أضف إلى المفضلة
الأربعاء , 28 تشرين الأول/أكتوبر 2020
شريط الاخبار
مستشفى متخصص بالعناية الحثيثة بالبشير خلال 10 أيام النعيمي: الوزارة اولت المعلمين أهمية قصوى للتدريب على أدوات ووسائل التعليم عن بعد عبيدات يتحدث عن الوضع الوبائي بالأردن العايد بعد إصابة وزير الاوقاف بكورونا: فحص كافة الوزراء ونتائجهم سلبية المفلح: ضبط مساعدات خيرية مقابل التصويت لمترشحين قطامين يرفع الحظر عن متابعي منصات وزارته سرقة مبلغ 19 ألفا و625 دينارا تركت داخل مركبة تابعة لاحدى الشركات في عمان الأمن: 45 ألف رجل امن سينفذون خطة أمنية شاملة، لحماية وضمان سير الانتخابات النيابية الزراعة تطلق حملة وطنية لتسويق الزيت الأردني جودة يؤدي اليمين الدستورية عضوا في مجلس الأعيان سلطة العقبة تستثني 40 منشأة من الحظر الشامل ليوم الجمعة اتحاد الكرة يحدث تعليمات استدامة النشاط للموسم 2020- رابط هيئة النقل: نتائج فحص كورونا شرط لدخول سائقي الشاحنات للمملكة وسط خلاف بين فرنسا وتركيا.. بريطانيا تحث الناتو على الدفاع عن حرية التعبير ؟! مشروع قانون أمريكي لتزويد إسرائيل بأقوى القنابل غير النووية
بحث
الأربعاء , 28 تشرين الأول/أكتوبر 2020


«تقييم رؤساء الجامعات» و«إلغاء التوجيهي».. ماذا يجري؟؟

بقلم : عوني الداوود
19-09-2020 11:50 PM

قراران.. ربما لا علاقة لهما ببعض، إلا كونهما يندرجان تحت مظلة مؤسسة التعليم، أولهما قرار «تقييم رؤساء الجامعات»، و الثاني قرار متوقع لمجلس التعليم العالي بإجراء تغييرات جذرية على سياسات القبول للعام الجامعي المقبل 2021- 2022 بحيث يتم اعتماد 60 ٪ من علامة الثانوية العامة و40 ٪ لامتحان لغايات القبول في الجامعات الرسمية.
الموضوع الاول : فإن وظيفة رئيس جامعة في جميع الدول المتقدمة بل مجرد وظيفة استاذ جامعة هي من أعلى وأرقى الوظائف في تلك المجتمعات وتكاد تفوق - اجتماعيا - وظيفة وزير أو حتى رئيس وزراء، فرئيس جامعة تخرج قادة المستقبل من سياسيين واقتصاديين ومفكرين ليست وظيفة سهلة ولا يجب أبدا الاستهانة بها، أو إهانة هذه المكانة بهذه الطريقة. من حق أي جهة أن تقيّم ولكن ليس بهذه الطريقة ولا بهذا الاسلوب المسيء ليس لرؤساء الجامعات بل لكل المنظومة التعليمية والاكاديمية،.. ولماذا رؤساء الجامعات بالذات؟؟ ومن يقيّم من؟؟..من باب أولى أن يتم تقييم أداء من يتولون وظيفة عامة خدماتية فنسأل فيما اذا أحسنوا أداء مهام وظيفتهم أم لا ؟ وأعني بذلك تحديدا الوزراء.. فلماذا لا يتم تقييم أداء الوزراء، كلّ في قطاعه، ونسأل المواطنين عن مدى رضاهم عن أداء كل وزير، وننتظر كم وزيرا سينجح في الاستفتاء ؟!..ما جرى في تقييم رؤساء الجامعات بهذه الطريقة العلنية يشوبه إساءة تستوجب الاعتذار- ليس فقط لرؤساء الجامعات المتضررين من القرارات - بل ولمنظومة التعليم الجامعي ككل..والاغرب أن نتائج القرارات أطاحت برؤساء ومنحت فرصة « تكميلي» لرؤساء آخرين !! أمعقول ما جرى ويجري؟ هل نهدم «هيبة» الجامعات ورموزها بأيدينا ؟..على وزارة التعليم العالي ومجلس التعليم العالي أن يوضحا للرأي العام حقيقة ما جرى وما يجري ويصوبا المسيرة، لأن ما حدث غير مبرر بكل المقاييس.
أما قضية تغيير سياسات القبول فإنه ببساطة لا يعني إلغاء «التوجيهي» فحسب، بل يقضي على «شعرة الثقة» المتبقية بين المواطن والحكومة - أي حكومة - لان المواطن ما زال يثق بأن لا واسطة في دخول ابنه أو ابنته للجامعات، وأن المعيار العادل هو التنافس وفقا لمعدلات التوجيهي، ولذلك فإن تغيير المعايير يعني تأكيد المحسوبيات والواسطات تماما، وأن طالبا حاصلا على 65 % قد يقبل في الجامعة ويرفض الحاصل على 100 % والحجج ستصبح سهلة جدا !!
حذاري من هذه القرارات ومما يجري لمنظومة التعليم الاساسي منه أو العالي، فنحن في زمن الكورونا بالكاد نحاول التأقلم مع «التعليم عن بعد» و» الدراسة عن بعد»، لما لذلك من آثار على المستوى التعليمي لابنائنا وبناتنا كوننا في الغالب غير مستعدين تماما للمرحلة لا من حيث انتشار الانترنت وتوفر الحواسيب، ولا استعداد الكادر التدريسي ولا عقلية الطلبة..وكذلك الحال في الجامعات، من هنا حذاري من أن يتم استغلال فوضي « كورونا « بالإجهاز على ما تبقى من منظومة التعليم، من خلال نزع الهيبة من الجامعات ورموزها، وفوضى القبول فيها، وما لذلك من أبعاد اجتماعية وتعليمية خطيرة !!

التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012