أضف إلى المفضلة
الإثنين , 06 تموز/يوليو 2020
شريط الاخبار
الملك يهنئ بالعيد الوطني لجمهورية القمر المتحدة البترول الكويتية تنفي توفر فرص عمل لأردنيين .. والعمل تؤكد: "قطاع خاص" الملك يدعو للتوسع في صناعات ذات قيمة مضافة واستراتيجية الملك: تطوير الصناعات الغذائية أولوية ليصبح الأردن مركزا إقليميا الحموري: السياحة العلاجية لن تشمل مصابي "كورونا" جابر: التنسيق مع الخدمات الطبية مستمر في استقبال الحالات المصابة بكورونا إنجاز 70بالمائة من مراحل مشروع تأهيل المجمع الرياضي في الطفيلة جامعة عمان الأهلية تعلن عن حاجتها لتعيين أعضاء هيئة تدريسية تضامن: متوسط النفقة الشرعية لا يتناسب والظروف المعيشية الحالية إعادة عضو مجلس بلدي بعد منع محاكمته وزير الصحة يتفقد مناطق الحجر والعزل الصحي في البحر الميت "لافارج" تتقدم بطلب لقانون الإعسار بعد عجزها الوفاء بالتزاماتها بالتفاصيل...فرص عمل للأردنيين في الكويت علامة "مقلقة" في عينيك قد تدل على نقص فيتامين B12 في جسمك! ماذا يحدث لجسمك عند الإفراط بتناول العسل؟
بحث
الإثنين , 06 تموز/يوليو 2020


الفيصلي يواصل التألق ويقترب من اللقب والوحدات يرد اعتباره واليرموك ينجو من الهبوط

21-04-2012 12:03 AM
كل الاردن -


بات الفيصلي على بعد خطوة واحدة من الاحتفال بالظفر بلقب دوري المحترفين لكرة القدم بعد تغلبه امس على البقعة 2/ صفر في المباراة التي جرت على ستاد عمان الدولي ضمن الاسبوع الحادي والعشرين من الدوري رافعا رصيده الى 50 نقطة في حين تجمد رصيد البقعة عند 33 نقطة في المركز الرابع.
وتمكن الوحدات من الفوز على شباب الاردن ورد اعتباره بنتيجة عريضة وصلت الى ثلاثة اهداف مقابل هدف وحيد في المباراة التي جرت على ستاد الملك عبد الله في القويسمة ليرفع الوحدات رصيده 33 نقطة بينما ظل رصيد شباب الاردن 29 نقطة.
وابتعد اليروك عن خطر الهبوط بعد ان عاد من ملعب الامير هاشم بفوز ثمين على مستضيفه الجليل 4/3 لينجو من الهبوط برصيد 21 نقطة وبات الجليل بحاجة الى معجزة بانتظار ما ستسفر عنه مباراة المنشية وذات راس اليوم الساعة السادسة وهي نفس الساعة التي ستشهد اقامة مباراة الرمثا الوصيف مع كفرسوم.

الفيصلي (2) البقعة (صفر)
بدا اضحا من بداية اللقاء ان الفريقين يبحثان عن السيطرة على منطقة المناورة باعتبارها نقطة الانطلاق للتحكم في ايقاع المباراة, فكانت معركة الوسط شرسة بين نجوم الفريقين حيث سعى حسونة الشيخ وبهاء عبد الرحمن وخليل بني عطية بخبرتهم الكبيرة الى السيطرة على تحركات صلاح ابو السيد ومحمد ناجي وعدنان عدوس الذين نجحوا في الاحتفاظ بقدر كبير من هامش الحرية للتحرك بعيدا عن الضغط.
بمرور الوقت لعبت خبرة ثلاثي وسط الفيصلي والاسناد الحيوي من شريف عدنان والحناحنة وابو قديس في منح الفريق مزيدا من الخيارات الهجومية التي عبدت الطريق الى مرمى الحارس البقعاوي انس طريف, وما ان اعلنت ساعة التوقيت الدقيقة 11 حتى استثمر المدافع المتقدم ابراهيم الزواهرة ارتباك المدافعين اثر ركنية بهاء وسدد كرة قوية في الشباك معلنة هدف السبق للازرق.
البقعة حافظ على هدوئه وتحركاته المنظمة ولم يفقد نجوم الفريق تركيزهم وبدأت رائحة الخطورة تفوح من تحركات الشقيقين عدوس ويزن شاتي الذي ارهق خميس بتحركاته المكوكية فمرر عدوس عرضية نموذجية ارتقى لها المدافع المتقدم عمر طه وسدد فوق العارضة.
تحسن البقعة لم يلغ الخطورة الفيصلاوية التي تزايدت بمرور الوقت فنوع احمد هايل في اخترقاته للوصول الى المرمى لكن بطء تحركات المحارمة حرمه من الحصول على الاسناد اللازم ومع ذلك كاد حسونة الشيخ ان يعوض اخفاق الهدافين عن التسجيل فسدد كرة قوية زاحفة تصدى لها طريف على دفعتين قبل ان يسدد هايل من وضع مريح كرة قوية علت العارضة .
وقبل ان يخلد لاعبو الفريقين للراحة اهدر خليل بني عطية فرصة التعزيز في الدقيقة الاخيرة بعدما تركته كرة شريف في مواجة المرمى لكن الحارس بني طريف تمكن بمساعدة المدافع الخطيب من السيطرة عليها.

تعزيز ازرق
بحث الفيصلي مع انطلاقة الحصة الثانية من اللقاء عن تعزيز تقدمه فأطلق العنان للقائد حسونة الشيخ ليغرد في وسط الملعب ولأحمد هايل لممارسة تحليقاته ولخليل بني عطية ليسجل حضوره بتمريرة رائعة الى المحارمة الذي سدد كرة قوية ابعدها الحارس لركنية, وعاند الحظ براعة الطريفي حسونة الشيخ مرتين وحرماه من التسجيل في مناسبتين لكن ارادته في صنع الاهداف ظلت حاضرة عندما مرر كرة قاتلة الى احمد هايل الذي تخطى ظله عمر طه وسدد ببراعة في الشباك في الدقيقة 66 معززا تقدم فريقه بالهدف الثاني.
البقعة بدأ الحصة الثانية باداء مفتوح بهدف تعديل النتيجة وجد نفسه مضطرا الى تعديل اسلوبه بعد ان وجد نفسه تحت الضغط الازرق وانقطعت السبل بعدنان عدوس الذي وجد نفسه يغرد خارج السرب ليتواصل اندفاع لاعبي الفيصلي الى ملعب البقعة رغم التبديلات التي اجراها مدرب البقعة لوقف الامتداد الفيصلاوي.
لم يركن الفيصلي فيما تبقى من وقت الى نتيجة اللقاء وواصل اندفاعه بالحماس نفسه من اجل تسجيل المزيد في محاولات جادة لاستثمار حالة الانفتاح التي سيطرت على خطوط البقعة لكن مسحة التسرع في استثمار الكرات حالت دون زيادة الغلة لتنتهي المباراة بفوز فيصلاوي مستحق.

الوحدات (3) شباب الأردن (1)
فرض شباب الأردن أفضليته مع بداية الشوط الاول بعد أن فرض لاعبوه سيطرتهم على منطقة العمليات عبر تحركات محمد الحموي وأنس الجبارات وعلاء الشقران وماهر الجدع الذين نجحوا في تعزيز القوة الهجومية الذي قادها أحمد نوفل وكابالونغو الذان أقلقا المدافعين في تحركاتهما ونجحا في الوصول الى المرمى من اقصر الطرق ليواصل الشباب زحفه الهجومي من المحاور كافة لكن دون فاعلية رغم محاولات الحموي والجدع في تهيئة الكرات العرضية داخل المنطقة الذي تكفل بها الحارس محمود قنديل.
بدوره نجح الوحدات باحتواء الهجمات الشبابية وفق أداء متوازن ما دفعه للتواجد بقوة في منطقة الوسط عبر تحركات عيسى السباح ومحمد جمال وعبدالله ذيب ومنذر أبو عمارة الذين أخذوا على عاتقهم توفير الدعم الكافي والاسناد الحقيقي لثنائي الهجوم محمود شلباية وعامر الحويطي فأخذت الفرص بالظهور امام المرمى بقوة بدأها شلباية عندما غمز كرة السباح برأسه لكن الحارس أحمد عبد الستار أبعد الكرة في الوقت المنتاسب ورد عليه الحموي بكرة صاروخية أبعدها قنديل الى ركنية الا أن شلباية عاد وغمز كرة الياس فوق العارضة.
وواصل الوحدات نهجه الهجومي بحثا عن هدف السبق الذي جاء بامضاء أحمد الياس الذي انبرى لكرة ثابتة وسددها بقوة في الزاوية البعيدة مسجلا الهدف الاول في الدقيقة 33 ليخرج على اثرها الحارس معتز ياسين للاصابة لتشهد الدقائق الاخيرة محاولات هجومية هنا وهنالك مع أفضلية لشباب الأردن الذي رمى بثقله بحثا عن التعادل حيث تعددت التسديدات البعيدة الا ان الوحدات حافظ على تقدمه بهدف وحيد مع نهاية الشوط الأول.
رمى الوحدات بثقله الهجومي مع بداية الشوط الثاني ونجح لاعبوه في تهديد مرمى الشباب بعد أن فرضوا سيطرتهم على منطقة المناورة بفضل الزيادة العددية والاسناد الحقيقي للمهاجمين وخاصة من الأطراف ونجح أحمد حلاوة بتسجيل هدف التعزيز عندما غمز كرة أحمد الياس برأسه على يمين الحارس مسجلا الهدف الثاني في الدقيقة 58 ما دفع لاعبي الشباب من التحررر من مواقعهم الدفاعية وتوفير الدعم للمهاجمين الا أن تلك المحاولات لم يكتب لها النجاح رغم تسديدة زهران الصاروخية التي أبعدها الحارس قنديل الى ركنية.
ومع مرور الوقت دفع المدربان برانكو وعلاء نبيل بأوراقهما البديلة على فترات لزيادة الفعالية الهجومية التي ظلت لمصلحة الوحدات من خلال التنويع في الهجمات وخاصة من الأطراف التي كانت مسرحا للعمليات الهجومية عبر اختراقات ذيب والسباح في الوقت الذي أعتمد فيه الشباب على الهجمات الخاطفة للثنائي محمد عمر وكبالونغو لكن دون فائدة.
وأظهر لاعبو شباب الأردن تحسنا كبيرا في أدائهم ونجحوا في تهديد مرمى قنديل عبر الهجمات الخاطفة السريعة ما دفع الوحدات الى استغلال المساحات الواسعة جراء اندفاع الشباب الى الأمام وتمكن محمود شلباية من تسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 88 عندما استغل الدربكة وسدد كرة بقوة في الشباك لكن شباب الأردن قلص الفارق من ركلة الجزاء التي أحتسبها الحكم بعد تعرض الحموي للعرقلة من الدميري ليخرج على اثرها بالبطاقة الحمراء لنيله الانذار الثاني ونفذ أبو عريضة الركلة بنجاح على يسار الحارس بعد أن أعادها الحكم للمرة الثانية لينتهي اللقاء لصالح الوحدات (3-1).

اليرموك (4 ) الجليل (3)
بادر لاعبو الجليل إلى شن الهجوم السريع بغية مباغتة مدافعي اليرموك وسنحت الفرصة بعد أن تقدم يوسف الشبول وخالد ابو ارشيد وعكسوا أكثر من كرة شكلت خطورة على مرمى اليرموك قبل أن يستغل عامر علي كرة محمد ابو علوم المرسلة من موقف ثابت ويودع الكرة براسه على يسار الحارس الهدف الأول د4 وحاول فريق اليرموك الرد عبر هجمات سريعة قادها عبدالرؤوف وعلى عقاب والبرغوثي الذي سدد كرة قوية انقذها الحارس ابو مسامح بالمقابل واصل الجليل هجماته التي اعلنت عن هدف التعزيز بعدما ارتقى احمد مرعي خلف كرة صبري سمير وغمزها داخل الشباك د10 اندفع اليرموك بعدها وتسلم زمام الأمور بفضل حيوية خط وسطه بقيادة علي عقاب ونائل الدحلة وعلاء عطية وفعلا فان هجمات الفريق أخذت تفوح منها رائحة الخطورة حتى جاءت الدقيقة 21 والتي حملت معها الهدف الاول بواسطة محمود الرياحنة الذي واجه المرمى وسدد كرة ساقطة لحظة خروج الحارس هدف اشعل اللقاء وزاد من حماس لاعبي اليرموك الذين واصلوا سيطرتهم واندفاعهم نحو مرمى ابو مسامح ساعدهم بذلك التراجع الغريب لفريق الجليل للمواقع الدفاعية التي تعرضت لضغط كبير من لاعبي اليرموك الذي تمكن من تعديل النتيجة عبر تسديدة قوية لعلاء عطية استقرت على يمين الحارس د42 وبعد 3 دقائق اضاف اليرموك هدف التقدم التقدم من ركلة جزاء احتسبها الحكم بعد تعرض محمود الرياحنة للدفع من قبل المدافع داخل المنطقة ونفذها على عقاب بنجاح د 45 .
واصل اليرموك تفوه مطلع الشوط الثاني وزاد من محاولاته الهجومية وكادت تسديدات محمد عبدالرؤوف وعمار الشرايدة والبرغوثي أن تسفر عن هدف رابع لولا الحضور الرائع للحارس ابو مسامح الذي تعرض مرماه لخطورة وسط تراجع مذهل للفريق الجليل الذي عانى من النقص العددي بعد طرد لاعبه عامر علي وحاول اليرموك الاستفادة من ذلك الذي وواصل انطلاقاته الهجومية التي وفرت الفرص تباعا وحصل على ركلة جزاء د88 عندما تعرض البرغوثي للاعاقة من قبل الحارس ابو مسامح نفذها علي عقاب لكن ابو مسامح تالق في التصدى للكرة لتشتعل المباراة في لحظاتها الاخيرة عندما ارتد الجليل بهجمة سريعة وصلت عمر عبدالرزاق الذي سدد كرة قوية من مرت من تحت الحارس هدف التعادل د90 لكن البديل انس عطية تمكن من احراز هدف الفوز الثمين لليرموك د92 عندما ارتقى براسة لركنية امجد الشعيبي ودك الكرة في الشباك قبل ان يعلن الحكم عن صافرة النهاية وسط احتجاج من قبل اداريي الجليل.

(العرب اليوم)
التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012