أضف إلى المفضلة
الإثنين , 28 أيلول/سبتمبر 2020
شريط الاخبار
بينهم نساء.. 11 قتيلا بمذبحة في حانة مكسيكية 57 شاحنة تدخل جابر و 15 مليونا خسائر القطاع %74 من الأردنيين يرون الامور تسير باتجاه سلبي و59% لن يشاركوا بالانتخابات الجيش الأذري يعرض الاستسلام على إحدى الحاميات الأرمنية في قره باغ إرادة ملكية سامية بحل مجلس النواب حل النواب يحتم استقالة حكومة الرزاز خلال اسبوع تشكيلة الأعيان الجديدة: النسور والملقي والطراونة أبرز المغادرين.. و44 عضوا خرجوا من المجلس 4 مناصب قيادية شغرت بعد إعادة تشكيل الأعيان إرادات ملكية بحل مجلس الأعيان واعادة تشكلية برئاسة فيصل الفايز- أسماء اذربيجان تنفي : أرمينيا تتحدث عن تدخل تركي في قره باغ ونحقق في تقارير عن مسلحين سوريين الفراية نائبا لرئيس المركز الوطني للأمن وادارة الازمات وفاتان و425 إصابة كورونا محلية جديدة في الأردن و6 من الخارج هل فقدنا السيطرة على الوباء؟ مقتل عسكريين لبنانيين جراء هجوم مسلح على مركز تابع للجيش مع انطلاق قطار التطبيع : إسرائيل تُطالِب دولا عربيّة “طردت” اليهود بدفع تعويضات قيمتها" 250 مليار دولار"
بحث
الإثنين , 28 أيلول/سبتمبر 2020


طريق مأدبا الغربية

بقلم : نزيه القسوس
10-08-2020 12:39 AM

طريق مأدبا الغربية من أجمل طرق المملكة؛ لأنها تمر بمناطق زراعية، وهي طريق سياحي بامتياز وقد قامت وزارة الأشغال العامة والإسكان قبل عدة سنوات بإعادة بناء هذا الطريق ووضعت جزيرة وسطية وأضاءته بالكهرباء، لكن الخطأ الذي ارتُكب في هذه الطريق هو وضع اكثر من عشر إشارات ضوئية في مسافة لا تزيد على ستة عشر كيلو مترا وهي المسافة الممتدة بين منطقة أم البساتين ومدينة مأدبا.

هذه الإشارات الضوئية تؤخر المسافر على هذا الطريق خصوصا الموظفين الذين يسافرون صباح كل يوم من مادبا إلى عمان وإلى بعض المناطق الأخرى والذين يحسب عليهم الوقت بالدقيقة؛ ما يضطر معه أحيانا سائقو السيارات إلى تجاوز الإشارة الضوئية وهي حمراء وذلك لكي يستطيعوا الوصول إلى أماكن عملهم ضمن الوقت المقرر.

في المقابل فإن طريق مأدبا الآخر أو ما يطلق عليه بالطريق الشرقية لا يوجد عليه سوى إشارة ضوئية واحدة قبل الوصول إلى المدينة بقليل والإشارة الثانية التي كانت موجودة ألغيت بعد إنشاء الجسر الموجود الآن في بداية هذا الطريق.

والقول إن السبب في وضع الاشارات هو وجود أماكن سكنية على هذا الطريق غير مقنع؛ لأن الإشارات لم توضع على تقاطعات مربعة بل وضعت عند طرق ريفية لا يتجاوز عرضها الأربعة أمتار، وإضافة إلى هذه الإشارات فإن هناك حوالي اثنتي عشرة فتحة في الجزيرة الوسطية ووجود هذا العدد من الفتحات يعطل ويؤخر المرور على هذا الطريق.

إن من يمر على هذا الطريق يشاهد بأم عينه عشرات السيارات وهي تقطع الإشارات الضوئية وهي حمراء؛ لأنه من غير المعقول أن يقطع السائق كيلو مترين وأحيانا أقل من ذلك ثم تواجهه إشارة حمراء ومن غير المعقول أن يقطع الإشارة ليفاجأ بفتحة في الجزيرة يريد أحد السائقين الإنعطاف منها.

والسؤال الذي يسأله المواطنون هو : هل من الضروري أن تكون أمام كل طريق زراعي إشارة حمراء ؟، وما المانع في أن يخرج السائق من الطريق الزراعي ويسير بسيارته مسافة قصيرة إذا كان يريد العودة إلى المسرب الآخر من الطريق، أليس هذا النظام متبعا على كل الطرق الرئيسية في المملكة ؟.

التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012