أضف إلى المفضلة
الجمعة , 25 أيلول/سبتمبر 2020
شريط الاخبار
فرنسا.. ساركوزي يخسر جولة هامة في قضية تمويل معمر القذافي لحملته الانتخابية مصر.. مصرع 4 أطفال وامرأتين في انهيار منزل.. على ذمة كرافت : دولة عربية ستوقع اتفاق سلام مع إسرائيل خلال يومين! تلفزيون إسرائيلي: نتنياهو يلتقي البرهان قريبا "الصحة": وفاة و549 إصابة جديدة بكورونا بينها 544 محلية و125 حالة شفاء الملك يؤكد موقف الأردن الثابت تجاه القضية الفلسطينية البيان الختامي للاجتماع العربي الأوروبي في عمان 11 اصابة جديدة بكورونا بالزرقاء مطار الملكة علياء يستقبل 17 ألف مسافر منذ استئناف الرحلات النسور تسجيل 59 إصابة في الكرك حتى الساعة ٢ ظهرا الصفدي: لا سلاما شاملا وعادلا إلا بحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي على أساس حل الدولتين شهاب : سيتم منع أي صلاة جمعة في الساحات العامة الرزاز يعلق على إغلاق المساجد والحظر الشامل وتطورات الوضع الوبائي في الأردن - تحديث الرزاز عن رحيل حكومته: نعمل لاخر رمق.. ولو دامت لغيرك ما آلت إليك المستقلة للانتخاب تزيل عددا من لوحات الدعاية الانتخابية المخالفة
بحث
الجمعة , 25 أيلول/سبتمبر 2020


هل هناك عبرة من وراء ويكيليكس؟

04-12-2010 07:46 AM
كل الاردن -

قيس مدانات

 

يبدو أن موقع ويكيليكس ماض في نشر الوثائق السرية الأمريكية، ويظهر أنه لا زال يملك الكثير منها في جعبته، هذا الأمر يكاد يفقد الإدارة الأمريكية صوابها، لكنه هذه المرة أيضا يثير الرعب في نفوس غير الأمريكان أيضا، خشية من الفضائح التي قد تحويها هذه الوثائق، خصوصا بعدما أرسلت الإدارة الأمريكية رسائل إلى بعض الحكومات تحذرهم من محتوى هذه الوثائق وما قد تسببه من احراج لهذه الحكومات مع شعوبها أو توتير للعلاقات مع أمريكا.

لست أزعم هنا أنني اطلعت على تفاصيل هذه الوثائق أو تمحصت فيها، لكنني سأسوق بعض الأمثلة مما رشح في الصحافة: برقية موقعة من وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون تطلب الحصول على تفاصيل تقنية حول شبكات الاتصالات التي يستعملها مسؤولون في الأمم المتحدة : أي كلمة السر والرموز السرية. تم ارسال هذه البرقية إلى 33 سفارة وقنصلية أمريكية.

طلبت واشنطن معلومات دقيقة جدا عن موظفين في الأمم المتحدة: أرقام بطاقات مصرفية وعناوين بريد الكتروني وأرقاما هاتفية. طلبت وزارة الخارجية معلومات عن مسؤولين مستقبليين.....بصمات الأصابع وصورة الوجه ومعطيات الحمض الريبي النووي وصور سكانر لقزحية العين. وطلبت برقية أخرى موجهة إلى دبلوماسيين في القاهرة وتل أبيب والقدس وعمان ودمشق والرياض معلومات عن سيارات ومسارات كبار مسؤولين من حماس والسلطة الفلسطينية. وهناك مجموعة كبيرة جدا من الوثائق تكشف عما أخبره مسؤولون عرب وغربيون لدبلوماسيين أمريكيين من أقوال محرجة، سواء على الصعيد الشخصي لهؤلاء المسؤولين أو لدولهم.

بغض النظر عن الدوافع الحقيقية وراء تسريب هذه الوثائق ونشرها، وعما تثيره من ازدراء لشخصيات رسمية مهمة، إلا أن القارىء يلحظ شيئين أساسين: أن الدبلوماسيين الأمريكيين يعملون كجواسيس، وأن ما يقال لهم ليس بمأمن عن النشر وأنه يؤخذ على محمل الجد.

رد الفعل الأمريكي الرسمي لم يكذب الوثائق، لكنه أدان عملية نشرها فقط، بل إن بيانا صادرا عن البيت الأبيض أكد على الأعمال الاستخبارية واتصالات الحكومة مع المتمردين أو المعارضة 'لنشر الديمقراطية والحكم المنفتح'! العبرة هنا هي ليست للحكومات العربية، فالشعوب العربية فقدت الأمل من هذه الحكومات، العبرة هي للشعوب، فهذه الوثائق اعتراف صريح بتدخل أمريكا في شؤون دولهم، وأن دبلوماسييها جواسيس، ويجمعون معلومات شخصية دقيقة وخاصة جدا لا يعرف أحد كيف سيتم استخدامها.

العبرة أن لا يتعامل أحد من غير الرسميين مع الدبلوماسيين الأمريكان، ولا يجتمع معهم أو يحضر حفلاتهم أو ولائمهم التي يقيمونها، كولائم الغداء أو العشاء التي يقيمونها لشيوخ العشائر مثلا. وقد تكون هناك عبرة للرسميين أيضا ولو بشكل فردي، فليحفظ كل منكم ماء وجهه، ويلتزم بخط وخطاب دولته الرسمي، بدلا من فضيحته على الملأ.

التعليقات

1) تعليق بواسطة :
04-12-2010 09:58 PM

استاذي العزيز

العبرة من ويكلكس هي ان اتفاقات الامويكيين ورؤسائنا العرب ستصبح شفويه ...علشان يكذبوا على بعض زي ما بدهم ؟

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012