطة الفلسطينية على المناورة السياسية مع الاحتلال وداعميه، بما يعكس موقفًا ضمنيًا على تعطيل وتجاوز قرارات المجلس الوطني والمركزي، بل وينفي جدية ما أعلنته قيادة “م ت ف” حول العلاقة مع الاحتلال خلال اجتماعها الأخير.
وأضافت الجبهة أن التباطؤ أو التخاذل في مواجهة إجراءات الاحتلال، يعطي مساحة وغطاء لمساعي تصفية القضية الفلسطينية، ويشكل طعنة لتطلعات ونضالات جماهير شعبنا في مواجهتها المستمرة مع هذا المحتل.
إلى ذلك، قال الناطق باسم حركة حماس حازم قاسم، في تصريح صحفي: “تصريحات المالكي تعكس عدم جدية السلطة بتنفيذ قرارات قطع علاقتها مع الاحتلال، ودعا السلطة، إلى الاقتراب من الإجماع الوطني الداعي إلى إطلاق حالة مقاومة شاملة ضمن إستراتيجية نضال موحدة يشارك فيها الكل الوطني. وشدد على أنّ هذه التصريحات تؤكد افتقار قيادة السلطة لإرادة مواجهة مخططات الاحتلال لضم الضفة الغربية، مبيناً أنها هذه القيادة ما زالت تراهن على العلاقة مع حكومة الاحتلال، على حدّ تعبيره.الناصرة – “رأي اليوم” – من زهير أندراوس
التعليقات

1) تعليق بواسطة :
06-06-2020 05:04 AM

ارجو من المسؤولين عن ملف القضية الفلسطينية ان يثبتوا لنا ماتم انجازه حتى الان من فوائد للشعب الفلسطيني الابي من خلال المفاوضات والاجتماعات واللقاءات السرية والعلنية لنطمئن ونعترف بهذه الانجازات .
فوالله ان حجرا يلقيه طفل فلسطيني بوجه هؤلاء الغاصبين خير الف مرة من اللقاءات والاجتماعت ومحاولة ارضاء الطرف المحتل. فمنذ المؤتمر الذي عقد في مدريد،هل توقف المحتل الغاصب عن اعماله الشريرة من قتل واغتيال ومصادرة للارض امتي كما قال الجواهري رحمه الله :
لاتطلبي من يد الجبار مرحمة ضعي على هامة جبارة قدما

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012