أضف إلى المفضلة
الإثنين , 25 كانون الثاني/يناير 2021
شريط الاخبار
"أسوشيتد برس": مقتل 5 أشخاص بإطلاق نار في مدينة إنديانابوليس الأمريكية الملك خلال إفتتاح المستشفى الميداني في العقبة.. "لن ننسى أبطالنا من الجيش الأبيض" - صور الجيش السوري: قتلى وجرحى في هجوم إرهابي على حافلة عسكرية إدارة بايدن تتعهد بمساعدة السعودية في محاسبة كل من يهاجم المملكة الموافقة على اتفاقية للربط الأمني مع الولايات المتحدة %4.72 نسبة فحوصات كورونا الايجابية الأحد سفير جنوب افريقيا: تقدير دولي لدور الملك بتعزيز السلام والحوار الصحة: 7 وفيات و934 اصابة جديدة بكورونا في الأردن انخفاض الدخل السياحي 73.9% في أول 10 أشهر من العام الماضي اتفاقية للتطوير الرقمي بين أورانج والوكالة الألمانية للتعاون الأشغال: إعادة تأهيل 15 كم من طريق إربد الزرقاء العام الحالي العمل: 8 أيام المدة المتبقية للاستفادة من قرار إعفاء 80% من الغرامات المترتّبة على عدم تجديد تصاريح العمل لغير الأردنيين من هو الأردني المحكوم 240 سنة في أمريكا؟ وفاة عشريني اثر سقوط مصعد في اربد مذكرة نيابية تطالب بتعيين خريجي الشريعة في المساجد
بحث
الإثنين , 25 كانون الثاني/يناير 2021


الصبيحي يكتب: راقصة البحر الميت

بقلم : المحامي محمد الصبيحي
01-08-2020 05:21 AM

قد أنعم الله على الأردنيين بالنجاة من جائحة كورونا ، وأنعم عليهم بالنجاة من ويلات الربيع العربي، وأنعم عليهم بمنقذ اسمه عمر كان في مؤسسة الضمان ثم وزيرا حتى أنعم الله عليه وعلينا برئاسة الحكومة،، أفلا يشكرون؟؟ قال تعالى في كتابه الكريم
وَإِذَا مَسَّ الْإِنسَانَ الضُّرُّ دَعَانَا لِجَنبِهِ أَوْ قَاعِدًا أَوْ قَائِمًا فَلَمَّا كَشَفْنَا عَنْهُ ضُرَّهُ مَرَّ كَأَن لَّمْ يَدْعُنَا إِلَىٰ ضُرٍّ مَّسَّهُ ۚ كَذَٰلِكَ زُيِّنَ لِلْمُسْرِفِينَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ.
كان الناس في معمعة جائحة الوباء يدعون الله قياما وعلى جنوبهم ليل نهار ولم نعد نميز بين وزير ووزير حتى حسبناهم جميعا وزراء أوقاف او ائمة مساجد، فلما كشف الله عنا الضر كان أول ما يفتتح من متاجر من يبيعون المسكرات الكحولية قبل أن تفتتح المساجد والكنائس، وكان أول دعم وتركيز حكومي إلى قطاع السياحة.
وإذ يقف حجاج بيت الله الحرام على جبل عرفة ونرى كثيرا من الناس هنا صياما في هذا اليوم المبارك ، فإن راقصة البحر الميت على شاطئ فندق بني من الأموال العامة للدولة تحيي ليلة عرفة وليال كثيرة احتفالا بخلو الأردن من فايروس كورونا وتشجيعا للسياحة ،، راقصة روسية لتشجيع السياحة الاردنية،، فراقصات العرب قدمن استقالاتهن وتوجهن لممارسة الرقص على حبال السياسة العربية. إذ لم يعد الرقص السياسي حكرا على الرجال ولم يعد الرقص الشرقي حكرا على بنات العرب فالروسيات ابرع واجمل .
الذين سمحوا باستيراد الراقصات من روسيا هم الذين يشكرون الله أن حمى البلد من الفايروس وهم الذين يمنون علينا صباح مساء بنعمة الأمن والأمان،. وضرب الله مثلا قرية كانت أمنة مطمئنة... والبقية ابحثوا عنها في كتاب الله.


التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012