أضف إلى المفضلة
الإثنين , 25 كانون الثاني/يناير 2021
شريط الاخبار
الملك يترأس جانبا من جلسة مجلس الوزراء - صور مصادر صحفية: بوادر انقسام في فتح قبل الانتخابات الفلسطينية أبو قديس: شكل التعليم في الجامعات سيُعلن مطلع شباط %3.52 نسبة فحوصات كورونا الايجابية الاثنين الصحة: 15 وفاة و845 اصابة كورونا جديدة في الأردن "حماية الأسرة" توفر حماية لفتاة حرمها والدها من الدراسة والتواصل مع العالم الخارجي بلدية اربد: تغطية 1200 شجرة بالبلاستيك الشفاف عماري يستعرض تطور مجموعة الاتصالات الأردنية الاردن يبحث اتفاقية تسليم المجرمين مع إسبانيا الأمانة تتسلم 30 كانسة مخصصة للطرق الرئيسة السريعة 81 % نسبة تراجع ايرادات القطاع السياحي المحولة للخزينة لعام 2020 الحكومة الفلسطينية تدرس مع الأردن إغلاق معابرها لمواجهة طفرة كوفيد-19 الداود: خسائر قطاع الشاحنات 200 مليون دينار وهناك نية للاعتصام والوزير غائب رئيس مجلس الأعيان يستمع لمطالب المزارعين الأردنيين الاحصاءات: 17.8% انخفاض العجز بالميزان التجاري لنهاية تشرين ثاني الماضي
بحث
الإثنين , 25 كانون الثاني/يناير 2021


فتوى الأزهر تريح المسلمين في اولمبياد لندن

21-07-2012 12:40 AM
كل الاردن -
في كل عام ومع دخول الشهر الفضيل تثار قضية إفطار الصائمين سواء من اللاعبين المحترفين في دول اوروبية او اللاعبين والابطال المشاركين في العاب قارية او اولمبية كالدورة الاولمبية التي تنطلق في لندن بعد ايام.
ودائما ما يلقي المدربون مسؤولية الهزيمة على الصيام ومنهم من يجبر لاعبيه علي الإفطار رغم أن الصوم لايكون في الحقيقة هو السبب في الهزيمة وهو ما يضع اللاعبين المسلمين المحترفين في أوروبا في مشكلة مع مدربيهم بسبب الصيام ومحاولتهم التوفيق بين أداء فريضة الصوم وممارسة كرة القدم بشكل احترافي.
هكذا تختلف المواقف ويشتد النقاش بين اللاعبين والنوادي والمدربين في شهر رمضان. ينطلق المدربون من معطيات تقول إن الصيام يقلل نسبة الجلوكوز في الدم، ويضعف العضلات، ويزيد من التعرض للتشنجات والإصابات ويؤدي إلى تقلص الدورة الدموية. وينظر اللاعبون المسلمون إلى الصيام كفريضة ومن منظور ايماني، في حين يلجأ بعضهم إلي ائمة المساجد لإيجاد الحل ويحاول البعض شق طريقه عن طريق التنوير بالتسامح والتفهم الديني.
اللاعب في منزلة الأجير
كانت دار الإفتاء المصرية أصدرت فتوى تبيح إفطار اللاعبين في نهار رمضان اثناء أدائهم للمباريات، لكنها رفضت إفطارهم اثناء التدريبات فقط، مشيرة إلى أن اللاعب أجير يؤدي عملا وما دام قد تضرر من الصيام فمن حقه الإفطار...حيث جاء في نص الفتوى أن اللاعب المرتبط بناديه بعقد عمل يجعله بمنزلة الأجير الملزم بأداء هذا العمل، فإذا كان هذا العمل الذي ارتبط به في العقد هو مصدر رزقه، ولم يكن له بد من المشاركة في المباريات في رمضان، وكان يغلب عليه الظن كون الصوم مؤثرا على أدائه، فإن له الرخصة بالافطار في هذه الحالة.
ومع اقتراب دورة الالعاب الاولمبية صدرت فتوى جديدة تجيز للاعبين الافطار وهذا ما شجع دائرة الافتاء في مملكة المغرب اصدار فتوى مماثلة لكن ورغم هذه الرخصة الا ان العديد من النجوم يريدون اتمام صيامهم.
التعليقات

1) تعليق بواسطة :
21-07-2012 09:45 AM

والله اني استغرب على اي اساس تمت هذه الفنوى فهم ليسو مجبرين على خوض هذه الاولمبياد هل الالمبياد اهم من مرضاة الله ؟؟؟
يا علماء الازهر اتقوا الله

2) تعليق بواسطة :
21-07-2012 11:13 AM

الى تعليق 1
يسلم فمك

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012