أضف إلى المفضلة
الخميس , 13 كانون الأول/ديسمبر 2018
شريط الاخبار
طعن إسرائيليَين قرب القدس وانسحاب المنفذَين نقابة المهندسين تنفي دعوتها للمشاركة في اعتصام الرابع “حماس” تَنْقُل عَمليّاتها المُسَلَّحة إلى الضِّفَّة الغربيّة بقُوَّةٍ البرلمان العربي يشيد بمواقف الملك في الدفاع عن القدس الاتحاد الأوروبي يقدم مزيدا من التسهيلات على شروط تبسيط قواعد المنشأ مع الأردن خالد المجالي يكتب : من هم المتآمرون على الاردن ؟ جودة: القضية الفلسطينية ستبقى جوهر الصراعات الملك يلتقي الممثلة العليا للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية في الاتحاد الأوروبي الأمين العام للناتو وأعضاء مجلس الحلف يؤكدون الحرص على تقوية التعاون مع الأردن باعتباره ركيزة أساسية في تعزيز الاستقرار في المنطقة توقيف مختلسة 15 يوما بالجويدة وإصدار لوائح اتهام بـ 4 قضايا فساد القبض على مطلوب خطير بحقه 146 قيدا جرميا في اربد هيلي تحمل السعودية وولي عهدها مسؤولية مقتل جمال خاشقجي العمل الإسلامي: الحكومة تمادت في إدارة الظهر للمطالب الشعبية مشاطئة للبحر الاحمر والاردن احد اعضائه : تجمع يضم 7 دول "السعودية ومصر والسودان وجيبوتي واليمن والصومال" لحماية الاستقرار في المنطقة القيسي والحجاحجة يطالبون الرزاز بتسريع دمج الهيئات المستقلة
بحث
الخميس , 13 كانون الأول/ديسمبر 2018


مجددا.. دمشق تتهم عمان بايواء المسلحين

08-04-2014 12:24 PM
كل الاردن -

اتهمت وكالة الأنباء الرسمية السورية 'سانا' الاردن بإيواء المسلحين المعارضين للرئيس بشار الأسد، الفارين من المعارك المحتدمة بالغوطة الشرقية، على حد قولها.

واستعرضت 'سانا' عمليات قالت إن الجيش النظامي السوري نفذها ضد مقاتلين فارين من جبهات القتال جنوب البلاد باتجاه الأردن، دون أن تذكر مصدرا لتلك المعلومة.

وأشارت الوكالة إلى أن الجيش السوري تمكن من القضاء على 20 مقاتلا كانوا يحاولون الفرار من الغوطة الشرقية باتجاه بئر القصب الضمير؛ قاصدين معسكرات التدريب في الأردن.

وقالت 'إنه في الثاني والعشرين من آذار الماضي قضت وحدة من أبطال الجيش والقوات المسلحة في كمين محكم على مجموعة إرهابية مسلحة من جبهة النصرة تسللت عبر الحدود الأردنية وذلك فى منطقة المعامل بمدينة عدرا الصناعية'.

وتابعت 'أوقع إحكام الجيش والقوات المسلحة الباسلة الطوق على المجموعات الإرهابية المسلحة في الغوطة ورصده الدقيق لمحاولات تسلل مجموعات أخرى من خارج الحدود أو فرارها بالاتجاه المعاكس مئات القتلى والمصابين بين أفرادها في سلسلة من الكمائن المحكمة ففي السادس والعشرين من شباط الماضي أوقعت وحدة من الجيش في كمين محكم أكثر من 175 قتيلا وأصابت آخرين من جبهة النصرة وما يسمى لواء الإسلام بينهم جنسيات سعودية وقطرية وشيشانية في الغوطة الشرقية حيث تم رصدهم أثناء تنقلهم ما بين الحدود الأردنية ومنطقة عدرا الصناعية في الغوطة الشرقية'.

التعليقات

1) تعليق بواسطة :
08-04-2014 12:28 PM

الاسد ومعارضيه كلاهما لايبغون الخير للاردن الغالي

2) تعليق بواسطة :
08-04-2014 01:01 PM

قال شو بقول الخبر ..دون أن تذكر مصدرا لتلك المعلومة.يعني الدولة السورية والجيش العربي السوري والاستخبارات السوريه مش مصادر الاردن بده مصدر مختلف .. ظلكم اتهبلوا .. دورنا التامري وانكشف وطلعت ريحته من 3 سنوات ونصف واحنا باي لحظة بنتوقع هجوم سوري وانتقام سوري طبعا مش من الشعب المسكين مش كله مسكين لا والله في جزء كبير منا عراعير ومؤيدين للارهاب والاخونجيه والسلفيين وكثيرين مؤيدين للقاعدة والوهابيين مجاهدين النكاح ..بدنا نشوف اخرة هالعنقرة والتامر وين رح يوصلوا ...

3) تعليق بواسطة :
08-04-2014 01:01 PM

هذا كلام اعلام من اجل اخفاء الحقيقه التي بات يعرفها الجميع ان الاردن تدعم بشار وهي سبب بقاءه صامد الى الان...العبو غيرها

4) تعليق بواسطة :
08-04-2014 01:43 PM

لو كان الشعب السوري يؤيد قيادته لما جرى ما جرى اصحوا يا شبيحة

الاردن سياسته امريكية وبشار وقبله حافظ حفر الباطن امريكيان

هل طلاب جامعة حلب مرتزقة وهل جموع الشعب السوري البطل تكفيريون
هل ميشيل كيلو وهابي وجورج صبرا سلفي
اذا ماذا تقول بمناف طلاس ورياض حجاب واكثر من 1300 ضابط برتبة لواء وعميد وعقيد انشقوا عن النظام وفروا الى الاردن اخجلو الشمس لا يمكن ان نخفيها بغربال

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012