أضف إلى المفضلة
الأربعاء , 27 كانون الثاني/يناير 2021
الأربعاء , 27 كانون الثاني/يناير 2021


تهديد شركة الكهرباء بعد "المصفاة" بقطع الطاقة عن سلطة المياه يفاقم الأزمة المائية

25-07-2012 11:55 AM
كل الاردن -

تستكمل وزارة المالية 'على عجالة'، إجراءات الحصول على قرض، بقيمة 50 مليون دينار، وافقت الحكومة على تسليمه إلى وزارة المياه والري- سلطة المياه، وذلك عقب تفاقم تداعيات عدم قدرة سلطة المياه على دفع الديون المتراكمة عليها لصالح شركتي الكهرباء الأردنية ومصفاة البترول.
ونفذت شركة الكهرباء صباح أمس عملية قطع للكهرباء عن وزارة المياه وجميع مرافقها في عمان، جراء تراكم 8 ملايين دينار مستحقات لها، بحسب مصدر حكومي مطلع.
وقال المصدر، في تصريحات إلى 'الغد'، إن وزارة المالية تسرع إجراءات إتمام عملية تسليم قرض، مقدم من مؤسسة الضمان الاجتماعي الى السلطة، في وقت كانت السلطة اقترحت فيه أن تدفع 'المالية' جزءا من ديونها كحل مبدئي للمشكلة.
وتوقع المصدر، الذي فضل عدم الكشف عن اسمه، انتهاء العمل بهذه الإجراءات في الأيام القليلة المقبلة، موضحا أن وزارة المياه شغلت المولدات الاحتياطية (الخاصة بالسلطة) إلى حين إجراء تسوية مع شركة الكهرباء لدفع الديون المترتبة عليها.
وأكد المصدر ضرورة التعجيل باستكمال إجراءات القرض من قبل وزارة المالية، لتفادي مخاطر انعكاسات انقطاع الكهرباء في المؤسسة على معاملات المواطنين والمخاطبات الرسمية اليومية مع كافة الجهات ذات العلاقة بالمياه في مختلف المحافظات.
وكانت وزارة المياه بينت سابقا أن وزارة المالية لم تنته بعد من إجراءات تسليم السلطة، القرض المخصص لتسديد جزء من التزامات 'المياه' حيال شركتي الكهرباء والمصفاة ومقاولين استشاريين.
وفي سياق متصل، أوقفت شركة المصفاة تزويد آليات سلطة المياه بالمحروقات، موعزة لمحطات التوزيع بعدم قبول طلبات الشراء المحلية الصادرة من السلطة، اعتبارا من صباح الاثنين الثالث والعشرين من تموز (يوليو) الحالي.
وأرجعت المصفاة قرارها إلى عدم تسديد رصيد المديونية المستحقة على السلطة، والبالغة 3.072.631 مليون دينار، بما فيها الفوائد المترتبة على تأخير تسديد الفواتير غير المدفوعة، وتسديد كافة الفواتير التي تصدر لها أولا بأول.
وينذر وقف مصفاة البترول وشركة الكهرباء الوطنية للوقود والكهرباء عن سلطة المياه بمفاقمة أزمة نقص المياه وانقطاعها عن مدن ومناطق واسعة، تعاني منذ أسابيع وأشهر، من أزمة مياه خانقة.


الغد

التعليقات

1) تعليق بواسطة :
25-07-2012 12:40 PM

قال ما شافوهم وهم بيسرقو شافوهم وهم بتقاسمو الله يوفق الدولة وشركاتهاويديم عليهم امن وامان المجالي والشوبكي والطوالبه وحتى الكوفحي المحترم ابن الحلال واشهد بالله العلي العظيم انه راتبه حلال قد مابيسعف مجلوطين الله يقويه

2) تعليق بواسطة :
25-07-2012 04:28 PM

يا جماعة سرقو البلد نهبو الدولة ولا زال ... يطبطب على الصوص انا احمل مسؤلية البلد والشعب ... اما ان يقوم بعملية شطف وتنضيف واعتقال كل مشتبه بالفساد او يخلي بين الشعب والصوص ليستردو ماعجزى عنه... ...

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012