أضف إلى المفضلة
الإثنين , 25 كانون الثاني/يناير 2021
شريط الاخبار
الملك يترأس جانبا من جلسة مجلس الوزراء - صور خالد الايراني ينتصر بلغة ركيكة ومنطق ضعيف للوزيرة زواتي.. ويستهدف مصفاة البترول مصادر صحفية: بوادر انقسام في فتح قبل الانتخابات الفلسطينية أبو قديس: شكل التعليم في الجامعات سيُعلن مطلع شباط %3.52 نسبة فحوصات كورونا الايجابية الاثنين الصحة: 15 وفاة و845 اصابة كورونا جديدة في الأردن "حماية الأسرة" توفر حماية لفتاة حرمها والدها من الدراسة والتواصل مع العالم الخارجي بلدية اربد: تغطية 1200 شجرة بالبلاستيك الشفاف عماري يستعرض تطور مجموعة الاتصالات الأردنية الاردن يبحث اتفاقية تسليم المجرمين مع إسبانيا الأمانة تتسلم 30 كانسة مخصصة للطرق الرئيسة السريعة 81 % نسبة تراجع ايرادات القطاع السياحي المحولة للخزينة لعام 2020 الحكومة الفلسطينية تدرس مع الأردن إغلاق معابرها لمواجهة طفرة كوفيد-19 الداود: خسائر قطاع الشاحنات 200 مليون دينار وهناك نية للاعتصام والوزير غائب رئيس مجلس الأعيان يستمع لمطالب المزارعين الأردنيين
بحث
الإثنين , 25 كانون الثاني/يناير 2021


اتحاد الكرة يحيل انسحاب المنشية للجنة التأديبية

21-07-2012 12:56 AM
كل الاردن -
تنظر اللجنة التأديبية التابعة لاتحاد الكرة في التقريرين المقدمين من أحمد أبو شيخة المراقب الإداري لمباراة كأس الكؤوس بين الفيصلي والمنشية وحكم الساحة محمد أبو لوم، بعد انسحاب فريق المنشية ورفضه خوض المباراة امام الفيصلي يوم اول من أمس، رغم حضور الفريقين إلى ارض الملعب.
المفاجأة المدوية التي شهدها ستاد عمان اول من أمس، ألقت بظلال قاتمة على انطلاق الموسم الكروي الجديد بعد تعثر اولى مبارياته، وبات ناديا الفيصلي والمنشية يترقبان القرار الصادر عن اللجنة التأديبية التي ينتظر ان تجتمع على عجل، لا سيما بعد عودة وفد اتحاد الكرة من ماليزيا.
الاتهامات المتبادلة بين اتحاد الكرة والمنشية، إضافة إلى عزوف اتحاد الكرة عن تتويج الفيصلي، نظرا لأن حكم المباراة أبو لوم انتظر المدة القانونية لعودة لاعبي المنشية إلى أرض الملعب بدون جدوى ومن ثم اطلق صافرته، ترك عددا من علامات الاستفهام بشأن مصير اللقب، فيما اذا كان سيحصل عليه الفيصلي بموجب التعليمات الرسمية التي تشير إلى فوزه 3-0، في حال انسحاب منافسه المنشية وتغريم الاخير مبلغ 10 آلاف دينار، او ان اتحاد الكرة سيعيد المباراة او يقيمها بين الفيصلي وفريق آخر؟.
تلك السيناريوهات مرهونة بقرار اللجنة التأديبية، ووفق ما علمته 'الغد' فإن قرار عدم تتويج الفيصلي جاء بناء على اتصال مع احد مسؤولي اتحاد الكرة، الذي طلب ان تسير الامور في نطاقها السليم والقانوني، من حيث منح الحق في اتخاذ القرار للجنة التأديبية ومن ثم لجنة الاستئناف، بحيث يتم حفظ حقوق الطرفين 'الفيصلي والمنشية'، وتكون قرارات اللجنتين ملزمة للاتحاد.
الاتحاد يوضح
وكان اتحاد الكرة اصدر بيانا رسميا يوم اول من أمس، اوضح فيه وجهة نظره بشأن انسحاب فريق المنشية من مباراة كأس الكؤوس، والملاحظات التي اوردها رئيس نادي المنشية تيسير شديفات، واعتبرها سببا في انسحاب فريقه.
وقال اتحاد الكرة في بيانه أنه منذ شهر تشرين الاول (اكتوبر) من العام 2010، حصر الاتحاد الدولي عملية انتقال اللاعبين المحترفين دوليا بنظام انتقالات اللاعبين TMS، بحيث اصبح كل ناد يرغب في نقل أي لاعب محترف دوليا هو المسؤول الاول والاخير عن عملية ادخال بيانات اللاعب المراد نقله، سواء من او الى النادي وانحصرت مسؤولية أي اتحاد وطني في التأكد من هذه البيانات وطلب شهادة الانتقال او ارسال شهادة الانتقال.
وان الاتحاد عقد ورشات تدريبية بمعدل ورشتي عمل سنويا لمندوبي الاندية على عملية ادخال البيانات، حيث بلغ عدد مندوبي الاندية التي شاركت بهذه الورشات لغاية هذا التاريخ 26 ناديا، وشارك رئيس نادي المنشية بصفته ممثلا عن النادي خلال ورشتي عمل سابقتين، خضع خلالهما للتدريب المناسب لاستخدام هذا النظام، وعلى اساسه تم اعتماد مشاركة نادي المنشية بالنظام، وعلى اثره قام الاتحاد الدولي بتزويد نادي المنشية عبر ايميل رئيس النادي باسم مستخدم ورقم سري ليخوله بدخول هذا النظام واستخدامه.
شديفات: لم نفقد الرقم السري
اكد رئيس نادي المنشية تيسير شديفات، انه خضع لدورة تدريبية في مقر الاتحاد في العام 2010، حيث طلب الاتحاد من الاندية احضار اجهزة الحاسوب المحمول، وحضرت اغلب الاندية بدون ذلك الجهاز، وتم عرض 'الداتا شو' لعملية انتقال اللاعبين المحترفين، وبعدها تم اعطاء كل ناد اسم مستخدم والرقم السري، لتسهيل دخول الاندية الى هذا الموقع وتسجيل اللاعبين، للمحافظة على سرية الاسماء، حيث قام النادي في العام الماضي بتقييد اللاعب ديجيه من قبل الاتحاد وبدون استخدام هذه الطريقة.
واضاف شديفات انه كان خلال الايام الماضية يتابع عن كثب اجراءات الاتحاد لتسجيل اللاعبين المحترفين، وزعم ان موضوع اللاعب خالد سعد تم تعقيده، رغم ان خالد سعد لاعب أردني وانهى اجراءاته في الهند منذ فترة كافية، ورغم ذلك فقد تم تسجيله عبر موظف الاتحاد. ونفى شديفات ان ما يقال ان اسم المستخدم والرقم السري مفقودان، مجرد كلام عار عن الصحة، وزعم انه قام باعطاء موظف الاتحاد اسم المستخدم والرقم السري عبر هاتف رئيس النادي، حيث اتيحت له فرصة تسجيل خالد سعد على كشوفات النادي.
وبشأن اللاعبين المغربيين قال شديفات ان النادي ومنذ 3 ايام يواصل اتصالاته الحثيثة مع موظف الاتحاد فليح الدعجة، الذي غادر الى ماليزيا، ورغم ذلك واصل أمين سر النادي الاتصالات معه عبر البريد الالكتروني، بيد آخر اتصال مع أمين سر الاتحاد خليل السالم عبر مدير التسويق في الاتحاد مهند محادين، اشار إلى أن الاتحاد المغربي لم يتعاون مع الاتحاد الأردني بشأن ارسال البطاقات الدولية للاعبين قميص صفوان ومحمد الخضراني وانه سيتابع الامور، وفي حال تمكن من الحصول على رد الاتحاد المغربي فانه سيرسل الاوراق قبل نصف ساعة على انطلاق المباراة، وهذا لم يحدث.
وعن اللاعب السنغالي مالك فال قال شديفات انه تم التنسيق بين الاتحاد واللجنة الأولمبية والاجهزة الأمنية للسماح للاعب بدخول الأردن، وتم اجراء كافة الامور اللازمة، بيد ان عدم وجود رئيس قسم الاحتراف في اتحاد كرة القدم فليح الدعجة، لم يسمح للنادي بتسجيل لاعبيه المحترفين.
وطالب شديفات بأن يسمح له بتسجيل لاعبيه قبل انطلاق مباريات الكأس، حيث يلتقي اليرموك عند الساعة الحادية عشرة من مساء يوم الثلاثاء المقبل، وفي حال عدم تمكن النادي من تسجيل محترفيه، فانه سيلعب الكأس بلاعبي تحت 17 سنة.
إلى ذلك، اكد رئيس النادي انه تم توقيع حارس المرمى حماد الاسمر على كشوفات النادي، للدفاع عن ألوانه في الموسم الحالي، بدون الاشارة إلى التفاصيل المالية حول العقد.


(الغد)
التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012