أضف إلى المفضلة
الأحد , 09 آب/أغسطس 2020
شريط الاخبار
خالد المجالي يكتب : كورنا تظهر مجددا والانتخابات على الابواب ! نتنياهو ارحل : الالاف يتظاهرون في القدس المحتلة وفي مدن أخرى ضد نتنياهو قتيل في صفوف قوات الأمن باشتباكات مع المحتجين وسط بيروت 9 اصابات جديدة بكورونا منها 4 محلية خلال 24 ساعة وفاتان بتدهور سيارة على الصحراوي الحموي: إجراءات احترازية في المخابز تحسبا للموجة الثانية من كورونا العضايلة: اكتشاف حالات إصابة محليّة يتطلب الالتزام والتشدّد في تطبيق أمر الدفاع (11) نقابة الصاغة: تنزيلات الذهب مضللة تنفيذ مشاريع تعليمية وخدمية في معان العزب: حالة واحدة مشتبهة بها بالبلقاء مخالطة لمصاب اربد ونتيجتها سلبية خطة للرقابة الصحية على الأسواق ومحلات المواد الغذائية في معان جابر: نسبة الإنجاز في طوارئ الجديد بالبشير 99% راصد: 48% من النواب قيّموا أداء المجلس بالجيد وزيرا الداخلية والتربية يناقشان الإجراءات المتخذة لبدء العام الدراسي المقبل الزيتاوي: المحامي المصاب بالكورونا شارك بجاهة خطبة في الرمثا
بحث
الأحد , 09 آب/أغسطس 2020


ماذا وراء الاتفاق العسكري السوري الإيراني؟

10-07-2020 04:46 AM
كل الاردن -

الاتفاق العسكري السوري الإيراني مصادر تتحدّث لـ”رأي اليوم” عن الرسالة من الاتّفاق في الشقّين السياسي والعسكري.. تغيير قواعد الاشتباك في السماء السوريّة وتحصين الجبهات تحسّبًا لمُواجهةٍ شاملة:
---------------------------------

وقّع رئيس أركان القوات المسلحة الإيرانية محمد باقري، في دمشق، اتفاقية تعاون عسكري مع نظيره السوري على عبدالله أيوب في خطوة أثارت اهتمام عواصم عدة، وتحديدا تل أبيب وواشنطن.
الاتفاق حسب مصادر مطّلعة من الجانبين السوري الإيراني تحدّثت لـ”رأي اليوم” له شقّان الأول عسكري وأهم ما فيه هو تزويد إيران لسورية بمنظومات دفاع جوي متطوّرة من طراز باور 373 و خرداد 3. ما يعني أن القرار من كلا الحليفين هو تغيير قواعد الاشتباك في الأجواء السورية، وتفعيل التصدّي السوري للغارات الإسرائيلية المتكررة على الأرضي السورية. خاصّةً أنّ دمشق ورغم تزويد الروس لها بمنظومة الدفاع الجوي “إس 300” إلا أنها لم تستعملها حتى الآن في صد الغارات الإسرائيلية، وربّما بقرار روسي يُراعي التفاهمات بين موسكو وتل أبيب.

وهُنا يبدو أن دمشق وطهران تجاوزتا الفيتو الروسي على استعمال “إس 300” ضد الطائرات الإسرائيلية بإيجاد بديل لها على الأرض السورية، فيما تذهب المصادر إلى ما هو أبعد من إطار التصدّي للغارات المتكرّرة. وتؤكّد أنّ إيران تُحصّن جبهات متعدّدة استعدادًا لمُواجهةٍ شاملةٍ في المنطقة، وأنّ نصب منظومات دفاع جوي في سورية هي في هذا السياق، ولكن يُطرح تساؤلٌ هُنا حول ردّة الفعل الإسرائيلية حيال ذلك. وهل ستُقدم إسرائيل على ضرب المنظومات الإيرانية حال نصبها وقبل تفعيلها؟ أم توقف الغارات تحسّبًا من رد فعل عسكري مباشر؟

أمّا عن الشّق السياسي فيتعلّق بالمُحاولات والضغط الأمريكي الإسرائيلي المُتواصل لإخراج إيران من سورية تمهيدًا لفك التحالف الاستراتيجي بينهما، وإعادة ترتيب الدور السوري في الإقليم بما يؤدّي إلى خُروجها من محور المقاومة، وهو الشرط الأمريكي الجوهري في رفع الحصار عن سورية والسماح بفتح العلاقات العربية معها و عودة اللاجئيين السوريين والبدء بإعادة الاعمار.

تقول المصادر لـ”رأي اليوم” إنّ الاتفاق العسكري السوري الايراني وجّه رسالة قوية لهذا المسعى، وأكّد على قوة ترابط هذا التحالف مهما كلّف الأمر، وهي رسالة مُزدوجة من الجانب السوري تقول إنّ الرئيس بشار الأسد يرفض الطلب الأمريكي ويعمل على ما هو مُعاكس له ومن الجانب الإيراني رسالة تقول إنّ طهران باقية في سورية بطلبٍ من الحكومة السورية الشرعية، وستمضي في تقوية الجانب العسكري السوري. إذًا هي رسالة تحدّ في ظرفٍ دقيقٍ تمر به المنطقة يُنذر بصدامٍ عسكريٍّ وشيك.
بيروت ـ “رأي اليوم” ـ كمال خلف.
التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012