أضف إلى المفضلة
الأربعاء , 05 آب/أغسطس 2020
شريط الاخبار
عربي يقتل مزارعاً أردنياً في غور الصافي الحكومة تنفي حصول شركات تعود ملكيّتها لوزير التربية والتعيم على عطاءات في قطاع التعليم العضايلة ينعى ضحايا انفجار بيروت ويؤكد وقوف الأردن إلى جانب الأشقاء إغلاق مطعم مأكولات بحرية في اربد واتلاف 200 كغم من الأسماك انفجار الأمونيوم في مرفأ بيروت.. من أبرز الحوادث عالميًا والأول من حيث الكمية!! المعونة الوطنية تُحدّد مدة الاستعلام عن دعم الخبز محافظ بيروت: نحو 300 ألف شخص شُردوا ونحو نصف بيروت تضرر أو تدمر الصحة تجدد التحذير .. وتؤكد على ارتداء الكمامة كيف وصلت "شحنة الموت" إلى لبنان؟ ضبط 4 شاحنات محملة بالبازلت بطريقة مخالفة في الهاشمية والضليل وتوقيف اصحابها - صور إغلاق محلي شاورما ومخالفة 10 في معان الخارجية: ارتفاع أعداد الأردنيين المصابين بانفجار بيروت الى 7 اشخاص الديوان الملكي يعلن تنكيس علم السارية حداداً على أرواح ضحايا انفجار مرفأ بيروت تشكيلات إدارية واسعة في وزارة التربية والتعليم - اسماء الملك يوجه إلى تجهيز مستشفى عسكري ميداني لإرساله إلى لبنان
بحث
الأربعاء , 05 آب/أغسطس 2020


الطراونة: ندعم أي جهد يحقن دم الشعب الليبي

29-07-2020 03:40 PM
كل الاردن -
التقى رئيس مجلس النواب رئيس الاتحاد البرلماني العربي المهندس عاطف الطراونة اليوم الأربعاء برئيس مجلس النواب الليبي عقيلة صالح، حيث تباحثا في أطر العمل البرلماني المشترك، وتناولا جملة من الملفات والقضايا ذات الاهتمام المشترك وآخر التطورات على الساحة الليبية ومساعي التوصل إلى حل سياسي.

وخلال اللقاء قال الطراونة إننا في الأردن وإذ نرقب تسارع التطورات في ليبيا الشقيقة، نجدد موقفنا الذي طالما عبر عنه جلالة الملك عبد الله الثاني في دعم الأردن للجهود الرامية إلى توحيد ليبيا، والتوصل إلى حل سياسي يعيد الأمن والاستقرار لشعبها، ويساهم في بناء مؤسساتها.

وأكد الطراونة ضرورة التوصل إلى حل سياسي شامل ينهي معاناة الأشقاء قائلا: نساند إرادة الشعب الليبي الشقيق وندعم أي جهد يحقن دم الشعب الليبي، ويسهم في استقراره وأمنه ووحدته.

وتابع: وحيث نرى اليوم واقعاً عربياً مشحوناً بالخلافات، نؤمن أن السبيل نحو مواجهة الأخطار المحدقة يكون بمواجهة البرامج والمشاريع الإقليمية التي تسعى إلى تقاسم أرضنا وتمزيق هويتنا، مؤكدا على أولوية حفظ المصالح الليبية والحفاظ على وحدة أراضيها، وكفاءة عمل مؤسساتها، وبما يمنح دول جوارها الحفاظ على أمنهم من مخاطر عدم الاستقرار.

من جهته ثمن رئيس مجلس النواب الليبي الموقف الأردني بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني في دعم ومساندة الليبيين بغية تحقيق الأمن والاستقرار والمحافظة على السيادة الوطنية ووحدة التراب الليبي.

وأكد أن الموقف الأردني ملكاً وشعباً وبرلماناً وحكومة، لا يمكن إنكاره، حيث وقف الأردن مع الشعب الليبي موقفاً أخوياً صادقاً ومد يد العون في أكثر من مجال.

وقال صالح: ' نطالب بوضع آليات حقيقية لتنفيذ مخرجات مؤتمر برلين وبنود إعلان القاهرة ووقف فوري لإطلاق النار ووقف الاعتداء التركي على الأراضي الليبية ومنع التدخل الأجنبي السلبي بكافة أشكاله والدعوة للبدء في العملية السياسية بإطلاق حوار مباشر برعاية عربية وأممية'.

ودعا إلى تشكيل مجلس رئاسي من رئيس ونائبين وحكومة وحدة وطنية مكونة من رئيس وزراء ونائبين يمثلون أقاليم ليبيا التي بُنيت وفقها الدولة الليبية وهي (برقة وطرابلس وفزان) على أن يكون ذلك تحت إشراف الأمم المتحدة، ليباشر المجلس الرئاسي انجاز المصالحة الوطنية وتشكيل لجنة لصياغة دستور للبلاد وتحديد موعد الانتخابات البرلمانية والرئاسية.
التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012