أضف إلى المفضلة
الجمعة , 28 كانون الثاني/يناير 2022
شريط الاخبار
وزير خارجية قطر يدعو رئيسي إلى زيارة الدوحة للمشاركة في قمة الدول المصدرة للغاز رئيس الوزراء الإسرائيلي: لن يكون هناك دولة فلسطينية.. ولن يتم تطبيق اتفاق أوسلو ولا مفاوضات سياسية قائد قوات لوغانسك يؤكد وجود مرتزقة أمريكيين في دونباس هل تسقط صلاة الجمعة بعذر الثلج؟ .. الافتاء تجيب حالة الطرق في المملكة حتى العاشرة مساء (تحديث) قناة العربية : الجيش الأردني أبلغ سوريا بقتل أي شخص يجتاز الحدود بشكل غير شرعي أزمة كورونا 18 وفاة و7691 إصابة جديدة بكورونا في الأردن ونسبة الفحوص الإيجابية 22.54% الأشغال تنثر الملح على طرق يتوقع تشكل الانجماد عليها الثلج.. بين تجاهل التحذيرات واستثمار رقعته البيضاء بفيديوهات فكاهية وخطرة حالة الطرق في المملكة حتى السادسة مساء (تحديث) الصناعة والتجارة: متابعة مستمرة لعمل الأسواق التجارية الأردنيون يستهلكون 340 ألف أسطوانة خلال المنخفض ومستويات غير مسبوقة للأحمال الكهربائية كوادر العمليات بمجموعة المطار الدولي تنفذ إجراءات وقائية وتزيل الثلوج الأمن العام يُحذر من الاقتراب من أسلاك الكهرباء التي تعرضت للقطع بسبب الثلوج الأمن يعلن حالة الطرق في المملكة حتى عصر اليوم ...تفاصيل
بحث
الجمعة , 28 كانون الثاني/يناير 2022


العموش يكتب: شكرا محمد الجغبير

بقلم : د . بسام العموش
02-12-2021 11:38 PM

أرى أن البرنامج الذي يقدمه الأخ محمد الجغبير على شاشة التلفزيون الأردني بعنوان 'الملف: صفر' يستحق المشاهدة والتقدير.

تابعت بعض حلقاته مثل حلقة الدجالين والسحرة، الحلقة اليوم عن مكاتب الهجرة، وفي الحلقتين شاهدت الخداع والنصب والاحتيال الذي يُمارس ضد المواطنين الأردنيين على مرآى ومسمع أجهزة الدولة.

لفتت نظري حلقة اليوم نفي وزارة الداخلية ووزارة السياحة ووزارة الصناعة والتجارة ووزارة العمل مسؤوليتها عن هذه المكاتب التي 'لهفت' أموال المواطنين المتطلعين للهجرة في ظل لهيب الحياة في الأردن، والجنة الموعودة في بلاد المهجر!! من المسؤول اذن؟ ألم تقسم الحكومة على خدمة الأمة؟ أليس هؤلاء من الأمة؟ أليست أفعال هذه المكاتب تندرج تحت النصب والاحتيال؟ دفعوا للمكاتب الآلاف ولم يبق معهم شيء يدفعونه للمحاكم والقضاء والمحامين. أين البرلمان ولجنة حقوق المواطنين؟ اين اللجنة الإدارية؟ اين المركز الوطني لحقوق الإنسان؟.

عام ١٩٩٨ وداخل مجلس الوزراء طرحتُ موضوع الدجالين والسحرة وكاتبي الحُجُب الذين بلغت كشفيتهم خمسين دينارا وأكد وزير الداخلية آنذاك أن الوزارة تتابعهم. ومع ذلك لا يزال لهم وجود حتى الآن.

المطلوب تحمل الحكومة والبرلمان المسؤولية بوضع تشريعات تمكن القضاء ورجال الأمن من القضاء على النصابين في مجال الدجل والحجب وفي مجال السرسرة المتعلقة بالهجرة واستعادة أموال المساكين وجوازاتهم وايقاع اقصى العقوبات بحقهم.

شكرا محمد الجغبير

التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012