أضف إلى المفضلة
الخميس , 01 تشرين الأول/أكتوبر 2020
شريط الاخبار
تشكيلات جديدة في الأردنية (أسماء) إعلان قائمة قبول طلبة إساءة الإختيار للعام الجامعي 2020 / 2021 - رابط 50 مليون يورو من اسبانيا لدعم مشاريع المياه والحوكمة والحماية الاجتماعية 8 وفيات و1276 إصابة كورونا جديدة في الأردن إعادة فتح باب الاستقدام للعاملين في المنازل من الدول المعتمدة بلدية اربد : بروتوكول دفن وفيات كورونا رفع كلفة القبر ل 80 بدلا من 60 الضريبة تحذر من تصميم أو تعديل برمجيات للتهرب الضريبي تسجيل 11 إصابة بفيروس كورونا في العقبة الأوقاف : فرق تفتيشية متخفية "المصلي الخفي" ترصد التزام المصلين في صلاة الجمعة المقبلة بالإجراءات الصحية موظفون حكوميون إلى التقاعد - اسماء إرادات ملكية بالسفراء مكرم القيسي وخالد القاضي ويوسف البطاينة وامجد القهيوي 48 مصابا بكورونا في العناية المركزة مستقلة الانتخاب تعلن بدء دفع رسوم الترشح للانتخابات السبت الملك يعود الى أرض الوطن إرادة ملكية بقبول استقالة مدير الإدارة المالية بالديوان الملكي
بحث
الخميس , 01 تشرين الأول/أكتوبر 2020


نبيل أبو ردينة: الخطوة التي اتخذتها الإمارات مع إسرائيل لن تحقق أي نتائج للشعب الفلسطيني والقضية

15-08-2020 05:25 AM
كل الاردن -

قال الناطق الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة، إن الخطوة التي اتخذتها الإمارات مع إسرائيل والولايات المتحدة لن تحقق أي نتائج لصالح الشعب الفلسطيني والقضية.

وأضاف أبو ردينة في حوار مع 'سبوتنيك'، أن الخطوة لن توقف ضم المزيد من الأراضي في الضفة الغربية أو اتخاذ خطوات جادة نحو السلام العادل.

وأشار إلى أنه لم يكن هناك أي مشاورات أو تواصل سياسي بين الجانب الفلسطيني والإمارات العربية بشأن هذه الخطوة.

وأوضح أن الضم قائم من خلال الاحتلال، مضيفا أن الأراضي الفلسطينية المحتلة بها بعض المناطق لا يمكن الوصول إليها تحت أي ظرف من الظروف، وكل الخطوات التي تقوم بها من ضم واستيطان جميعها تقود لنتيجة واحدة.

وصرح بأن هناك من وقع في فخ 'صفقة القرن' و'ورشة البحرين'، وهناك من وقع في فخ الإعلان الأخير.

وشدد على أن الخطوة التي اتخذتها الإمارات مرفوضة ولا لزوم لها، لأنها ستزيد الأمور تعقيدا، خاصة أن الحكومة الإسرائيلية أعلنت على لسان نتنياهو تأجيلا مؤقتا للضم.

وأشار إلى أنه لا يجوز إعطاء أي شرعية لإسرائيل بأي شكل من الأشكال، وأن ما جرى هو مخالف لمبادرة السلام العربية، وقرار مجلس الأمن 1515، الذي يعتبر الأراضي الفلسطينية على حدود 67 أراضي محتلة.

وذكر أنه إذا ما أرادت الولايات المتحدة وإسرائيل والإمارات البحث عن السلام، فإنه يجب أن ينطلق من رام الله والقيادة الفلسطينية ومن الرئيس محمود عباس، وما دون ذلك ستبقى هدايا لنتنياهو لاحتلال الأرض.

وأفاد أبو ردينة بأن القيادة الفلسطينة ليست لها أي علاقة بالإمارات منذ سنوات طويلة، وليس هناك أي اتصالات سياسية، وبالتالي لا يوجد أي تشاور بين فلسطين وأبوظبي قبل هذه الخطوة، مشددا على أن التشاور بشأن القضية يكون من خلال جامعة الدول العربية، ومبادرة السلام العربية.

وأكد أن الإمارات قامت بخطوة فردية لمصالح ذاتية، وهذا الموقف غير مقبول فلسطينيا، وغير مقبول على أي مستوى من المستويات، خاصة أنه لن يؤدي إلى أي سلام، مذكرا بفشل 'صفقة القرن' بسبب أن الجانب الفلسطيني لم يكن على الطاولة، وبفشلت 'ورشة البحرين' لأن القيادة الفلسطينية قاطعتها.

وتابع: 'عندما تنسحب إسرائيل من الأراضي الفلسطينية وفق قرارات القمم العربية وقرارات الشرعية الدولية وتقام دولة فلسطين وعاصمتها القدس على حدود 67، وقتها يمكن التطبيع طبقا لمبادرة السلام العربية'.

سبوتنيك
التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012